ما هو مرض السل وأنواعه وأعراضه

صورة , مريض , مرض السل , أنواع مرض السل
مرض السل – أرشيفية

ما هو مرض السل

مرض السل هو عدوى بكتيرية تنشط بضعف المناعة لتصيب الرئتين وكثيراً ما تسبب الوفاة فنوع البكتيريا المسبب لها شديد المقاومة ينتقل من خلال الهواء الإ أنه يمكن علاجه بإستخدام مجموعة من المضادات الحيوية ويستمر العلاج لمدة لا تقل عن ستة أشهر. وينتشر السل بكثرة فى قارتي آسيا وإفريقيا وخاصة فى الهند ثم نيچيريا وباكستان وجنوب إفريقيا وإندونسيا، وله أنواع عدة يظهر كثيرا فى المرضى الذين يعانون من ضعف المناعة كمرضى الإيدز.

أنواع مرض السل

• السل الرئوى وهو أكثرهم شيوعاً.
• سل العقد الليمفاوية.
• سل الجهاز العصبي.
• السل البولي التناسلي.
• سل الهيكل العظمي.
• السل المعدي.

وتختلف أعراض السل من نوع لآخر ولذلك قسمت الأعراض حسب النوع إلى

1. أعراض السل الرئوي:
– السعال الدموي.
– الحمى.
– كثرة التعرق.
– فقدان الوزن
– فقدان الشهية.
التعب والإرهاق.
– آلام بالصدر وضيق بالتنفس.
– تدمير الأنسجة الرئوية.
– تسارع فى ضربات القلب.

2. أعراض سل العقد الليمفاوية:
– تضخم العقد الليمفاوية الموجودة بالرقبة.
– آلام بالعقد الليمفاوية.
– ظهور سائل أبيض خارج الجلد في أماكن التضخم في الحالات المتأخرة.

3. أعراض سل الجهاز العصبي المركزي:
– نوبات من التشنجات العصبية.
– تصلب بالرقبة.
– التعب والإرهاق.
– الإصابة بحالة من الإكتئاب.
– مشكلات بالرؤية.
صداع.

4. أعراض السل البولي التناسلي:
– البول الدموي.
– حرقة أثناء التبول.
– آلام بالفخذ.
– الشعور المتكرر بالرغبة في التبول.

5. أعراض سل الهيكل العظمي:
– ضعف العظام وسهولة كسرها.
– آلام العظام والمفاصل.
– تقوس العظام.

6. أعراض السل المعدي:
– ألم بالمعدة.
إسهال.
– نزيف من المستقيم.

وظهر السل منذ قديم الزمان إلا أن الأطباء ظنوا أنه تم القضاء عليه منذ أكثر من عقدين قبل أن يظهر مؤخراً نوع جديد من السل مقاوم لكل أنواع الأدوية المستخدمة في علاج تلك البكتيريا Multidrug Resistant Tuberculosis، حيث فى آخر إحصائيات تمت لعام 2014 ظهرت ربعمائة وثمانون ألف حالة مصابة بذلك النوع وهو ما يقدر بحوالي نسبة 3.3 بالمائة من إجمالي نسبة المصابين بالسل.

وتحدث مقاومة للدواء بسبب

• خطأ في التشخيص الطبي.
• الإستخدام الخاطئ للمضادات الحيوية.
• إستخدام المضادات الحيوية دون الحاجة الفعلية لها.
• إستخدام المضادات الحيوية في الزراعة أو كطعام للمواشي.
ويؤدي كل ذلك إلى مقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية وتكوين أجيال جديدة من البكتيريا أكثر قوة لا تسطيع المضادات قتلها أو القضاء عليها.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: