ما هو علاج مرض الزهري

مرض الزهري ، العلاج العام ، فترة الحمل ، المضادات الحيوية ، الإتصال الجنسي ، الأثار الجانبية

يعتبر مرض الزهري من الأمراض التي تنتقل بالعدوى عن طريق الاتصال الجنسي، ويحدث هذا المرض بسبب إصابة الإنسان بالبكتيريا اللولبية الشاحبة، ومريض الزهري يمر بعدة مراحل خلال هذا المرض، ولكن يجب علاج مرض الزهري في وقت مبكر لأن ذلك يساهم بشكل كبير في شفاء المريض، ومن خلال المقال التالي سوف نتعرف على طرق علاج مرض الزهري…تابعونا.

علاج مرض الزهري

يعتبر علاج مرض الزهري في المراحل الأولى من المرض من أهم أسباب السيطرة على مرض الزهري، ومنع تفاقمه، وحدوث المضاعفات الخطيرة للمرض، وفي معظم حالات مرض الزهري يصف الأطباء المضادات الحيوية، ويكون علاج مرض الزهري كالتالي:

علاج مرض الزهري (العلاج العام)

• إذا كان مريض الزهري أصيب بالعدوى من أقل من عامين يكون علاج مرض الزهري جرعة كاملة من حقنة البنسلين أو إعطاء المريض جرعات من كبسولات المضادات الحيوية يومياً لمدة أسبوعين.
• إذا كانت مدة إصابة المريض بعدوى الزهري أكثر من عامين فيكون العلاج عبارة عن ثلاثة حقن من البنسيلين تؤخذ في العضل على أن تؤخذ الحقن مرة واحدة أسبوعياً أو إعطاء المريض جرعات من أقراص المضادات الحيوية لمدة 28 يوم.
• عند وصول المريض لمرحلة خطيرة من عدوى مرض الزهري يعطى المريض حقنة بنسيلين يومياً حتى يتماثل المريض للشفاء.
• عند تحسس مريض الزهري من جرعات البنسلين يتم إعطاءه جرعة من أدوية دوكسيسيكلين، وتترا سيكلين لمدة 28 يوم.

علاج مرض الزهري في حالة الحمل

عند إصابة الحامل بمرض الزهري يكون العلاج على حسب فترة الحمل، ومدة الإصابة بالمرض.

إذا كانت مدة إصابة المرأة الحامل أقل من عامين يكون العلاج في الثلاثة شهور الأولى من الحمل عن طريق إعطاء الحامل حقنة بنسيلين واحدة في العضل.

أما إذا كان العلاج في الثلاثة شهور الأخيرة من الحمل، وكانت فترة إصابة الحامل أكثر من عامين يتم إعطاؤها ثلاثة حقن من البنسيلين على أن يكون هناك أسبوع بين كل حقنة، والتي تليها، وفي بعض الحالات يصف الطبيب بعض المضادات الحيوية عن طريق الفم، وتأخذ لمدة شهر تقريباً.

علاج الآثار الجانبية لمرض الزهري

يعاني مريض الزهري من عدة أعراض جانبية للمرض في بداية العلاج، وتكون الآثار الجانبية عبارة عن أعرض مشابهة لأعراض الإنفلونزا، وهذه الأعراض عبارة عن ألم في المفاصل، وارتفاع درجة حرارة الجسم، وصداع، ويمكن تناول الباراسيتامول للتخفيف من تلك الأعراض.
يراقب الأطباء المريض عند تناول العلاج لتسجيل أي ملاحظة بشأن الحساسية من البنسلين، ويجب على المريض عدم الاتصال الجنسي طوال فترة العلاج، وبعد مرور أسبوعين على الانتهاء من العلاج.

وبذلك نكون قد قدمنا لكم طرق علاج مرض الزهري، وللمزيد من المعلومات الطبية حول هذا المرض نرجو متابعتنا على موقعنا.

أضف تعليق