كلوميد – Clomid | علاج فشل التبويض

أقراص كلوميد Clomid Tablets / سترات الكلوميفين Clomiphene Citrate

التأثيرات الدوائية: تظهر استجابة التبويض للعلاج الدوري بكلوميد من خلال الإنتاج المتزايد للمنشطات المنسلية النخامية، التي بدورها تقوم بتحفيز النضج ونشاط الغدة الصماء للحويصلة المبيضية وما يليها نحو وظيفة الجسم الأصفر.

دواعي استعمال كلوميد: علاج فشل التبويض.

الجرعة واستخدام Clomid كلوميد

الكبار:
الجرعة الموصى بها للدورة الأولى من تناول كلوميد هي 50 مجم (قرص واحد) يومياً لمدة 5 أيام.
يمكن البدء في العلاج في أي وقت بالنسبة للمريضة التي لم تصب مؤخراً بنزيف رحمي. إذا وجد احتمال نزيف ناتج عن البروجستين أو إذا حدث نزيف رحمي تلقائي، يتم البدء في نظام جرعة 50 مجم يومياً في اليوم الخامس من الدورة. عندما يحدث التبويض عند هذه الجرعة، فلا داعي لزيادة الجرعة في الدورة التالية من العلاج. إذا لم يحدث التبويض بعد الدورة الأولى من العلاج، تكون الدورة الثانية من العلاج 100 مجم يومياً (قرصين 50 مجم كجرعة واحدة يومياً) لمدة 5 أيام. يمكن البدء في هذه الدورة في غضون ثلاثين يوماً من الدورة السابقة. لا يجب زيادة الجرعة أو فترة العلاج عن 100 مجم يومياًلمدة 5 أيام.
سوف تستجيب معظم المريضات للجرعة الأولى من العلاج، كما تعد ثلاث دورات علاجية تجربة علاجية كافية، إذا لم يحدث الطمث التبويضي بعد ذلك، يجب إعادة تقييم التشخيص. لا يوصى بالعلاج بعد ذلك بالنسبة للمريضات اللاتي لا يبدين علامة من علامات التبويض. نظراً لعدم البت بعد في السلامة النسبية للعلاد الدوري طويل المدى بشكل حاسم. ونظراً لاستجابة معظم المريضات وحدوث التبويض لديهن بعد ثلاث دورات، لا يوصى بعلاج دوري طويل المدى، أي أكثر من إجمالي ست دورات (تتضمن ثلاث دورات تبويضية).
فئات خاصة من المريضات:
يوصى بتقليل الجرعة أو فترة الدورة العلاجية بصفة خاصة في حالة توقع الحساسية غير العادية ضد المنشط المنسلي النخامي، كما يحدث للمريضات المصابات بمتلازمة المبيض متعدد الأكياس.

نواهي استعمال كلوميد Clomid

• الاستعمال أثناء الحمل: لا يجب تناول كلوميد أثناء الحمل، لتجنب الاستخدام غير المتعمد لكلوميد في فترة مبكرة من الحمل.
• أمراض الكبد: يحظر على المريضات المصابات بمرض كبدي أو قصور في وظائف الكبد استخدام كلوميد.
• الأورام المعتمدة على الهرمونات أو النزيف الرحمي غير العادي.
• الكيس المبيضي: لا يجب إعطاء كلوميد في ظل وجود كيس مبيضي، باستثناء المبيض متعدد الأكياس.

التحذيرات:
• متلازمة الإفراط في تنشيط المبيض: تم تسجيل متلازمة الإفراط في تنشيط المبيض لدى المريضات المعالجات بكلوميد منفرداً أو بالإشتراك مع منشطات منسلية. حيث حدثت الأعراض التالية: الاستسقاء، استسقاء الصدر، الالتهاب البطني الحاد، الفشل الكلوي، الأوديما الرئوية، ضيق في التنفس، النزيف المبيضي، التخثر الوريدي العميق.
للحد من خطورة التضخم المبيضي غير العادي المصاحب للعلاج بكلوميد، يجب استخدام أقل جرعة يحتمل أن تسفر عن نتائج جيدة.
يجب فحص المريضة التي تشتكي من وجود ألم بطني أو حوضي، تعب، انتفاخ، بعد تناول كلوميد بسبب احتمال وجود كيس مبيضي.
• الأعراض البصرية: يجب أن يتم إعلام المريضة بأن عدم وضوح الرؤية أو الأعراض البصرية الأخرى كالبقع أو العتمة الوميضية يمكن أن تحدث أحياناً أثناء العلاج بكلوميد أو بعده بفترة قصيرة. عادة ما تزول هذه الإضطرابات البصرية. يجب التوقف عن العلاج إذا أصيبت المريضة بأي من الأعراض البصرية، كما يجب إجراء فحص رمدي تام.

الاحتياطات:
• يجب توخي الحيطة عند استخدام كلوميد مع المريضات المصابات بأورام ليفية رحمية نظراً لاحتمال حدوث تضخم إضافي للأورام الليفية.
• يجب تحذير المريضات من تأثير الأعراض البصرية التي قد تجعل بعض الأنشطة (كقيادة السيارة أو تشغيل آلة) أكثر خطورة من المعتاد، خاصة مع ظروف الإضاءة المتغيرة.

التفاعلات:
• الحمل: لا يجب تناول كلوميد أثناء الحمل.
• الحمل المهاجر (الحمل خارج الرحم): تزداد فرص الحمل المهاجر لدى المرأة التي تحمل بعد العلاج بكلوميد.
• الآثار التشوهية: كان اجمالي حدوث ولادات مشوهة عقب الحمل المصاحب لتعاطي الأمهات لكلوميد أثناء الدراسات الإكلينيكية في نطاق ما تم تسجيله للسيدات الحوامل بصفة عامة.
• هدر الحمل: أثبت اختبار المريضات في جميع التشخيصات أثناء الفحص الإكلينيكي لكلوميد معدلات هدر الحمل أو فقدان الجنين (سوء الحمل الفردي أو حمل التوائم)، بنسبة 21،4 %.
• الآثار الخاصة بالخصوبة / حمل التوائم: تزداد فرص حمل التوائم عند حدوث الحمل مع العلاج بكلوميد.

الرضاعة: ليس معلوماً ما إذا كان يتم إخراج كلوميد في لبن الأم أم لا. قد يقلل كلوميد من لبن الأم.

الآثار الضارة

أثناء دراسات الفحص، وجد أن أكثر الآثار الضارة شيوعاً تتضمن:
التضخم المبيضي، التهيج الحركي الوعائي، الألم البطني الحوضي، الغثيان، القيء، آلام الصدر، الأعراض البصرية، الصداع، الطمث الخفيف بين دورات الحيض أو الطمث الوافر.
التهاب الجلد، الطفح الجلدي، الأرتيكاريا، القراع، الأورام، نوبات صرع في حالات نادرة.

العبوة: علبة بها 20 قرص.
شروط التخزين: يحفظ في درجة حرارة لا تتعدى 30 درجة مئوية، في مكان جاف.
إنتاج: جلوبال نابي للأدوية.

صورة , عبوة , دواء , أقراص , كلوميد , Clomid
صورة: عبوة كلوميد Clomid
تنويه: سعر الدواء يختلف باختلاف الدولة والتوقيت؛ فقد ترى اختلافًا في الأسعار بمرور الوقت أو في بلدٍ مختلف.

أضف تعليق