شرح المضارع المجزوم بالطلب.. بالأمثلة والتدريبات

مرحباً أيُها الطلبة والطالبات.. يُحكي أنا أعرابيا كان يمنعه أبوه من السفر والارتحال وطلب المعيشة شفقة عليه، فكتب الأعرابي أبياتاً إلى أبيه:

ألا خلّني أذهب لشأني ولا أكن
على الناس كلّا إنّ ذا لشديد

أرى الضرب في البلادِ يُغني مَعاشراً
ولم أرى من يُجدي عليه قعودُ

أتمنعني خوف المنايا ولم أكن
لأهرب مما ليس عنه محيدُ

فدعني أُجوّل في البلاد للعلّني
أسرُ صديقاً أو يُساءُ حسودُ

من خلال هذه الأبيات نبدأ موضوعنا ألا وهو المضارع المجزوم بالطلب.

شرح المضارع المجزوم بالطلب

المضارع المجزوم بالطلب

يُجزم الفعل المضارع إذا وقع جواباً للطلب. والطلب: هو ما دل على طلب حدوث الفعل أو الكف عنه. ويشمل (النهي، والأمر، والاستفهام والحض، والتمني).

مثل: اجتهدوا تتفوقوا.

  • نجد هنا الطلب: اجتهدوا.
  • نوعه: أمر.
  • جواب الطلب: تتفوقوا.

مثال آخر: لا تُهملي تنجحي.

  • نجد هنا الطلب: لا تُهملي.
  • نوعه: نهي.
  • جواب طلب: تنجحي.

مثال آخر: أين بيتك أزركَ؟

  • نجد هنا الطلب: أين بيتك؟
  • نوعه: استفهام.
  • جواب الطلب: أزرك.

مثال آخر: ليتك تُخلص تنل رضا الله.

  • نجد هنا الطلب: ليتك تُخلص.
  • نوعه: تمني.
  • جواب الطلب: تنل.

مثال آخر: لعلك تصدق يثق بك الناس.

  • نجد هنا الطلب: لعلك تصدق.
  • نوعه: ترجي.
  • جواب الطلب: يثق بك الناس.

مثال آخر: هَلا تُمارس رياضة تنعم بصحة جيدة.

  • نجد هنا الطلب: هلا تمارس رياضة.
  • نوعه: عرض.
  • جواب الطلب: تنعم.

نستنتج مما سبق:

  • أن المضارع قد تقدم عليه طلب.
  • أن المضارع قد جُزم عندما وقع نتيجة تترتب على هذا الطلب.
  • أن جواب الطلب في حالة النهي أمر محبوب؛ مثل: لا تُهمل تنجح ← الجواب فيه مُجزم.

أما إذا قُلنا: لا تُهمل ترسب ← الجواب ترسبُ جاء مرفوعاً وليس مجزوماً لأنه أمر غير محبوب للنفس.

ومن هنا أحبتي ومن خلال هذا الدرس نقول لكم أننا انتهينا من موضوع المُضارع المجزوم بالطلب وهو موضوع مهم فافهموه جيدا  تستخدمونه في حديثكم.

وهنا؛ نجِد شرح درس: إعراب الفعل المضارع المنصوب.. بالأمثلة والتمارين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: