معلومات عن تاريخ مصر القديم والحديث

معلومات عن تاريخ مصر

تقع مصر في شمال أفريقيا، على البحر الأبيض المتوسط، كما أنها موطن لإحدى أقدم الحضارات على وجه الأرض، وتعد حضارتها واحدة من أعظم وأقوى الحضارات في تاريخ العالم.

نهر النيل

كان النيل ولا يزال مصدر الكثير من الثروة في مصر، فقد نشأت المدن المصرية الكبرى على طول النيل حيث أصبح الشعب المصري خبيرًا في الري وتمكن من استخدام مياه النيل لزراعة محاصيل غنية ومربحة، كما قدم النيل الطعام والتربة والمياه ووسائل المواصلات للمصريين، وعندما تأتي الفيضانات العظيمة كل عام توفر تربة خصبة للزراعة، فبدون نهر النيل، تتحول مصر كلها إلى صحراء، حيث يسقط حوالي ٢.٥ سم فقط من الأمطار في جميع أنحاء مصر كل عام.

الثقافة

تعددت مظاهر الثقافة في مصر، كما تم ربط الحكومة والدين معًا حيث كان زعيم الحكومة، الفرعون، زعيمًا أيضًا للدين، كما كانت الكتابة مهمة في الحفاظ على عمل الحكومة، كما كانوا يستخدمون الكتابة في المحافظة على آدابهم المختلفة، وقد كان الكتبة فقط هم الذين يمكنهم القراءة والكتابة.

لطالما كان المصريون قريبين من العالم الطبيعي، فقد ترك القدماء المصريون اللوحات والمنحوتات (التي لا يزال من الممكن رؤيتها اليوم!) من الحيوانات الكبيرة مثل الفيلة وأفراس النهر والنمور والفهود، فقد كانت هذه الحيوانات شائعة في مصر، لكنها الآن نادرة أو منقرضة بسبب الصيد وفقدان الموائل.

تاريخ مصر

كان الصيادون الذين استقروا في مصر منذ أكثر من ٨٠٠٠ عام أول من عاش على ضفاف النيل، كما تعلموا زراعة المحاصيل وتربية الحيوانات، وبدأوا في بناء القرى، وبالإضافة إلى ذلك، فقد تاجروا مع جيرانهم وتعلموا الإبحار بالقوارب، وبحلول عام ٣٠٠٠ قبل الميلاد، تأسست حضارة مصر.

وفي عام ٣١٠٠ قبل الميلاد، تم توحيد ممالك مصر العليا والسفلى تحت قيادة ملك قوي، أطلق عليه لاحقًا فرعون، كما بنى هؤلاء الملوك أهرامات ضخمة ومعابد وآثار أخرى مثيرة للإعجاب، واحتلوا أراضي أخرى في البلد.

وبحلول عام ١٠٠٠ قبل الميلاد، انقسمت مصر إلى أجزاء أصغر وكانت المملكة في تراجع، واستغلت البلاد المجاورة هذا الانقسام فهاجموا مصر واستولوا على الأراضي المصرية في عام ٣١ قبل الميلاد، وسقطت مصر تحت السيطرة الرومانية وبعد قرون، في عام ٦٤٠ م، استولى المسلمون على مصر، وحكمت هذه القوى العربية مصر لعدة قرون وأسست العاصمة الحديثة “القاهرة”.

وفي عام ١٨٨٢، غزا البريطانيون مصر واحتلوها، حيث أراد البريطانيون السيطرة على قناة السويس، التي ربطت البحر الأبيض المتوسط ​​بالبحر الأحمر واختصرت إلى حد كبير رحلة الإبحار من آسيا إلى أوروبا، وبقي البريطانيون في مصر حتى أعلنت مصر استقلالها عام ١٩٥٢.

بعض المعلومات الهامة والسريعة عن القدماء المصرين

  • تم بناء معظم الأهرامات المصرية القديمة كمقابر للفراعنة (حكام مصر القديمة) وأسرهم، وحتى الآن، تم اكتشاف أكثر من ١٣٠ هرمًا في مصر.
  • يعتبر هرم خوفو بالجيزة أكبر هرم مصري، ويعتبر أحد عجائب الدنيا السبع.
  • كان يتزين الرجال والنساء بمساحيق المكياج في مصر، فكانوا عادة ما يضعون فوق أعينهم طلاء اخضر (مصنوع من النحاس) أو أسود (مصنوع من الرصاص)، وبالإضافة إلى أنه أداة للزينة، فإنهم يستخدمونه أيضًا في توفير الحماية اللازمة من أشعة الشمس، فقد كان يعتقد المصريون أن المكياج له قوى علاجية سحرية أيضًا.
  • اعتبر المصريون القدماء القطط حيوانًا مقدسًا، كما يعتقد أن معظم العائلات احتفظت بالقط كحيوان أليف، وظنوا أنها ستجلب الحظ السعيد للأسرة.
  • يعرف المصريون القدماء الكثير من الألعاب ويمارسونها، وكانت سينيت إحدى الألعاب الشهيرة آنذاك، والتي لعبت لأكثر من ٢٠٠٠ عام! تضمنت هذه اللعبة رمي العصي (بنفس الطريقة التي نرمي فيها النرد) لمعرفة عدد المربعات لتحريك قطعتك إلى الأمام على اللوحة.

المراجع: Natgeokids , Ducksters

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: