رسائل دعم للمرضى جميلة ومعبرة

رسائل دعم للمرضى

المرض من أقوى جنود الله وأشدهم بطشًا، يضعف القوي وينهك الروح ويحول بين المرء وبين الاستمتاع بنعم الدنيا مهما كثرت حوله، وهو من أشد الابتلاءات التي تختبر الصبر وتمحص التحمل، وتختبر قوة الإيمان وقوة التسليم، وتضع الانسان في مواجهة كل قيم الرضا بما قسمه الله.

لأجل كل ذلك فإن المريض يحتاج إلى الدعم والمساندة بكل صورها، وهُنا رسائل دعم للمرضى خاصّةً، وهذا ليس فضلًا من أحد بل هو واجب الصحيح المعافى تجاه المريض المبتلى، واجب يقتضيه شكر النعمة والتحدث بفضل الله، وحق تكفله الانسانية وقيم المؤاخاة والشعور بالغير، ورصيد من الحسنات ينفع صاحبه، ومن هذا المنطلق سوف نخصص السطور القليلة القادمة لطائفة من الرسائل المحملة بكل معاني الرحمة والحب في الله وكل قيم الشعور بالغير، وكل معاني الإنسانية والأخوة لكل مريض يكابد الألم، فلعل كلمة منها تصيب نفسًا متألمة فتخفف عنها أو تصيب روحًا يائسة فتبعث فيها الأمل واليقين.

أجمل رسائل دعم للمرضى

  • إلى أخ في الإنسانية تحمل من الآلام ما لا يعلم قدره إلا الله، ولا يجزي عنه إلا الله، من أعمق أعماق القلب أدع الله أن يرزقك الشفاء والعافية، وأن يبدلك بأوجاعك وآلامك سعادة وسكينة وراحة تعجز عن شكرها.
  • مهما اشتدت الآلام وقصرت الحيلة وضاقت عليكم الدنيا بما رحبت، فتمسكوا بحبل الثقة بالله وحسن الظن به واليقين المطلق في قدرته، وأنه عز وجل لا يعجزه أمر شفاء مريض، ولا ينقص في ملكه أن يهب العافية لعباده، فهو ولي ذلك وهو أهله، فقط ادعوا الله، وتمسكوا بالدعاء حتى آخر لحظة في هذه الحياة.
  • الدعاء هو طوق النجاة لكل من عزت عليه أسباب النجاة، وهو السبيل إلى بر الأمان لكل ضعيف واهن القوة حائر، لا يرى إلى النجاة سبيلا، فادعوه دعاء الضعيف اللاجئ الواثق من رحمة الله، ادعوه وأنتم موقنون بالإجابة، ادعو واشفعوا دعائكم بدموعكم الصادقة بين يدي رب رحيم كريم قادر على كل شيء، ادعو ربًا أمره بين الكاف والنون.
  • إلى كل مريض في مشرق الأرض أو مغربها، تسلح بالصبر واليقين وثق أن هناك قلوب لا تنساكم أبدًا، وألسنة تلهج بالدعاء لكم ليل نهار، يدعون لكم دون سابق معرفة، ولا لقاء ولا صلة تذكر سوى ذلك التراحم الذي يمس شغاف القلوب والشفقة التي تعتصرها، فيا الله نسألك بحق أنك الواحد الأحد الفرد الصمد، القادر على ما تشاء أن تلطف بعبادك المرضى، وتخفف عنهم وتبرئ وجعهم، وتقر أعينهم بشفاء قريب وعافية لا تتبدل.
  • يا رب انت أرحم بعبادك من أرحم عبادك، فارفق بهم ولا تكلفهم ما لا يطيقون، يا رب ارزقهم الصبر وأجزل لهم الأجر، وبشرهم بعافية أبدانهم وسلامة أرواحهم من الوهن والضعف والذل والحاجة.
  • يا غني اغن عبادك المرضى عن الحاجة واغنهم عن الشكوى واغنهم عن الجهود المضنية التي يتكبدونها في رحلة الألم، يا رب خزائن رحمتك لا تنفذ وعطائك لا ينقطع، فاجبر خاطر كل من سألك بصدق شفاء مريض.
  • يا رب نبوء إليك بنعمك علينا ونبوء بذنوبنا التي فاقت زبد البحر، ونبوء إليك برحماتك وسترك ولطفك بنا، ونطمع يا ربنا أن تتم علينا نعمك وجميل سترك بشفاء مرضانا وعافية أبداننا، وسلامة من يتألم من بني جلدتنا.
  • إلى كل مريض من قريب أو بعيد، لا يكف لساني عن الدعاء لك ولا طلب العافية، ولا أذكر العافية إلا ذكرتك ودعوت لك ورجوت الله من كل قلبي أن يتغمّدك بالسكينة والطمأنينة والسلامةـ وأرجو الله أن لا يخيب رجائي وأن لا يرد يداي صفرًا ويبشرني بإجابة دعائي، أبشر فإن في الأرض قلوبًا سخرت للدعاء لك، وثق أن أحدهم لن يخيب رجاؤه، توكل على الله والق حمُولك على أعتاب الدعاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: