تعريف المصدر وبيان أنواعه.. مع الأمثلة

تعريف المصدر وبيان أنواعه.. مع الأمثلة

المصدر هو: عبارة عن حدث مجرد من الزمان على عكس الأفعال التي تدل على الزمن، فمثلا الأفعال (رسم، يرسم، أرسم) لها دلالة على الزمن، بينما المصدر المشتق منها (الرسم) لا يدل على الزمن.

أنواع المصادر

وللمصادر أنواع متعددة منها:

المصدر الصريح

الذي يدل على الحدث مجردا من الزمن، ويتضمن أحرف فعله لفظاً، أو تقديرًا.

صياغة المصدر الصريح: يصاغ بشكل قياسي أو سماعي كالتالي:

كما يكون الفعل على وزن أفعل يُصاغ المصدر الصريح منه على وزن (إفعال)، كالفعل (أكثر) الذي مصدره (إكثار).

والأفعال على وزن (فعل)، كالفعل (عظّم) يكون مصدرها (تعظيم) على وزن تفعيل.

أما الأفعال على وزن (فاعل) فمصدرها على وزن (فعال / مفاعلة)، كالفعل (قاتل) التي يُصاغ منها (قتال، أو مقاتلة).

وزن الفعل وزن المصدر الصريح
أفعل (أكثر) إفعال (إكثار)
فعّل (عظّم) تفعيل (تعظيم
فاعل (قاتل) فعال / مفاعلة (قتال / مقاتلة)

وفيما يتعلق بإعراب المصدر الصريح فإنه دوماً يُعرب حسب موقعه في الجملة.

وهنا نجِد: صياغة اسم الفاعل من غير الثلاثي

المصدر المؤول

وسُمي بذلك لأنه مكون من حرف مصدري (أن، أنّ، لو، ما، كي).

يأتي بعده إما جملة اسمية أو فعلية، وسمي بالمصدر المؤول لأن هذه الجملة مع الحرف المصدري تؤول بالذي قبلها بلفظ واحد.

حرف مصدري + جملة (اسمية أو فعلية).

ومثال على ذلك: أن تدرسوا أنفع لكم.

أما إعراب المصدر المؤول فيُمكن تقديره باستبداله بمصدرٍ صريح، فعندما نُطبق ذلك على الجملة السابقة نجد أنها تُصبح: الدراسةُ أنفع لكم.

وبهذا بما أن (الدراسة): هي مبتدأ مرفوع فإن المصدر المؤول أيضاً يكون في محل رفع مبتدأ مرفوع.

كذلك؛ لدينا شرح درس صيغ المبالغة والفرق بينها وبين اسم الفاعل

مصدر المرة

وهو النوع الثالث من المصادر، وهو الذي يدل على وقوع الحدث مرة واحدة فقط.

والذي يُصاغ من الفعل الثلاثي على وزن (فعلة) كمصدر المرة (ضربة) المشتق من الفعل (ضرب).

أما الأفعال الغير ثلاثية فيصاغ مصدر المرة منها بزيادته تاء التأنيث للمصدر الصريح كالمصدر (إكرامة) من الفعل (أكرم) الذي مصدره الصريح (إكرام).

الفعل الثلاثي الفعل غير الثلاثي
الفعل ضرب أكرم / استراح
مصدر المرة على وزن (فعلة) ضربة زيادة تاء التأنيث للمصدر الصريح.

المصدر الصريح: إكرام.

المصدر المرة: إكرامة.

المصدر الصريح: استراحة.

المصدر المرة: استراحة واحدة

وفي حال كان المصدر الصريح ينتهي بتاء يصاغ مصدر المرة بزيادة كلمة (واحدة) على المصدر الصريح.

فالمصدر الصريح (استراحة) من الفعل (استراح) ينشأ منه مصدره المرة (استراحة واحدة).

وكما المصدر الصريح يعرب مصدر المرة أيضًا حسب موقعه في الجملة.

راجعوا أيضًا شرح درس الممنوع من الصرف لعلتين: العَلمية وعلة أخرى

مصدر الهيئة

يُعرف أيضاً بمصدر النوع لبيانه نوع الفعل وصفتهِ وهيئتهِ.

يُصاغ من الفعل الثلاثي على وزن (فعلة)، كالفعل (وقف ← وقفة)، ومن الفعل غير الثلاثي بزيادة تاء التأنيث للمصدر الصريح ومن ثم إضافته لاسم يصف الهيئة كالفعل (انتفض) الذي نستمد منه مصدر الهيئة (انتفاضة الشجاع).

الفعل الثلاثي الفعل غير الثلاثي
الفعل وقف انتفض
مصدر الهيئة يُصاغ على وزن فِعلة (وقفة) زيادة تاء التأنيث للمصدر الصريح ومن ثم إضافته لاسم يصف الهيئة (انتفاضة الشجاع)

ويعرب هذا النوع أيضاً حسب موقعه من الجملة.

ونراجع هنا كذلك شرح درس الممنوع من الصرف لعلة واحدة وإعرابه مع الأمثلة والشرح

المصدر الصناعي

أما المصدر الصناعي: فهو يدل على صفة في اللفظ الذي صنع منه، أو على ما فيه من خصائص.

ويطلق على كل لفظ زيد في آخره حرفا الياء المشددة، والتاء المربوطة.

اسم + ياء مشددة + تاء مربوطة.

أما بشأن إعرابه: فهو لا يعرب نعتًا على خلاف الاسم المنسوب الذي يعرب نعتًا للمنسوب إليه.

فالمصدر الصناعي والاسم المنسوب يختلفانِ في الدلالة والإعراب كما يوضح المثال التالي في جملة: هذه امرأة عربية ← فإن عربية اسم منسوب يعرب نعتاً  كون اللفظ (عربية) يدل على انتساب المرأة إلى الدول العربية. أما هذا امرأة شديدة المسؤولية ← فلا تُعرب فيها المسؤولية نعتاً، وذلك لأنها مصدرٌ صناعيٌ وليست اسماً منسوباً

المصدر الميمي

والنوع الأخير هو المصدر الميمي: الذي يبدأ يميم زائدة ويؤدي معنى المصدر الأصلي.

يُصاغ من الفعل ثلاثي على وزن (مَفعَل أو مفعِل)، مثل؛ (مأكل، موعِد) من الأفعال (أكل، ووعد).

أما الأفعال غير الثلاثية فيُصاغ مصدرها الميمي بتحويل الفعل للمضارع واستبدال ياء المضارع بميم مضمومة وفتح ما قبل الآخر. فالفعل (استمد) الذي مضارعه (يستمد) ينتج عنه المصدر الميمي (مُستمد).

الفعل الثلاثي الفعل غير الثلاثي
الفعل أكل / وعد استمد
المصدر الميمي على وزن (مفعَل أو مفعِل) مأكل – موعِد يحول الفعل المضارع وتُستبدل ياء المضارع بميم مضمومة ويُفتح ما قبل الآخر (يستمد ← مُستمد)

ويُعرب هذا المصدر كذلك حسب موقعه في الجملة.

نعتقد أن هذا كل شيء. من الجيد أنكم تسترجعون كل المعلومات وإعادة كتابتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: