ما هو مرض منيير

مرض منيير ، Meniere's disease ، صورة

تعريف مرض منيير

مرض منيير – Meniere’s disease ؛ في القرن التاسع عشر الميلادي أكتشف الطبيب الفرنسي (بروسبر مينيير Prosper Ménière) هذا المرض، وهو من الأمراض التي تسبب ثلاث أعراض مجتمعة معاً حيث يشعر المريض بالدوار المفاجئ، وطنين بالأذن، وفقدان مؤقت بالسمع، ومرض منيير يصيب الأشخاص في منتصف العمر، وليس هناك أسباب واضحة لهذا المرض، ولكن من المرجح أنه يحدث بسبب تراكم السوائل بالأذن الداخلية، ومن خلال المقال التالي سوف نتعرف على ما هو مرض منيير.

معلومات حول مرض منيير

• سمي مرض منيير بهذا الاسم نسبة إلى طبيب الأنف، والأذن، والحنجرة الفرنسي” بروسبر منيير” الذي أكتشف هذا المرض عام 1860 ميلادية.
• مرض منيير عبارة عن اضطرابات تحدث للأذن الداخلية، وتسبب دوار، واختلال بالتوازن مما يعرض الشخص المريض للحوادث.
• تظهر أعراض هذا المرض على هيئة نوبات فجائية تهاجم المريض، وتسبب له حالة من الدوار قد تستمر معه ليوم كامل.
• مرض منيير يصيب النساء أكثر من الرجال، وأكثر الأشخاص المعرضون للإصابة به الفئات العمرية من 20 إلى 50 عاماً.
• في أغلب الحالات لمرض منيير تتعرض أذن واحدة فقط للإصابة، ويشعر المريض في ثقل بالأذن، وفي جانب من الرأس.
• على الرغم من أن هذا المرض يُعد من الأمراض الزمنة إلا أنه يمكن علاجه بطرق مختلفة تخفف من أعراض المرض، وتساعد المريض على الحياة الطبيعية بدون أي أعراض تؤثر على السمع أو تعرضه لحالات الدوار.
• عند إهمال علاج الحالات المرضية لمرض منيير قد يتعرض المريض لفقدان دائم للسمع.

اقرأ أيضاً أسباب طنين الأذن والعلاج

تأثير أعراض مرض منيير على المريض

من أكثر الأعراض التي تسبب ضرراً لحالات مرض منيير حدوث نوبات الدوار المفاجئ التي من الممكن أن تعرض المريض للسقوط أو الحوادث ، وخاصةُ عند حدوث الدوار عند سواقة السيارات أو تشغيل الآلات في المصانع، وقد تستمر نوبة الدوار ليوم كامل، وتحدث فجأة، وتتوقف ثم تعاود للهجوم مجدداً على المريض، ويصاحب حالة الدوار شعور المريض بالغثيان، والقيء مما يفقده الرغبة في تناول الطعام، والشعور بالرغبة في النوم المستمر، وعدم القيام من السرير حتى تزول هذه الأعراض، وكثير من الأشخاص تظهر عليهم هذه الأعراض، ولا يتم اكتشاف إصابتهم بمرض منيير إلا بعد عمل فحص للسمع، والأذنين.

مضاعفات مرض منير الخطيرة

يعتبر مرض منيير من الأمراض المزمنة، ويحدث نتيجة تراكم السوائل داخل الأذن الداخلية للمريض، وتسبب طنين بالأذن، واضطرابات سمعية في حالة سماع الصوت المرتفع أو الصوت المنخفض، ومن الممكن أن تؤدي إلى فقدان السمع للأبد عند إهمال علاج مرض منيير، وفي ـأغلب الحالات تصاب أذن واحدة بهذا المرض، وتسبب أعراض الدوار المفاجئ بعض المضاعفات الأخرى مثل الشعور بالاكتئاب، والقلق.

وبذلك نكون قد قدمنا لكم معلومات عما هو مرض منيير، وما هي مضاعفاته، وللمزيد من المعلومات حول هذا المرض نرجو متابعتنا على “المزيد“.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: