دعاء منتصف الليل جامع لكل شيء – أدعية شاملة للدنيا والآخرة

إن دعاء منتصف الليل هو من أفضل وأروع فترات الدعاء، فينتظر كل إنسان مُشتاق ومتلهف على لقاء الله، ومناجاته. وفي سنن الترمذي أن النبي ﷺ قال (أقرب ما يكون الرب من العبد في جوف الليل الآخر فإن استطعت أن تكون ممن يذكر الله في تلك الساعة فكن).

يستيقظ العبد ليتقرب إلى الله، ويدعوه، ويطلب منه أن يُحقق له كل ما يتمنى، فهذا الوقت من أوقات استجابة الدعاء، كما وعدنا الله -سبحانه وتعالى-.

فإذا أردت أنت تُلخص العبادة كلها يمكن أن تلخص بالدعاء، وحينما تدعو الله -عز وجل- وحينما يستجيب لك يجب أن تعُد هذا يوماً من أيام الله.

وقد قال الله -عز وجل- في الآية ٥ من سورة إبراهيم (وذكرهم بأيام الله إن في ذلك لآيات لكل صبار شكور). يوم دعوته فاستجاب لك، يوم سألته فأعطاك، يوم استغفرته فغفر لك، يوم اعتززت به فأعزك.

دعاء منتصف الليل , أدعية شاملة

فالعبرة من كل هذا الدين، أن يكون لك علاقة مباشرة مع المولى -جل شأنه-؛ أن تُناجيه، تستغفره، تسأله، تطلب مغفرته وعفوه، أن تطلب مِنه -سبحانه- أن يتوب عليك.

قصص عن الدعاء في منتصف الليل

يُحكى أن أحد الأشخاص تعرض في حياته لإحباط أدى به إلى حالة نفسية مرضية، فذهب إلى طبيب غير مسلم، فقال له الطبيب؛ بعد أن حدثه عن قصته كلها، مشكلتك أنك تشعر أن الله ليس راضياً عنك، لا بد من أن تكثر مُناجاته.

وقد كان عليه الصلاة والسلام إذا حزبه أمر بادر إلى الصلاة. فالمشكلات كبيرة جداً وعديدة؛ نتعرض لها دائماً في حياتنا؛ فالطالب في مدرسته يتعرض لمشاكل وصعوبات. والتاجر في تجارته. والصانع في مصنعه. وكذلك الموظف في مكتبه.

فأحيانا تأتي مشكلات تسحق الإنسان، فمن لك إلا الله، فلعل الله -سبحانه وتعالى- من حكمته أنه يسوقك إلى بابه.

يبتليك بمشكلات لسبب واحد؛ أن يسمع صوتك، وأنت تُساق إلى بابه، وأن تذوق طعم القرب منه.

فالإنسان ألِف الحياة الدنيا؛ ألِف الطعام والشراب والزوجة والأولاد والنزوهات، والسهرات والولائم. لكن لو أنه ذاق طعم القرب من الله لاكتفى به.

أجمل أدعية منتصف الليل

  • اللهم لك الحمد ملء السموات والأرض، لك الحمد في الدنيا والأخرة، لك الحمد دائماً وأبدا.
  • يا رب أناجيك في منتصف الليل، وأدعوك باسمك العظيم أن تغفر لي ذنوبي، وتستر عيوبي، وترزقني الزوج الصالح والذرية الصالحة.
  • يا رب أدعوك في منتصف الليل كما أمرتني، فاستجب لي دعائي، وتقبل صلاتي يا أكرم الأكرمين.
  • يا رب بعزتك وجلالك، تقبل أعمالي، وأصلح أحوالي، ولا تُشمت بي حقوداً أو حاسداً.
  • اللهم احلل عقدة من لساني واجعلني من الناجحين الفالحين يا فتاح يا عليم.
  • اللهم إني سلمت وجهي إليك في ظلمات الليل، أدعوك أن تُفرج كربي، وتُزيح همي.
  • يا رب أدعوك وأنت العلي العظيم، استجب لي وأعفر لي، وارزقني الصلاح والفلاح والعمل الصالح الذي يُقربني إليك.
  • يا رب أسألك باسمك العظيم، أن تصلح حال أولادي، وتجعلهم ذرية صالحة نافعة.
  • اللهم يا ولي نعمتي وملاذي عند كربتي اجعل ما أخافه وأحذره بردا وسلاما عليّ كما جعلت النار بردا وسلاما على إبراهيم.

دعاء منتصف الليل لقضاء الحوائج الدنيوية والأخروية

الحوائِج جمع حاجة، وهي كل ما يشغل بال الناس من أمور دنيوية، مثل الزواج، السفر، الحمل، الرزق، مصالح حكومية -التي قد تكون اصعب الحوائج عند البعض-؛ وغيرها من الأمور التي تشغل بالنا ونتطلَّع لقضائِها وإتمامها.

  • اللهم يا ذا الجلال والإكرام أناجيك في هذا الليل المظلم الذي لا يراني فيه أحداً سواك يا أكرم الأكرمين، أن تجعلني من أهل الجنة، وتُنجني من عذاب القبر.
  • يا رب طرقت بابك، فافتح لي أبواب رحمتك، ووسع رزقي، وأغفر ذنبي، ونجني من المعاصي.
  • اللهم لك الحمد حمداً يليق بجلالتك، لك الحمد في الأولى والآخرة، لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك العظيم.
  • اللهم يا مُفرج الكروب، يا مُزيل الهموم، يا واسع المغفرة، اجعل لي في هذه الليلة ساعة إجابة.
  • اللهم في هذه الليلة المباركة، نقني من خطاياي، وابعد عني كل الشرور والآثام.
  • اللهم إني أدعوك في هذا الليل المظلم، وأسألك أن تُنجني من ضيق الصدر وضيق العيش، وترزقني الخير الكثير.
  • اللهم يا عزيز يا جبار يا قوي يا مُهيمن، أهدني إلى صراطك المُستقيم، وجعلني من المُقربين إليك.
  • اللهم يا غفار يا ورزاق، ثبت قلبي على طاعتك، واجعل القرآن العظيم ربيع قلبي ونور حياتي.
  • يا رب أسألك أن توسع رزقي، وترزقني البركة والخير في صحتي وعافيتي.

الدعاء في منتصف الليل كما ورد عن النبي ﷺ

يقول الرسول -صلى الله عليه وسلم- (ما مِن عبدٍ يتعارّ من الليل -يعني يستيقظ- فيقول: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، ولا حول ولا قوة إلا بالله، ثم يقول: اللهم اغفر لي، أو يدعو؛ فيستجاب له، فإن قام وصلى قُبلت صلاته).

وأعظم الأدعية التي وردت عن النبي –عليه افضل الصلاة وأتم التسليم– هو ما ورد من حديث عائشة رضي الله عنها قالت: (أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- علمني هذا الدعاء وهو أعظم دعاء: اللهم إني أسألك من الخير كله، عاجله وآجله، ما علمت منه وما لم أعلم وأسألك الجنة وما قرب إليها من قول أو عمل، وأعوذ بك من النار وما قرب إليها من قول أو عمل وأسألك مما سألك به محمد، وأعوذ بك مما تعوذ منه محمد، وما قضيت لي قضاء فاجعل عاقبته رشد).

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: