سيفلوكس – Ciflox | مضاد حيوي من السيبروفلوكساسين

محتويات

طريقة المفعول

تنتمي سيبروفلوكساسين (Ciprofloxacin)، وهو المادة الفعالة المتواجدة في دواء سيفلوكس (Ciflox)، إلى مجموعة مركبات الكينولون.

الموضع الأساسي لمفعول مركبات الكينولون هو إنزيم البكتيريا (جيراز) الذي يلعب دوراً حيوياً في التمثيل الغذائي والتكاثر في البكتريا

إيقاف عمل هذا الإنزيم بسيبروفلوكساسين (مضاد الجيراز) يؤدي إلى إبادة البكتريا المسببة للمرض (أي يقتل الميكروبات).

دواعي استعمال سيفلوكس

عند الكبار

لعلاج العدوى التي تنتج عن بكتريا حساسية للسيبروفلوكساسين:

مثل عدوى

  • الجهاز التنفسي: يكون كثيراً من الميكروبات المعروفة باسم الميكروبات المعضلة “حساسة جداً للسيفلوكس (مثل كلبسيلا، انتروباكترا، بروتويس، بسويديوموناس، لجيونلا، ستافيلوكوكس، إشرشيا كولاي). تنتج معظم حالات الالتهاب الرئوي والتي لا تحتاج إلى علاج بالمستشفى من بكتريا الستريتوكوكس بنويمونيا. في هذه الحالات لا يعتبر Ciflox 500 mg دواء الاختبار الأول لعلاجها.
  • الأذن الوسطى والجيوب الأنفية، خاصة عندما يكون سببها ميكروبات معضلة مثل بسويدوموناس أو ستافيلوكوكس. يجب استعمال مضاد حيوي مختلف في حالات التهاب اللوز الحاد.
  • العيون.
  • الكلى و/أو المسالك البولية الواردة.
  • الأعضاء التناسلية بما في ذلك التهاب المبيضين وأنابيب فالوب، المبال (السيلان)، والتهاب البروستاتا. سيفلوكس 500 غير فعال ضد تريبونيما باليدم (الميكروب الذي يسبب مرض الزهري).
  • تجويف البطن مثل عدوى القناة الهضمية أو المسالك المرارية أو التهاب الغشاء البريتوني.
  • الجلد والأنسجة اللينة.
  • العظام والمفاصل.
  • التسمم الدموي الجرثومي.
  • العدوى أو خطر العدوى (الوقاية) في حالات ضعف جهاز المناعة مثل حالة المرضى المعالجين بمواد خافضة للمناعة أو أصحاب نقص كريات دموية بيضاء معينة (نيوتروبنيا).
  • التخلص الهداف من بكتريا القناة الهضمية (تطهير القناة الهضمية الانتقائي) خلال العلاج بأدوية من شأنها أن تخفض مناعة الجسم الطبيعية.

لعلاج الأطفال والمراهقين من سن 5 إلى 17 سنة

لعلاج نوبات مرض اللياف الحويصلي الحادة (مرض تلزج مخاطي والذي هو اضطراب وراثي للتمثيل الغذائي مصحوب بزيادة في إنتاج وفي لزوج إفرازات الغدد في القصبة الهوائية والقناة الهضمية) ناتج عن عدوى بسويدوموناس أوريجونوزا، عندما يتضح أن العلاج عن طريق الفم يكون كافياً أو أكثر فاعلية فإن العلاج عن طريق الحقن لا يكون عملياً.

لا ينصح باستعمال سيفلوكس لعلاج حالات أخرى.

نقاط هامة قبل استخدام سيفلوكس

موانع استعمال سيفلوكس

متى لا يجب استعمال سيفلوكس؟

لا يجب عليك استعمال سيفلوكس إذا كنت:

  • حساساً ضد مادة سيبروفلوكساسين أو أدوية أخرى من نفس المجموعة (مركبات الكينولون، مضادات الجيراز).
  • إذا كنت في فترة الحمل أو الإرضاع.

متى يجب عليك استشارة طبيب قبل استعمال سيفلوكس؟

موصوف أدناه حالات يجب عليك استعمال Ciflox 500 mg فيها فقط تحت ظروف معينة وبإتباع احتياطات خاصة. الرجاء استشارة طبيبك في هذه الحالات. يسري ذلك أيضاً إذا كانت أي من هذه الحالات قد تواجدت لديك بالماضي.

عند المرضى الذين يعانون من التشنجات (مرض الصرع) أو أي نوع آخر من عطب الجهاز العصبي المركزي (مثل زيادة الاستعداد لحدوث تشنجات، تاريخ حدوث تشنجات، نقص في سريان الدم إلى المخ، تغير في بناء المخ أو حدوث سكتة دماغية في الماضي) يجب استعمال سيفلوكس فقط بعد اختبار الأضرار والمزايا المتوقعة جيداً

يكون المرضى في هذه الحالات معرضون لحدوث أعراض جانبية متعلقة بالجهاز العصبي المركزي.

الاحتياطات الواجب اتخاذها خلال فترة الحمل والإرضاع

لا يجب استعمال سيفلوكس في أي وقت خلال فترة الحمل لعدم وجود خبرة عن استعماله عند النساء الحوامل ولأنه غير معروف إذا كان استعماله عندهن قد يكون آمناً من عدمه.. لم تظهر التجارب في الحيوان أي دليل عن حدوث مفعول مسخي (تشوه) للجنين لكنه ليس من غير المحتمل تماماً أن يحدث عطب في الغضاريف عند الكائنات التي لم يتم بلوغ نموها بعد.

كما أنه ينصح كقاعدة بعدم استعمال سيفلوكس خلال فترة الإرضاع.

الاحتياطات الواجب إتباعها عند الأطفال والمراهقين

كما هو الحال عند استعمال مركبات مضادات الجيراز الأخرى، معروف عن السيبروفلوكساسين المادة الفعالة في سيفلوكس أنه قد يسبب عطب للمفاصل حاملة الوزن عند الحيوانات غير كاملة النمو، لم يسفر تقييم نتائج الدراسات الأمنية للمرضى تحت سن 18 عاماً والذين تم علاجهم من مرض اللياف الحويصلي عن وجود أي دلائل عن حدوث عطف للمفاصل أو الغضاريف لديهم.

تعضد النتائج الحالية استعمال CIFLOX Ciprofloxacin لعلاج نوبات عدوى اللياف الحويصلي الحادة الناتجة عن بسيويدوموناس أو ريجونوزا عند الأطفال والمراهقين بين سن 5 و17 عاماً. لا توجد فقط خبرة كافية في الوقت الحاضر عن استعمال الدواء عند الأطفال والمراهقين في أنواع العدوى الأخرى وعند الأطفال تحت سن 5 سنوات.

لذلك لا يجب استعمال سيبروفلوكساسين لعلاج أنواع العدوى الأخرى وعند الأطفال تحت 5 سنوات عامة.

الاحتياطات والتحذيرات

الاحتياطات الواجب اتخاذها عند القيادة، تشغيل الماكينات أو عند العمل دون تثبيت القدمين

أيضاً عند الاستعمال السليم، قد يؤثر هذا الدواء على سرعة رد الفعل عند المريض إلى درجة قد تضعف من قابليته على القيادة، تشغيل الماكينات أو على العمل دون تثبيت قدمه وقد يصبح المريض غير قادر على القيادة بهذه الأعمال كلية.

ينطبق ذلك بوجه خاص عند بداية العلاج، عند زيادة الجرعة، عند استبدال العلاج وعند تعاطي الكحول أثناء العلاج.

التداخلات الدوائية

الأدوية الأخرى التي تؤثر على مفعول سيفلوكس أو تتأثر هي بمفعول سيفلوكس

سيفلوكس/ أدوية تحتوي على حديد/ مضادات حموضة المعدة وأدوية ذات مفعول دارئ وتحتوي على مغنسيوم، ألومنيوم أو كالسيوم.

استعمال سيفلوكس في نفس الوقت مع أي من الأدوية السابق ذكرها يقلل من امتصاص سيبروفلوكساسين في الجسم. ينطبق ذلك أيضاً مثلاً على سكر الفات، أدوية تحتوي على مضاد الفيروس “ديانوسين” محاليل التغذية عن طريق الفم وكميات كبيرة من منتجات الألبان. لذلك يجب عليك تعاطي سيفلوكس في هذه الأحوال إما قبل تعاطي هذه الأدوية بمدة ساعة أو ساعتين أو بعد تعاطي هذه الأدوية بمدة 4 ساعات على الأقل. لا ينطبق ذلك على أدوية ضد حموضة المعدة من نوع مضادات متقبلات هـ2.

سيفلوكس/ كسانثين: استعمال سيفلوكس في نفس الوقت مع الثيوفللين (دواء لعلاج الربو) قد يؤدي إلى زيادة غير مرغوبة في تركيز الثيوفللين في مصل الدم. وقد يؤدي ذلك إلى حدوث آثار جانبية خاصة بالثيوفللين والتي قد تكون في حالات مفردة مهددة للحياة أو مميتة. إذا كان لابد من استعمال الدواءين في نفس الوقت يجب قياس تركيز الثيوفللين في مصل الدم مع إقلال جرعته حسب الحاجة. هناك تقارير عن حدوث زيادة في تركيزات مشتقات الكسانثين مثل الكافيين وبنتوكسيفلين (دواء لتحسين الدورة الدموية) في الدم عند استعمالها في نفس الوقت مع سيفلوكس.

سيفلوكس/ مضادات الالتهابات الغير ستيرويدية: أظهرت الدراسات في الحيوان أن استعمال جرعات كبيرة جداً من مستحضرات الكينولون (مضادات الجيراز) في نفس الوقت مع بعض مضادات الالتهابات (الغير ستيرودية) قد يؤدي إلى حدوث تشنجات. على كل حال لا ينطبق ذلك على المستحضرات المحتوية على حامض استيل السالسليك.

سيفلوكس/ سيكلوسبورين: لوحظ حدوث عطب مؤقت في حالات مفردة في وظيفة الكلى مصحوب بارتفاع في تركيز الكرياتنين في مصل الدم عند استعمال سيفلوكس 500 في نفس الوقت مع سيكلوسبورين (دواء يستعمل لخفض مناعة الجسم). لذلك يجب قياس الكرياتنين في مصل الدم بانتظام (مرتين في الأسبوع) عند هؤلاء المرضى.

سيفلوكس/ وارفارين: استعمال سيفلوكس في نفس الوقت مع وارفارين (دواء يستعمل لخفض تجلط الدم) يمكن أن يؤدي إلى زيادة مفعول الوارفارين.

سيفلوكس/ جليبنكلاميد: في حالات مفردة قد يؤدي استعمال جليبنكلاميد (علاج لمرض السكري) في نفس الوقت مع

سيفلوكس إلى زيادة مفعول الجليبنكلاميد إلى درجة قد تؤدي إلى حدوث نقص سكر الدم عن المعدل الطبيعي.

سيفلوكس/ بروبنسيد: يؤثر البروبنيسيد (دواء لعلاج مرض النقرس) على إفراز السيبووفلوكساسين في البول. عند استعمال بروبنسيد وسيفلوكس في نفس الوقت يرتفع تركيز السيبروفلوكساسين في الدم (مصل الدم).

سيفلوكس/ متوكلوبراميد: يزيد متوكلوبراميد (دواء لعلاج أمراض القناة الهضمية) من امتصاص السيبروفلوكساسين في الدورة الدموية مؤدياً إلى تركيزه إلى درجة قصوى في بلازما الدم في وقت أقصر من العادة. لم يثبت تأثير ذلك على التواجد الحيوي في جسم الإنسان.

سيفلوكس/ مكسيلتين: قد يؤدي استعمال هذين الدواءين في نفس الوقت إلى زيادة تركيز مسكيلتين في الجسم.

سيفلوكس/ فنيتوين: توجد تقارير عن حدوث زيادة أو نقصان في تركيز الفنيتوين في الدم عند استعمال الدواءين في نفس الوقت.

سيفلوكس/ دياسبام: توجد تقارير عن تأخير تكسير الدياسبام في الجسم عند استعمال الدواءين في نفس الوقت (إقلال التصفية، زيادة نصف العمر). بناءاً على ذلك ينصح بمراقبة العلاج بالدياسبام بعناية.

لاحظ من فضلك أن هذه المعلومات تنطبق أيضاً على الأدوية التي تم تعاطيها حديثاً.

الجرعة واستعمال دواء سيفلوكس

يجب إتباع التعليمات التالية إلا إذا وصف لك طبيبك سيفلوكس خلافها. اتبع من فضلك تعليمات تعاطي سيفلوكس وإلا فلن يؤدي العلاج إلى النتيجة المنشودة.

كمية وعدد مرات تعاطي دواء سيفلوكس

سيحدد طبيبك كمية سيفلوكس الواجب تعاطيها متوقفاً على احتياجك الشخصي، ذلك لأن سيفلوكس يعمل بطريقة مختلفة عند المرضى المختلفين ولا يحتمله كل شخص بنفس الدرجة.

يجب عليك إتباع تعليمات الطبيب تماماً فيما يتعلق بكمية وعدد مرات تعاطي الدواء ولا يجب عليك إيقاف تعاطي الدواء أو تغير كمية تعاطيه دون استشارة طبيبك أولاً.

البالغين: ينصح باستعمال الجرعات التالية إذا لم يصف الطبيب خلافها (جدول 1):

دواعي الاستعمال الجرعة اليومية للكبار
كمية المادة الفعالة

(ملجم سيبروفلوكساسين)

عدد أقراص سيفلوكس 500 القرص- 500 ملجم، من سيبروفلوكساسين
عدوى الجهاز التنفسي (مثل التهاب القصبات)

متوقفاً على شدة الحالة وعلى مسبب العدوى عدوى المسالك البولية

 

2 × 250 – 500

 

2 × نصف قرص إلى قرص

–        معقدة 2 × 250 -500 2 × نصف قرص إلى قرص
–        غير مقعدة حتى 500 في جرعة واحدة حتى قرص في جرعة واحدة
–        التهاب المثانة عند النساء في سن الولادة

(قبل انقطاع الحيض)

جرعة واحدة من 250 جرعة واحدة من نصف قرص
السيلان الحاد الغير معقد جرعة واحدة من 250 جرعة واحدة من نصف قرص
عدوى المعدة والأمعاء حتى 500 في جرعة حتى قرص في جرعة واحدة
أنواع العدوى الأخرى (انظر دواعي الاستعمال) واحدة 2 × 500 2 × قرصين

جدول 1: الجرعة اليومية المنصوح بها للكبار

* في حالات العدوى الوخيمة والمهددة للحياة بوجه خاص، وخاصة العدوى التي تتضمن بسويدوموناس، ستافيلوكوكس أو ستريتوكوكس، مثل الاستعمال الرئوي الناتج عن ستربتوكوكس، تكرار نوبات عدوى اللياف الحويصلي (مرض تلزج مخاطي والذي هو اضطراب وراثي للتمثيل الغذائي مصحوب بزيادة في إنتاج وفي لزوج وإفرازات الغدد في القصبة الهوائية والقناة الهضمية)، عدوى العظام والمفاصل، التسمم الدموي الجرثومي وعدوى التجويف البطني، يستعمل سيفلوكس عادة عن طريق الوريد. يمكن استعمال 2× 750 ملجم (أي ما يعادل 2× قرص ونصف سيفلوكس) بدلاً من العلاج الوريدي.

في حالة عدوى المسالك البولية التناسلية بالكلاميديا يجب رفع الجرعة إلى 2× 750 ملجم (2× قرص ونصف سيفلوكس يومياً) إذا تطلب الأمر.

المرضى المسنين: يتعاطى المرضى المسنين أقل جرعة ممكنة اعتماداً على شدة المرض وعلى مدى سلامة وظيفة الكلى (تصفية الكرياتنين) لديهم.

الأطفال والمراهقين (من سن 5 إلى 17 عاماً): الجرعة عن طريق الفم المنصوح بها لعلاج فترات العدوى الحادة للياف الحويصلي الناتجة عن بسويدوموناس أو ريجونوزا عند مرضى اللزاج المخاطي (مرض تلزج مخاطي والذي هو اضطراب وراثي للتمثيل الغذائي مصحوب بزيادة في إنتاج وفي لزوج إفرازات الغدد في القصبة الهوائية والقناة الهضمية) هي 2× 15 (-20) ملجم/ كجم وزن الجسم يومياً (إلى جرعة قصوى قدرها 1500 ملجم يومياً).

ملحوظة: علاوة على سيفلوكس توجد مستحضرات أخرى تحتوي على جرعات أعلى وأدنى للاستعمال عن طريق الفم، كما يوجد مستحضرات للحقن التسربي بالوريد.

إذا لم يكن ممكناً أن تبلع الأقراص، ينصح ببدء العلاج بمستحضر وريدي تسربي للسيبروفلوكساسين.

الجرعة في حالات القصور الكلوي أو القصور الكبدي:

للكبار:

1. ينصح باستعمال الجرعات الآتية في حالات العطب الكلوي المتوسط والشديد:

  • عند المرضى ذوي تصفية الكرياتنين بين 31 مللتر/ دقيقة و60 مللتر/ دقيقة (كرياتنين مصل الدم بين 1.4 ملجم/ 100 مللتر و 1.9 ملجم/ 100 مللتر)، تكون الجرعة القصوى للتعاطي عن طريق الفم 1000 ملجم سيبروفلوكساسين في اليوم.
  • عند المرضى ذوي تصفية الكرياتنين 30 مللتر/ دقيقة أو أقل (كرياتنين مصل الدم 2 ملجم/ 100 مللتر أو أكثر)، تكون الجرعة القصوى للمتعاطي عن طريق الفم 500 ملجم سيبروفلوكساسين في اليوم.

2. عند المرضى ذوي القصور الكلي الوظيفي والذين يعالجون بديلزة الدم تنطبق عليهم شروط الجرعة للتعاطي بعد كل ديلزة كما هو مذكور عاليه للمرضى ذوي العطب الكلوي الوظيفي المتوسط والشديد (انظر تحت رقم 1).

3. عند المرضى ذوي قصور وظيفة الكلى والذين يعالجون بالديلزة البريتونية المستمرة النقالة، يجب استعمال 500 ملجم سيبروفلوكساسين (يعادل ذلك قرص واحد سيفلوكس) أربعة مرات يومياً، أي كل 6 ساعات لعلاج التهاب الغشاء البريتوني.
يمكن بدلاً من ذلك إضافة محلول سيبروفلوكساسين التسربي إلى محلول الديلزة 4 مرات يومياً أي كل 6 ساعات بجرعة قدرها 50 ملجم سيبروفلوكساسين لكل لتر من محلول الديلزة.

4. لا ضرورة لتغيير الجرعة عن المعتاد لمرضى عطب وظيفة الكبد.

5. عند المرضى ذوي قصور وظيفة الكلى والكبد، يجب ضبط الجرعة حسب ما ينطبق على القصور في وظيفة الكلى المذكورة أعلاه وقد يتطلب الأمر مراقبة تركيز السيبروفلوكساسين في الدم.

الأطفال والمراهقين: لا توجد معلومات عن تأثير قصور وظيفة الكلى والكبد على الجرعة للأطفال والمراهقين.

كيف ومتى يجب عليك تعاطي سيفلوكس؟

ابتلاع الأقراص كما هي مع قليل من السائل. ويمكن تعاطيها في أوقات الغذاء أو في أوقات أخرى تعاطي الأقراص على معدة خاوية يساعد على امتصاص المادة الفعالة في الجسم بسرعة أكثر.

إلى متى يجب عليك استعمال سيفلوكس؟

الكبار:

يحدد لك طبيبك مدة العلاج. ويكون ذلك بناءاً على شدة العدوى، على تجاوبك للعلاج، على حالتك الصحية العامة، وعلى حساسية البكتيريا مسببة العدوى للمادة الفعالة سيبروفلوكساسين. يجب استمرار العلاج عادة لمدة 3 أيام على الأقل بعد هبوط درجة حرارة واختفاء الأعراض الإكلينيكية.

معدل مدة العلاج:

  • يوم واحد في حالات السيلان والتهاب المثاني الحادي الغير معقد.
  • حتى 7 أيام في حالات عدوى الكلى، المسالك البولية، والتجويف البطني.
  • طوال فترة نقص الكرات الدموية البيضاء عند المرضى منخفضي المناعة.
  • لمدة أقصاها شهرين لمرضى التهاب نخاع العظام.
  • لمدة من 7 إلى 14 يوماً لباقي حالات العدوى.

يجب استمرار العلاج لمدة 10 أيام على الأقل في حالات العدوى بستربتوكوكس لتجنب مخاطرة أية تعقيدات مستقبلية.

يجب أن يستمر علاج عدوى الكلاميديا أيضاً لمدة 10 أيام على الأقل.

الأطفال والمراهقين: لعلاج فترات العدوى الحادة للياف الحويصلي الناتجة عن بسويدوموناس أوريجونوزا عند الأطفال والمراهقين بين سن 5 و17 عاماً تكون فترة العلاج بين 10 إلى 14 يوماً.

الاستعمال الخطأ والجرعة الزائدة

ما يجب عليك عمله عند تعاطيك كثيراً من سيفلوكس (تعمداً أو عن طريق الخطأ)

توجد تقارير معدودة عن حدوث عطب كلوي مؤقت عكسي في بعض الحالات بعد تعاطي جرعات كبيرة جداً. لذلك يجب في هذه الحالات فحص وظيفة الكلى بواسطة طبيب. يؤدي استعمال مستحضرات تحوي على مغنسيوم أو كالسيوم إلى معادلة حامض المعدة مما يؤدي إلى إقلال امتصاص سيبروفلوكساسين في مجرى الدم.

ما الذي يجب عليك عمله إذا تعاطيت كمية أقل من الواجب تعاطيها من سيفلوكس أو نسيت تعاطيها؟: لا تتعاطى كمية أكثر من سيفلوكس في المرة التالية. تعاطى ببساطة الجرعة التالية الموصوفة لك في ميعادها.

ما يجب عليك عمله إن أردت أن تقطع العلاج أو أن توقفه مبكراً

إذا أردت قطع العلاج بسيفلوكس أو إيقافه مبكراً، مثلاً لأنك تشعر بتحسن أو لأنك تعان من آثار جانبية للدواء، تحدث أولاً إلى طبيبك من فضلك. إذا توقفت عن تعاطي سيفلوكس دون التحدث إلى طبيبك أولاً، ستتمكن البكتريا التي سببت العدوى لديك من البدء في التكاثر مرة أخرى. وقد تسوء حالتك بشدة. انظر أيضاً تحت عنوان “الجرعة والاستعمال”.

الآثار الجانبية

آثار في القناة الهضمية

فقدان الشهية، غممان النفس، قيء، ألم في البطن، ريح في البطن، عسر في الهضم، إسهال.

عند حدوث إسهال شديد مستمر خلال أو بعد العلاج يجب استشارة الطبيب حيث أن ذلك قد يكون علامة على وجود اضطراب معوي وخيم، يمكن أن يهدد الحياة (التهاب القولون الغشائي الكاذب) والذي يتطلب علاج فوري. في هذه الحالات يجب إيقاف العلاج بسيفلوكس وبدء العلاج المناسب بوساطة الطبيب (مثل فانكوماسين عن طريق الفم 250 ملجم 4 مرات يومياً). لا يجب استعمال الأدوية التي تمنع حركة القولون التمعجية.

آثار الجهاز العصبي المركزي

دوخة، صداع، إرهاق، هياج، أو ارتعاش.

في النادر جداً: أرق، اضطراب الحس في الأذرع والساقين، عرق، هزة في المشي، تشنجات، زيادة الضغط داخل الجمجمة، قلق،

كابوس ليلاً، اضطراب، اكتئاب، هلوسة.

في حالات مفردة: تفاعلات نفسانية (عطب نفساني متغير لدرجة إمكانية أن يعرض المريض نفسه للخطر). حدثت هذه الأعراض في بعض الحالات بعد أول استعمال. في هذه الأحوال يجب إيقاف العلاج بسيفلوكس فوراً وإخطار الطبيب المعالج.

آثار الحواس

في حالات نادرة جداً: قد يحدث اضطراب في حاسة التذوق والشم متضمناً فقدان ملحوظ في حاسة الشم والذي ينعكس عادة عند إيقاف العلاج، اضطراب في الرؤية (مثل ازدواج المرئيات، رؤية ألوان)، طنين في الأذن، فقدان مؤقت في السمع خاصة للموجات الصوتية عالية التردد.

تفاعلات الحساسية

حدثت التفاعلات التالية أحياناً بعد تعاطي جرعة واحدة من المستحضر. في هذه الحالات يجب إيقاف علاج بسيفلوكس فوراً مع إخطار الطبيب المعالج.

تفاعلات جلدية مثل الطفح الجلدي، الهراش، حمى الدواء.

في حالات نادرة جداً:

  • بقع دموية في الجلد، فقاقيع في الجلد تحتوي على دم، عقد صغيرة بها قشرة تدل على تضمن وعائي، الحمامى العجرية، احمرار جلدي مستدير بما يتضمن أشكال شديدة من هذه الحالة (متلازمة ستيفن – جونسون)، انفصال سطحي بفقاقيع لطبقات الجلد العليا والغشاء المخاطي للأنف والفم (متلازمة لايل).
  • عطب في الكلى والكبد (التهاب أنسجة الكلى، الكبد، نخرة خلايا الكبد التي قد تؤدي إلى الفشل الكبدي المهدد للحياة).
  • تفاعلات تشابه التفاعلات المصحوبة بالمرض المصلي (مثل الحمى تضخم الغدد اللمفاوية، احمرار الجلد، الهراش، تورم حساسية فورية شديدة تتضمن تورم الوجه، الأوعية الدموية والمزمار وصعوبة التنفس والتي قد تؤدي إلى صدمة مهددة للحياة (تفاعلات استهدافية/ شبه استهدافية)، وفي بعض الحالات بعد أول استعمال للدواء. يجب إيقاف العلاج بسيفلوكس فوراً في هذه الحالات مع بدء العلاج الطبي (مثل علاج الصدمة). علامات حدوث الصدمة تتضمن عرق بارد، عسر التنفس، انخفاض في ضغط الدم، سرعة النبض، دوخة وذهول.

آثار الجهاز القلبي الوعائي

خفقان، في حالات نادرة جداً: تورم الساقين (تورم محيطي)، احمرار الوجه الساخن، صداع نصفي، غشيان.

آثار الجهاز الحركي

ألم وتروم المفاصل.

نادر جداً: ألم في العضلات، التهاب غمد الوتر.

في حالات مفردة كان العلاج بمستحضرات الفلوروكينولون مصحوباً بالتهاب الأوتار وتمزقها (مثل وتر العرقوب). لوحظ حدوث ذلك غالباً عند المرضى المسنين الذين عولجوا بمستحضرات الكورتيكوستيرويات.

إذا كان هنالك شك حول التهاب في وتر، يجب إيقاف العلاج سيفلوكس 500 فوراً، كما يجب تجنب الإرهاق الجسمي مع استعمال العلاج المناسب. في حالات مفردة، قد تسوء أعراض وهن العضلات الوبيل (إجهاد الجهاز العضلي كنتيجة للحمل، خاصة عضلات الوجه، البلعوم، والقناة التنفسية).

آثار في الدم ومكوناته

قد تحدث تغيرات في تعداد خلايا الدم، مثل زيادة في نوع معين من الكرات الدموية البيضاء (كثرة الحمضات) أو نقص في خلايا الدم البيضاء أو الحمراء (أنيميا) أو الصفيحات الدموية.

في حالات نادرة جداً: تكاثر الكرات الدموية البيضاء أو الصفيحات الدموية، زيادة تهدم الكريات الدموية الحمراء (أنيميا تحللية)، نقص خلايا الدم، نقصان شديد في نوع معين من الكريات الدموية البيضاء مع إمكانية حدوث أعراض مثل القشعريرة، الحمى، فقاقيع في الغشاء المخاطي للفم والحلق، تغير في عوامل تجلط الدم (زمن البروثرومبين).

تأثيرات على المقاييس المعملية والبولية

قد يكون هناك تأثير مؤقت على وظيفة الكبد خاصة عند مرضى العطب الكبدي، قد يؤدي ذلك إلى زيادة في معدل إنزيمات الكبد لدرجة حدوث يرقان.

زيادة معدلات البولينا، الكرياتنين والبيليرونين في الدم.

في حالات مفردة: زيادة معدلات سكر الدم، تواجد دم أو بلورات في البول.

تأثيرات أخرى

في حالات نادرة جداً: ضعف عام، عطب مؤقت في وظيفة الكلى الذي قد يصل إلى فشل كلوي مؤقت، حساسية للضوء مع احمرار في الجلد.

لذلك لا يجب أن يتعرض المرضى المعالجون بسيفلوكس لأشعة الشمس دون داعي لذلك كما يجب عليهم تجنب الأشعة فوق البنفسجية (الشمس العالية والمشمسات).

يجب إيقاف العلاج عند ملاحظة حدوث تفاعلات الحساسية للضوء (تفاعلات جلدية مشابهة لحرق الشمس).

قد يؤدي الاستعمال المتكرر أو الطويل الأمد لسيفلوكس إلى نقص حساسية البكتيريا المسببة للمرض للسيبروفلوكساسين، يعني ذلك أن المريض قد يمرض بالعدوى بنفس البكتريا أو الكائن شبه الخميرة مرة أخرى قبل القضاء تماماً على العدوى الأساسية.

إذا عاهدت حدوث أعراض جانبية لم تذكر في وريقة التعليمات هذه، أخبر طبيبك أو الصيدلاني من فضلك.

المقاييس الواجب اتخاذها لعلاج الآثار الجانبية

قد تكون بعض الآثار الجانبية المذكورة عالية مهددة للحياة (مثل تورم الجلد والأغشطة المخاطية في الوجه والفم، الصدمة، التفاعلات النفسانية). لهذا السبب يجب إخبار طبيب فوراً عند حدوث أعراض من هذا النوع.

معلومات وتفاصيل أخرى عن المضاد الحيوي سيفلوكس

  • التخزين: يحفظ في درجة حرارة لا تزيد عن 25 درجة مئوية، بعيداً عن الضوء والرطوبة.
  • العبوات: كل علبة تحتوي على 10 أقراص.
  • المادة الفعالة: سيبروفلوكساسين أقراص مغلفة.
  • التركيب: يحتوي كل قرص مغلف على 582 ملجم هيدروكلوريد سيبروفلوكساسين أحادي الهيدرجة، معادلاً 500 ملجم من سيبروفلوكساسين.
  • من إنتاج: الشركة الكويتية السعودية للصناعات الدوائية.

دواء سيفلوكس ، صورة Ciflox

تنويه: سعر الدواء يختلف باختلاف الدولة والتوقيت؛ فقد ترى اختلافًا في الأسعار بمرور الوقت أو في بلدٍ مختلف.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: