أدعية ليلة القدر مكتوبة

دعاء ليلة القدر

إن الدعاء عبادة من أعظم العبادات وأجلها وأحبها إلى الله عز وجل بها يستجلب العباد رضا الخالق، وبها يتغلبون على ما يعجزهم من الأمور، وبها يتمتعون بمعية الخالق ومدده وعونه ونصره، حيث شرع الله لعباده أن يقفوا بين يديه ليبثوا دعواهم وشكواهم ويلقون بين يديه ضعفهم وما يشغلهم طالبين منه العون والمساندة، والهداية والرشاد، ولولا الدعاء وبابه الذي لا يغلق لتملك اليأس من قلوب العباد واستبد الضعف بالضعفاء والمرضى وقليلي الحيلة، ولولاه لما فتحت مغاليق الأبواب ولا رزقنا التوفيق رغم افتقارنا للأسباب، ولا نلنا من النعم الكثير والكثير.

لأجل ذلك وأكثر يظل الدعاء هو رباط وثيق الصلة يربط بين العبد وربه عز وجل، لا يمكن للعبد مهما بلغت قوته أو علمه أو مكانته أن يستغنى عنه أو يسير في دروب الحياة  ومتاهاتها بدونه.

ومع أن هذا حال الدعاء وتلك أهميته في عموم حياة المسلم فإن أهميته وبركته ونفعه يزداد ويصبح أكثر تأكيدا في بعض الأيام والمواسم المباركة، وبعض الحالات الإيمانية الخاصة التي تمر بنا بين وقت وآخر، مثل يوم عرفة وفي شهر رمضان، وفي ليلة القدر، ونحن هنا مع أدعية ليلة القدر مكتوبة سائلين الله أن يوفقنا لأدعية تجمع الخير وتدفع الضر، ونسعد بها ان شاء الله مدى الدهر، فهو الموفق والمستعان وعليه التكلان.

باقة من أدعية ليلة القدر مكتوبة

هنا سوف يكون دعاؤنا معد خصيصا لنتوجه به إلى الله عز وجل في ليلة القدر التي لم يبقى عليها إلا القليل وتحل علينا ببركتها وخيرها وسعادتها.

  • اللهم في ليلة القدر، ليلة العطاء والخير أسألك أن تبشرني بما يسر وتدفع عني بفضلك ما يضر، يا رب توكلت عليك فارزقني، ولذت بك فنجني من كل ما يؤذيني ويضرني واكشف عني ما يقلقني ويخيفني، يا رب أنت حسبي ووكيلي فرضني بجميع قضائك، وارزقني القناعة بعطائك، واجعلني من أوليائك، واسعدني يوم لقائك، فأنت على كل شيء قدير وبالإجابة جدير.
  • اللهم نجنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن، وإن أردت بقوم فتنة فتولنا إليك غير فاتنين ولا مفتونين، يا رب اهلك الظالمين بالظالمين وأخرجنا منها سالمين، يا رب ولا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا.
  • يا رب أسألك في ليلة القدر هذه وانت أعلم بما يسكن القلوب من الخوف والهلع أن تؤمنا، وتعنا بجنودك التي نراها والتي لا نراها، وتهب لنا مدداً من لدنك وعوناً وسنداً وترضنا يا أكرم الأكرمين.
  • اللهم عليك نتوكل وبك نستعين فذلل لنا صعوبة حياتنا وسهل ما استصعب علينا من أمورنا، واقسم لنا من الخير أكثر مما نرجو واذهب عنا من الشر أكثر مما نستجير، واشرح صدورنا بنور اليقين والطمأنينة والسكينة والإيمان يا أكرم الأكرمين.
  • اللهم اهدنا واهد بنا واهدي خلقك علينا، وسخر لنا من الخلق من يكون عوناً لنا على أمور حياتنا، ومن يعنا ويساندنا ويرفق بنا، ونعوذ بك يا رب من قساة القلوب أو من يشقون علينا ويتعنتون معنا.
  • اللهم إنك تعلم فقري فأغنني، وتعلم ضعفي فقوني، وتعلم ذلي وانكساري فأعزني، وتعلم خوفي وقلقي فأمني وأنزل على قلبي من لدنك سكينة وطمأنينة وراحة تغمرني يا رب العالمين.

دعاء ليلة القدر

ها نحن نُشمّر لليلة القدر ونستعد لاستقبالها بكتابة أدعية مكتوبة لهذه الليلة المباركة.

  • يا رب في زمن الوباء والابتلاء تملك الخوف منا وملأ القلق أركان حياتنا، فصرنا نخاف على أنفسنا ومن أنفسنا ونخاف على أهلينا وأبنائنا وأحبتنا، يا رب في ليلة القدر الفضيلة المباركة الطيبة نسألك أن تأذن برفع البلاء وأن تكشف عنا الداء، يا عزيز أعزنا، ويا كافي اكفنا، ويا قوي قونا، ويا لطيف الطف بنا، ويا رحمن السموات والأرض ورحيمهما ارحمنا، ونجنا ولا تكلفنا ما لا طاقة لنا به، واكفنا بما شئت وأذهب عن البأس بما شئت وكيف شئت، واسعدنا بما شئت وكيف شئت.
  • يا رب في ليلة القدر أسألك بقدرتك التي ليس لها حدود وعطائك ولطفك اللا محدود أن تسخر لنا قلوب خلقك واسباب السعادة كما سخرت البحر لموسى، وأن تجعل غضبك علينا برداً وسلاماً كما جعلت النار برداً وسلاماً على إبراهيم، وأن تلين لنا القلوب القاسية والنفوس المتجبرة والعاصية كما ألنت الحديد لداود، يا رب بيدك نواصي الخلق وفي قبضتك قلوبهم تقلبها كيف تشاء فاهدهم يا الله وثبت قلوبنا على دينك ومرضاتك والإيمان بك يا أكرم الأكرمين وخير الرازقين.
  • يا رب في ليلة القدر كن معنا ولنا وانصرنا أنت حسبنا لكل ما أهمنا وأنت حسبنا لكل من بغى علينا أو ظلمنا، وأنت حسبنا لكل من حسدنا أو حقد علينا أو كاد لنا أو مكر بنا، أنت حسبنا وأماننا وضماننا فأمنا من لدنك يا رب العالمين.
  • يا خفي الألطاف نجنا مما نخاف، واجعل ليلة القدر تهل علينا بكل خير وادفع عنا ببركتها ما يضر، وأعدها علينا أعواما عديدة وأزمنة مديدة، ومتعنا باليمن والخير والبركات، واجعل ما بقي من أعمارنا أسعد الأوقات وأعنا فيه على الطاعات والعبادات والاستكثار من الخيرات وارزقنا القبول يا كريم.

أدعية أخرى من أجلك هنا

يارب استجب دُعائنا

كانت تلك مجموعة من أدعية الخير التي نتوجه إلى الله عز وجل بها ونحن نمر بما نمر به من الابتلاءات والأوبئة والمخاوف، ونحن ننتظر ليلة القدر آملين أن يمن الله علينا فيها بالفرج والعافية.

أضف تعليق