أسباب الحرب الكورية

أسباب الحرب الكورية

تعتبر الحرب الكورية من أولى الحروب المحدودة التي شهدها العالم بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية وعكست طبيعة الصراع الدولي في تلك الفترة.

فقد تم تقسيم كوريا بعد الحرب العالمية إلى منطقتي احتلال يفصل بينهما خط العرض 38، فسيطر الاتحاد السوفييتي (السابق) على الشمال وسيطرت الولايات المتحدة الأمريكية على الجنوب، ثم أعلن استقلال كل من الدولتين المحتلتين عام 1948 لتصبح كل منهما جمهورية، الأولى هي كوريا الشمالية وعاصمتها بيونج يانج ورئيسها كيم إيل سونج ومساحتها 121 ألف كم²، والثانية كوريا الجنوبية وعاصمتها سول ورئيسها سنجمان ري ومساحتها 99 ألف كم²، وادعت كل منهما أنها الممثل الشرعي الوحيد للشعب الكوري.

وقد أدى النزاع بين الجمهوريتين إلى نشوب الحرب الكورية، حيث بدأت العمليات الحربية في 25 يونيو 1950 حين عبرت قوات من كوريا الشمالية خط العرض 38 الذي يفصل بين الكوريتين، فخفت القوات الأمريكية لمساعدة كوريا الجنوبية، بينما ساعد الاتحاد السوفييتي والصين محاربي كوريا الشمالية وانتهت الحرب يوم 27 يوليو 1953 بهدنة دائمة أبقت كوريا مقسمة إلى شطرين يفصل بينهما خط قريب من خط العرض 38 الذي كان الحد الفاصل بينهما قبل القتال.

وقد قدر عدد ضحايا هذه الحرب بحوالي 5 ملايين شخص.

وكوريا هي شبه جزيرة في أقصى الشمال الشرقي من آسيا، يفصلها بحر اليابان عن الجزر اليابانية ويفصلها البحر الأصفر عن الصين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: