السياحة في مدينة ميلانو الإيطالية

Milano, Italy, Milan, ميلان , ميلانو , إيطاليا , صورة

السكان ينطقون اسمها بـ “ميلان”. ميلان هي التي قادت قاطرة النهضة الإقتصادية لإيطاليا بعد سنوات الحرب العالمية الثانية. تقع مدينة ميلانو Milano (أو ميلان Milan) في الجزء الشمالي من شبة الجزيرة الإيطالية، وتشغل مساحة 181 كم²، ويسكنها حوالي مليون و352 ألف نسمة.

مزارات مدينة ميلانو السياحية

• قصر ديلا راجيون للتصوير الفوتوغرافي: يعود تاريخ بناء القصر إلي القرن الثالث عشر حيث استخدم كمبنى إداري يجتمع فيه التجار والمصرفيين والموثقين، وفي العام 1961م أصبح المبني مقرًا للأرشيف والتوثيق، ثم أُضيف له معرض متخصص في التصوير الفوتوغرافي يستضيف سنويًا العديد من المعارض والفعاليات الخاصة بفن التصوير وتاريخه وتطور معداته.

• متحف بريرا الفني: تم افتتاحه في العام 1950م، ويضم المتحف 38 قاعة تحوي كلا منها مجموعة متنوعة من الأعمال الفنية، كما يضم مجموعات من أعمال الفنانين مثل رافاييل وبييرو بيليني.

• برج فيلاسكا: يقع جنوب كاتدرائية ميلانو، ويتكون البرج من 26 طابق بإرتفاع 106 متر، ويضم أعلاه مقهى إيطالي تقليدي، كما أن الصعود إلى أعلاه يسمح بإطلالة بانورامية خلابة على المدينة كلها.

• مؤسسة فورما للتصوير الفوتوغرافي: بعد إغلاق معرض “فوندازيون” للتصوير الفوتوغرافي في لوس أنجلوس بأميركا تم افتتاح هذه المؤسسة كموقع بديل لتنظيم معارض التصوير الفوتوغرافي، وعليه تستضيف المؤسسة سنويًا سلسلة من المعارض التصويرية، كما تقدم لروادها مجموعة من المحاضرات وورش العمل التعليمية.

• مسرح لا سكالا: هو واحد من أشهر دور الأوبرا في العالم، وتم افتتاحه عام 1778م، ثم تعرض لحريق مروع قضى عليه في عام 1976م، ثم أُعيد بناءه بأوامر من إمبراطورة النمسا، ويسع المسرح حاليًا لثلاثة آلاف متفرج كما أنه يضم أكبر وأوسع منصة في إيطاليا كلها.

• فيلا نيشي كامبغليو: تم تشييدها بدءًا من العام 1932 وحتى العام 1935م، وتقع وسط المدينة، وتحيط بها حديقة واسعة تضم مسبح وملعب تنس، وترجع شهرتها العالمية إلى ظهورها في العديد من الأفلام العالمية والأمريكية منها تحديدًا، ويمكن التجول بداخلها والتعرف على نمط معيشة الأثرياء، كما يمكن الإسترخاء في حديقة المنزل والإستمتاع بالمشروبات اللذيذة من المقهى الصغير الموجود هناك.

• كنيسة سانتا ماريا ديلي غراسي: يرجع تاريخها الإنشائي للفترة ما بين عام 1492 وعام 1493، وأكثر ما يميزها لوحة العشاء الأخير المرسومة على السقف بواسطة الفنان العالمي ليوناردو دا فينتشي.

• مسرح سان بابيلا: يعود تاريخه إلي العام 1964م، فهو أحد المسارح الحديثة ذات التقنيات الأكثر تطورًا لذا يستخدم دائمًا في المؤتمرات الدولية حيث أنه يسع 400 مقعد وبه أحدث أنظمة الترجمة الفورية، هذا إلى جانب أن المسرح استضاف العديد من العروض الفنية لأشهر الممثلين الإيطاليين والعالميين.

• مسرح ديغلي اركيمبولدى: يُطلق عليه أيضًا “بيت المسرح والأوبرا”، ويقع قريبًا من مركز المدينة في منطقة تُعرف باسم بيكوكا، وتم افتتاحه في العام 2002م، وهو مسرح ضخم يسع لأكثر من 2300 مقعد، ويستضيف على الدوام عروض موسيقي الجاز والبوب وعروض الموسيقى الكلاسيكية.

أضف تعليق