باروكستين – Paroxetine | لعلاج حالات الإكتئاب مع/ أو القلق

باروكستين أقراص مغلفة Paroxetine tablet

دواعي استعمال باروكستين؟

يُستخدم باروكستين لعلاج حالات الإكتئاب مع/ أو حالات القلق في البالغين، وينتمي باروكستين لمجموعة يُطلق عليها مثبطات إمتصاص السيروتونين الإنتقائية. مادة السيروتونين تُفرز طبيعياً في مخ الإنسان. يُعاني مرضى القلق أو الإكتئاب من إنخفاض مستوى السيروتونين في المخ ولذلك يعمل باروكستين على زيادة مستوى السيروتونين في المخ.

قبل إستعمال Paroxetine باروكستين:

لا تستخدم باروكستين في الحالات الآتية: إذا كنت تستخدم الأدوية المثبطة للأكسيداز أحادي الأمين (MAOls) مثل موكلوبيميد، أو إذا كنت قد إستخدمت أياً منها خلال الأسبوعين السابقين للعلاج. طبيبك سوف ينصحك حول كيفية بدء العلاج بباروكستين بعد توقفك عن إستخدام الأدوية المثبطة للأكسيداز أحادي الأمين. إذا كنت تستخدم مُهدئات مثل ثيوريدازين. إذا كنت تستخدم أدوية للإضطرابات العقلية مثل بيموزيد. إذا كنت تُعاني من حساسية للباروكستين أو لأي من مكونات الدواء الأخرى أخبر طبيبك إذا كان أياً مما سبق ينطبق عليك.

• إستشر طبيبك: إذا كنت تستخدم أي أدوية أخرى. إذا كنت تُعاني من إضطرابات في العينين، الكُلى، الكبد أو القلب. إذا كنت مُصاباً بمرض الصرع أو كنت قد عانيت من تشنجات سابقاً. إذا كنت مصاباً بالهوس. إذا كنت تخضع لعلاج بالصدمات الكهربائية. إذا كنت قد عانيت من نزيف سايقاً. إذا كنت تستخدمين تاموكسيفين لعلاج سرطان الثدي أو لعلاج مشاكل الخصوبة وذلك لأن باروكستين يُقلل من فاعلية تاموكسيفين. إذا كنت تُعاني من مرض السكر. إذا كنت تتناول كميات قليلة من ملح الصوديوم في الطعام. إذا كنت تُعاني من مرض الجلوكوما (إرتفاع ضغط العين). في حالة الحمل أو إذا كنت تُخططين لحدوث حمل.

– عند الشعور بالإكتئاب أو القلق: لوحظ في بعض المرضى الذين يُعانون من الإكتئاب أو القلق، أنهم قد يميلون إلى إلحاق الأذى بأنفسهم وخاصة مع المرضى صغار السن (أقل من 25 عام) ويستمر هذا الشعور لفترة قصيرة بعد إستعمال الأدوية المضادة للإكتئاب وذلك لأن هذه الأدوية تحتاج لبعض الوقت (أسبوعين تقريباً) حتى يظهر تأثيرها وتختفي هذه الأعراض. – في حالات الحمل والرضاعة: يجب عليك أن تُخبري طبيبك في أقرب وقت ممكن في حالة الحمل، أو إذا كنت تُخططين لحدوث حمل فقد لوحظ ظهور بعض العيوب وخاصة في القلب في الأطفال الذين إستخدمت أمهاتهم باروكستين في الأشهر الأولي من الحمل ولذلك قد يُقرر طبيبك إيقاف الدواء تدريجياً وفي بعض الحالات قد يُقرر الطبيب إستمرار إستخدام باروكستين. يجب إخبار الطبيب إذا كنت تتناولين باروكستين أثناء الفترة الأخيرة من الحمل حيث أن مثل هذه الأدوية قد تؤدي إلى ظهور ما يُعرف بإرتفاع ضغط الدم الرئوى المُستمر حيث يرتفع ضغط الدم في الأوعية الدموية بين قلب ورئة الطفل وقد تظهر بعض الأعراض الأخرى على الطفل وعادة ما تظهر في خلال أول 24 ساعة بعد الولادة مثل: إضطرابات في التنفس. زرقة الجلد مع الشعور بالسخونة أو البرد الشديد. زرقة الشفتين. قيء أو ظهور إضطرابات في التغذية. الإرهاق الشديد وعدم القدرة على النوم والبكاء. تصلب العضلات. تشنجات. إستشر طبيبك إذا ظهرت أي من هذه الأعراض على طفلك بعد الولادة. يظهر باروكستين في لبن الأم بكمية صغيرة ولذلك أخبرى طبيبك في حالة إستخدامك للباروكستين مع الرضاعة وسوف يُقرر طبيبك إستمرار إستخدام الدواء أو إيقافه.

• التفاعلات الدوائية للباروكستين مع الأدوية الأخرى:
قد يؤثر باروكستين أو يتأثر ببعض الأدوية الأخرى مثل: الأدوية المُثبطة للأكسيداز أحادي الأمين (MAOls). أدوية الإضطرابات العقلية مثل بيموزيدات، ثيوريدازين. الأسبرين، إبيوبروفين ومضادات الإلتهاب الغير إستيرويدية مثل سيلكوكسيب، إيتودلاك وميلوكسيكام وتُستخدم هذه الأدوية لعلاج الألم والإلتهاب. مُسكنات الألم مثل ترامادول، بيثيدين. الأدوية من مجموعة تربتان مثل سوماتربتان وتُستخدم لعلاج الصداع النصفي. الأدوية الأخرى المضادة للإكتئاب مثل تريبتوفان، كلوميبرامين، ديسيبيرامين. ليثيوم، ريسبيريدون، برفينازين وتُستخدم هذه الأدوية لعلاج بعض حالات الأمراض النفسية. فينتانيل ويُستخدم كمخدر لعلاج الآلام المزمنة. الجمع بين فوساميبرينافير وريتونافير لعلاج فيروس نقص المناعة المكتسبة.st John wort دواء عُشبي يُستخدم لعلاج الإكتئاب. فينوباربيتال، فينيتوين، كاربامازيبين وتُستخدم هذه الأدوية لعلاج التشنجات. اتومكستين لعلاج مرض القصور في التركيز وكثرة الحركة. بروسيكليدين وهو يُستخدم في علاج التشنجات خاصة في مرض الشلل الرعاش. وارفارين ومضادات تجلط الدم الأخرى. بروبافينون، فليكانيد والأدوية الأخرى التي تُستخدم لتنظيم ضربات القلب. ميتوبرولول والأدوية المضادة لمستقبلات بيتا والتي تُستخدم في علاج الدرن. لينيزوليد (مضاد حيوي). تاموكسيفين ويُستخدم لعلاج سرطان الثدي وأمراض ضعف الخصوبة. إذا كنت تتناول أي أدوية أخرى فيجب عليك أن تُخبر الطبيب أو الصيدلي بها لضمان سلامة إستخدام باروكستين مع هذه الأدوية.

– تناول المشروبات الكحولية: لا يجب تناول أي مشروبات كحولية أثناء العلاج بباروكستين وذلك لأن الكحول قد يزيد من ظهور الأعراض الجانبية لباروكستين.

– قيادة السيارات وإستعمال الماكينات: قد يُعاني بعض المرضى من بعض الأعراض الجانبية مثل الدوار، الإرتباك وعدم وضوح الرؤية ولذلك إذا شعرت بأي من هذه الأعراض لا تقود سيارتك أو تُستخدم الماكينات.

• ما هي جرعة باروكستين؟
تناول باروكستين صباحاً مع كمية كافية من الماء ولا تمضغه. سوف يشرح لك الطبيب كيفية إستخدام باروكستين وسوف يُحدد لك الجرعة المناسبة لحالتك ومدة العلاج ولذلك إلتزم بتعليماته في تناول الدواء. الجرعة المتعادة لمختلف حالات الإضطراب والإكتئاب:
– الجرعة في بداية العلاج (الإكتئاب) 20 مجم، الجرعة اليومية المقترحة 20 مجم، أقصى جرعة يومية 50 مجم.
– الجرعة في بداية العلاج (الوسواس القهري) 20 مجم، الجرعة اليومية المقترحة 40 مجم، أقصى جرعة يومية 60 مجم.
– الجرعة في بداية العلاج (نوبات الهلع) 10 مجم، الجرعة اليومية المقترحة 40 مجم، أقصى جرعة يومية 60 مجم.
– الجرعة في بداية العلاج (مرض القلق الإجتماعي) 20 مجم، الجرعة اليومية المقترحة 20 مجم، أقصى جرعة يومية 50 مجم.
– الجرعة في بداية العلاج (إضطرابات ما بعد الحوادث) 20 مجم، الجرعة اليومية المقترحة 20 مجم، أقصى جرعة يومية 50 مجم.
– الجرعة في بداية العلاج (إضطرابات القلق العامة) 20 مجم، الجرعة اليومية المقترحة 20 مجم، أقصى جرعة يومية 50 مجم.

• المرضى كبار السن: أقصى جرعة للمرضى أكبر من 65 سنة هي 40 مجم في اليوم.

• المرضى الذين يُعانون من إضطرابات بالكُلى أو الكبد: إذا كنت تُعاني من إضطرابات بالكُلى أو الكبد سوف ينصحك الطبيب بتناول جرعة أقل من باروكستين. يجب ألا تزيد الجرعة عن 20 مجم في اليوم في الحالات الشديدة من أمراض الكُلى والكبد.
• في حالة نسيانك تناول جرعة باروكستين: تناول الجرعة في نفس التوقيت كل يوم إذا نسيت تناول الجرعة في موعدها وتذكرت ذلك قبل النوم مباشرة فتناولها ثم أكمل العلاج في اليوم التالي كما هو مُقرر لك ولكن إذا تذكرتها أثناء الليل أو في اليوم التالي فلا تتناولها وتناول فقط جرعة اليوم وقد تُعاني من بعض الأعراض نتيجة التوقف عن العلاج ولكنها تختفي فور تناولك الجرعة المتعادة.

• في حالة تناولك جرعة زائدة من باروكستين؟ لا تتناول جرعة أكبر مما وصف لك الطبيب وإذا حدث ذلك إستشر طبيبك أو توجه إلى أقرب مستشفى.

• ماذا تفعل إذا لم تشعر بأي تحسن؟ تحتاج الأدوية المضادة للإكتئاب لفترة من الوقت ليبدأ المريض في الشعور بتحسن ويظهر هذا التحسن في أغلب المرضى بعد أسبوعين من بداية العلاج وقد يحتاج البعض لفترة أطول للشعور بهذا التحسن. قد يشعر بعض المرضى بتراجع الحالة أولاً ثم يبدأون بالشعور بالتحسن. إذا ألم تشعر بأي تحسن بعد مرور أسبوعين من العلاج فإستشر طبيبك الذي قد ينصحك بالإستمرار في العلاج لمدة أخرى.

• الأعراض الجانبية المحتملة:
مثل كل الأدوية قد يُسبب باروكستين بعض الأعراض الجانبية وليس بالضرورة أن يشعر بها كل من يستخدمه. إستشر طبيبك إذا عانيت من أي من هذه الأعراض في خلال فترة العلاج.

– الأعراض الجانبية المتوقع حدوثها لمريض واحد من كل 100 مريض: كدمات أو نزيف غير عادي، بما في ذلك تقيؤ الدم أو ظهور دم في البراز، في هذه الحالة يجب إستشارة الطبيب أو الذهاب إلى المستشفى. الشعور بإحتباس البول وفي هذه الحالة يجب إستشارة الطبيب أو الذهاب إلى المستشفى.

– الأعراض الجانبية المتوقع حدوثها لمريض واحد من كل 1000 مريض: التشنجات، إستشر طبيبك إذا بدأت تُعاني منها. الشعورة بالقلق وعدم القدرة على الجلوس أو الوقوف وفي هذه الحالة زيادة جرعة باروكستين قد يزيد من هذه الأعراض ولذلك إستشر طبيبك فوراً. الشعور بالضعف والإرتباك وعدم تناسق حركة العضلات وقد يكون ذلك نتيجة نقص مستوى الصوديوم في الدم.

– الأعراض الجانبية المتوقع حدوثها لمريض واحد من كل 10000 مريض: الحساسية لباروكستين: إذا ظهر إحمرار وطفح جلدي وتورم في الجفون، الوجه، الشفتين، الفم أو اللسان أو حكة أو صعوبة في التنفس أو البلع في هذه الحالة إستشر طبيبك أو توجه إلى أقرب مستشفى. إذا كنت تُعاني من كل أو بعض الأعراض التالية فذلك يعني أنك تُعاني من متلازمة السيروتونين التي من أعراضها: حالة من الإرتباك والشعور بالتوتر، زيادة إفراز العرق، الإرتجاف، والهلوسة، حركات مفاجئة للعضلات أو سرعة ضربات القلب. إذا شعرت بأي منها إستشر طبيبك. الجلوكوما الحادة: إذا شعرت بألم في العينين وعدم وضوح الرؤية إستشر طبيبك.

– الأعراض الجانبية ذات معدل حدوث غير معروف: لوحظ في بعض المرضى زيادة رغبتهم في إلحاق الأذى بأنفسهم خلال الفترة الأولى من العلاج أو بعد إيقاف العلاج. الأعراض الجانبية الأخرى المحتملة الحدوث خلال فترة العلاج: الغثيان. تناول الدواء في الصباح مع الطعام يُقلل من فرصة حدوث الغثيان.
– الأعراض الجانبية المتوقع حدوثها لمريض واحد من كل 10 مرضى: زيادة نسبة الكوليسترول في الدم، فقدان الشهية،
الأرق أو الشعور بالنُعاس، التثاؤب، الصداع، عدم وضوح الرؤية، جفاف الحلق، الإسهال أو الإمساك، القيء، زيادة الوزن، الشعور بالضعف وزيادة إفراز العرق.

– الأعراض الجانبية المتوقع حدوثها لمريض واحد من كل 100 مريض: إرتفاع أو إنخفاض ضغط الدم مما يجعل المريض يشعر بدوار عند النهوض المُفاجىء، زيادة ضربات القلب عن المعدل الطبيعي، إتساع حدقة العين، حركات غير طبيعية للفم واللسان، طفح جلدي، الشعور بالإرتباك، الهلوسة، عدم القدرة على التبول أو التبول اللاإرادي.

– الأعراض الجانبية المتوقع حدوثها لمريض واحد من كل 1000 مريض: إفراز غير طبيعي للبن الثدى في الرجال والنساء، بطء ضربات القلب، تأثر الكبد ويظهر ذلك في التحليل الخاصة بوظائف الكبد، الشعور بالفزع، الشعور بالقلق والهم، متلازمة الأرجل المضطربة، آلام في الأربطة والعضلات.

– الأعراض الجانبية المتوقع حدوثها لمريض واحد من كل 10000 مريض: إضطرابات بالكبد تؤدي إلى إصفرار الجلد وبياض العين، إحتباس الماء بالجسم مما يؤدي إلى تورم الذرعين والرجلين، الحساسية لضوء الشمس، إنتصاب القضيب، نزيف مفاجىء (مثل نزيف اللثة، ظهور دم في البول أو عند القيء). لوحظ ان بعض المرضى قد يُعانون من طنين الأذن عند إستخدام باروكستين أو زيادة إحتمالات حدوث كسور العظام.

• عند التوقف عن تناول باروكستين:
لا تتوقف عن إستخدام باروكستين حتى يُخبرك الطبيب بذلك.
عند التوقف عن تناول باروكستين: سوف يُخبرك الطبيب أن تقوم بتقليل الجرعة تدريجياً على مدى عدة أسابيع أو أشهر وذلك لتجنب ظهور أي أعراض جانبية ناتجة عن التوقف عن إستخدام باروكستين وعادة ما تكون هذه الأعراض خفيفة وتختفي خلال أسبوعين ولكن في بعض المرضى قد تكون هذه الأعراض أكثر شدة وتستمر لفترة أطول. إذا كنت تُعاني من أي أعراض جانبية نتجية توقف العلاج: يجب عليك التوقف عند تناول باروكستين تدريجياً وإذا شعرت بأي أعراض شديدة نتيجة التوقف عن العلاج فإستشر طبيبك فقد ينصحك بالعودة إلى تناول باروكستين مرة أخرى ثم التوقف عنه تدريجياً.

• الأعراض الجانبية المتوقع حدوثها عند التوقف عن إستخدام باروكستين:
– الأعراض الجانبية المتوقع حدوثها لمريض واحد من 10 مرضى: شعور بالدوار وعدم القدرة على الإتزان، شعور بالوخز والحرقة، طنين الأذن، إضطراب النوم، الشعور بالقلق، صداع.

– الأعراض الجانبية المتوقع حدوثها لمريض واحد من كل 100 مريض: غثيان، عرق، شعور بالتوتر، تشنجات، شعور بالإرتباك، إسهال، بعض إضطرابات الرؤية، لا يجب إستخدام هذا الدواء مع الأطفال والبالغين تحت 18 سنة فقد أوضحت ظهور أعراض جانبية نتيجة إستعمال هذا الدواء مع الأطفال مثل الميول الإنتحارية، العدوانية، فقدان الشهية، إضطرابات المشاعر (وتشمل البكاء وإضطرابات في المزاج) ونزف الدم.

معلومات إضافية عن Paroxetine باروكستين

• مما يتركب باروكستين؟
– المادة الفعالة: باروكستين 20 مجم على هيئة هيدروكلوريد نصف مائي.
– مواد السواغ: كروسكارميللوز صوديوم، ستيارات الماغنيسيوم، ملح فوسفات الكالسيوم أحادي الهيدروجين، نشا جليكولات الصوديوم، بوليفينيل بيروليدون.

• التخزين: يُحفظ في درجة حرارة الغرفة.
• العبوة: عبوة كرتون تحتوي على 1، 2 أو 3 شرائط كل منهم يحتوي على 10 أقراص.
تصنيع: (شركة حورس للصناعات الدوائية ش.م.م).

صورة,تصميم, باروكستين, Paroxetine
صورة/تصميم: باروكستين Paroxetine
تنويه: سعر الدواء يختلف باختلاف الدولة والتوقيت؛ فقد ترى اختلافًا في الأسعار بمرور الوقت أو في بلدٍ مختلف.

أضف تعليق

error: