أدعية ليلة القدر للوالدين

أدعية ليلة القدر للوالدين

نتذكّرهُم في ليلة القدر خاصّة وفي كُل أوقاتنا عامّة، فإن الوالدين هما سبب وجودنا في تلك الحياة، وأكبر نِعم الله عز وجل علينا، ويظل وجودهما نعمة من أكبر نعم الله علينا فهما السند والأمان والحماية، مهما تقدم بنا العمر أو تبوئنا من مكانة أو منصب نظل في حاجة إلى وجودهما ودعمهما ودعواتهما.

الوالدين هما الوحيدان في هذا العالم اللذان يستطيعان تحملنا في جميع أحوالنا، في ضعفنا وأزماتنا ومتاعبنا، هما من يمدان لنا أيادي العون والمحبة والدعم بلا ثمن ولا مقابل، ولا انتظار لرد الجميل، نستمد من دعواتهما الحماية والأمان والشعور بالأنس والصحبة الطيبة، الوالدان حب استثنائي وعطاء يستعصي على التكرار، هما الوحيدان الذين يبلغ حبهما لنا درجة تجعلهما يحبانا أكثر حتى من أنفسهما، يتمنون لنا ما يفوق تمنياتهم لأنفسهم من الخير والسعادة والرضا في الدنيا والآخرة.

لأجل كل ذلك وأكثر فإننا يجب أن نحرص على الإحسان للوالدين بكل ما أوتينا من قوة، وأن نحرص على الدعاء لهما في كل أحوالنا وفي جميع أحوالهما، وألا نقصر أبداً في ذلك ولا ننساهما من دعائنا أبداً، فنحن مدينون لهما بكل الخير.

وإذا كان يجب علينا أن نحرص على الدعاء لهم فيجب علينا أن نتحرى أوقات البركة ومواسم الخير واستجابة الدعاء لنتوجه إلى الله بخالص الدعاء لهم ونحن موقنين من إجابة دعواتنا، وعلى رأس تلك الأوقات المباركة والمناسبات الطيبة ليلة القدر وما أدراك ما ليلة القدر، هي ليلة أفضل عند الله من ألف شهر يضاعف فيها الأجر ويكثر فيها العطاء والبر، ومن ثم فسوف نستغل أننا عما قريب سوف تحل بنا تلك الليلة الطيبة وتهل عينا بنسائمها العطرة، ونكتب مقالا بعنوان (أدعية ليلة القدر للوالدين) نضع فيه كل ما قلوبنا من الأمنيات والدعوات لوالدينا جزاهم الله عنا خير الجزاء فتابعونا.

أدعية ليلة القدر للوالدين

  • اللهم في تلك الليلة المباركة نسألك من فضلك العظيم وعطائك الكريم أن تمن على والدينا بكل خير وعافية وستر، وأن تغمرهما بالرضا والسعادة وتجزيهما كل خير عن كل ما قدموه لنا وفعلوه لأجلنا طوال أعمارنا.
  • يا رب ما لأحد من خلقك علينا فضل يساوي فضل والدينا ولا جميل صنيع يضاهي معروفهما، وتعبهما طوال رحلة تربيتنا، ولا ثمن يكافئ تضحياتهما لأجلنا فأعنا على برهم وشكرهم ورد ولو جزء يسير من جميلهما، واجبر ببرنا خاطرهما وأعنا على مراعاتهما وجميل الاعتناء بهما على الوجه الذي يرضيهما ويرضيك عنا واكتبنا من البارين، ولا تكتبنا مع المنكرين للجميل ولا المضيعين للفضل يا رب العالمين.
  • اللهم إن ليلة القدر أقبلت ونحن نستمتع بوجود والدينا فأدم علينا نعمة وجودهما، واسعد قلوبنا بدعواتهما، واحفظ لنا بركة وجودهما يا أكرم الأكرمين، واحفظهما بجميل حفظك من الضعف والوهن والمرض يا خير الحافظين.
  • اللهم إنك العالم بوالدي والمطلع على ما بذلاه لأجلي، والمطلع على ما في أنفسهما وما في خواطرهما من الأمنيات والهواجس والرغبات، يا رب أسألك من فضلك الكريم ورزقك الكريم يا رب العرش العظيم أن تعوضهما خيراً عن كل ما مضى من أعمارهما معنا، وتكافئهما، وترضيهما في آخر أعمارهما بالصحة والعافية والسلامة، يا رب لا تجعلهما في حاجة لنا ولا لغيرنا، واكفيهما شر القلق والمرض والهرم وأعوذ بك أن تسلط عليهما سوء الكبر، يا رب اسعدهما في الدنيا كما أسعداني وارحمهما في الآخرة كما ربياني صغيراً واجعلني بهما باراً واجعلني لفضلهما شكوراً.
  • اللهم إنك تعلم حال والدي ولا يخفى عليك أمرهما، فقد تبدلت قوتهما وصارت ضعفاً، وتبدلت صحتهما وصارت وهناً، يا رب في هذا العمر سخر لهما قلوب كل من يلقيان من الخلق وأنا وأخوتي أول الخلق، وأعنا على رد معروفهما ومساعدتهما والأخذ بيديهما، وتوفير الراحة والسعادة لهما، واجعل أوسع عطائك لهما عند تقدم أعمارهما وذهاب قوتهما وشبابهما إنك على كل شيء قدير وبالإجابة جدير.

أدعية للوالدين في ليلة القدر

  • اللهم في ليلة القدر المباركة أسألك أن تسعد والدي وتقسم لهما من أسباب الرضا والفرحة ما تجبر به خواطرهما، وأن تقر أعينهما بنا ولا تفجعهما في أي منا، ولا تؤذيهما في حبيب أو قريب، يا رب وعافهما من الشعور بالحسرة أو ضياع العمر هباء، واجعلنا عند حسن ظنهما واجعلنا لهما شاكرين وبهما بارين.
  • اللهم اغفر لوالدينا ما كان منهم من خطأ أو سهو أو تقصير، وتقبل منهم كل عمل معروف أو خير أو بر، وأكرمهما بكل خير وضاعف لهما الأجر وأدم عليهما العافية والستر في دنياهما وآخرتهما فأنت الغفور الرحيم والرزاق الكريم.
  • يا رب في ليلة القدر ليلة السلام والخير أسألك بكل اسم هو ليك أسميت به نفسك أو أنزلته في كتابك أو علمته أحداً من خلقك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تغمر قلب والدي بالرضا والسكينة والطمأنينة وراحة البال، وتعوضهما خيراً عن كل معروف قدماه لنا أو لغيرنا، وتقيد لهم من أسباب السعادة ما يغنيهم عن الخلق ويعينهم ويسعدهم وهم في شيخوختهم، يا رب عافهم في أبدانهم وأبصرهم وأسمعهم ولا تسلط عليهم الوهن ولا الحزن ولا التعب يا خير معين.

هذه مجموعة أدعية لليلة القدر أيضًا

وفي الختام

كانت هذه باقة من أجمل (أدعية ليلة القدر للوالدين) سائلين الله أن يتقبل منا ويسعد والدينا، ويجازيهما عنا كل خير، ويفرحهما ويجبر خواطرهما، فهو ولي ذلك والقادر عليه.

أضف تعليق