ما هو اكتئاب الشتاء

صورة , رجل , اكتئاب الشتاء
الإكتئاب

ما هي أسباب الاكتئاب في فصل الشتاء؟

قال “د. ناصر الشريقي” مستشار الطب النفسي والإدمان ورئيس الجمعية الأردنية للأطباء النفسيين. يُقصد باكتئاب الشتاء بأنه ذلك الاكتئاب الحقيقي والذي يختلف في أساسه عن الحزن لأنه يبدأ بالفصول الانتقالية منذ فصل الخريف في بداية شهر أكتوبر ويشتد هذا الاكتئاب في فصل الشتاء وينتهي بانتهاء هذا الفصل.

وأضاف الدكتور “ناصر الشريف” لاكتئاب الشتاء سمات شخصية لأنه يحدث فقط في فصل الشتاء وهو ما يختلف فيه عن الاكتئاب العادي الذي يمكن أن يحدث في أي وقت من السنة كما أن اكتئاب الشتاء أو الاكتئاب الفصلي يحدث مع تغير الفصل أو الجو أو طقس الضوء وقصر النهار الذي يمكنه أن يؤثر على الساعة البيولوجية للإنسان مما يؤثر أيضا على الناقلات العصبية عند الإنسان أو ” السيراتونين ” مما يؤدي إلى اكتئاب الشخص لمدة خمسة أشهر إذا لم يتم علاجه بالطريقة الصحيحة.

ما هي أعراض اكتئاب الشتاء؟

هناك ما يسمى بحزن الشتاء الذي يظهر جليا بصورة واضحة في الدول الأوروبية التي لا تطلع فيها الشمس كثيرا أمثال الدول التي تبعد كثيرا عن خط الاستواء.

تظهر كل أعراض الاكتئاب العادية على الإنسان عند تعرضه لاكتئاب الشتاء مثل انعدام الدافعية والحزن والشعور بالذنب وعدم الاستمتاع بأي شيء مع عدم وجود طاقة وحيوية عند هذا الشخص المكتئب في فصل الشتاء.

يختلف هذا الاكتئاب عن الاكتئاب الطبيعي في أن الشخص المكتئب يمكنه الأكل بصورة أكبر عن الطبيعي بعكس الاكتئاب العادي الذي تقل فيه شهية الشخص المكتئب بجانب إمكانية تناول كمية أكبر من الكربوهيدرات والسكريات والحلويات التي قد تتسبب في زيادة وزن صاحبها عند التعرض لهذا المرض.

وأردف الدكتور “ناصر الشقيري” يختلف اكتئاب الشتاء عن الاكتئاب الطبيعي أو العادي في أن مرضى هذا الاكتئاب ينامون بشكل أكبر عن مرضى الاكتئاب العادي الذين لا ينامون أو يعانون من قلة في النوم ولكن هذا النوم غير مريح على الرغم من النوم لعدد ساعات طويلة.

هل مريض اكتئاب الشتاء سوداوي؟

بالطبع يتعرض مريض اكتئاب الشتاء للسوداوية والحزن كما أنه يعاني من عدم وجود ألم في المستقبل مع انعدام الثقة بالنفس والقدرات الخاصة به إلى جانب تعرضه للتشاؤم دون أن يرى الضوء في نهاية النفق لكن الفرق الوحيد كما سبق الذكر عن المكتئب طبيعيا هو النوم والأكل بدرجة كبيرة كما أن الاختلاف فقط يبدأ في الفصول الانتقالية منذ بداية فصل الخريف وفي حالات قليلة يبدأ هذا الاكتئاب من فصل الربيع، لذلك يسمى هذا الاكتئاب بالاكتئاب الفصلي.

ما هو علاج اكتئاب الشتاء؟ وما هي خطورة هذا الاكتئاب؟

تختلف طريقة العلاج للاكتئاب الطبيعي عن اكتئاب الشتاء بالضوء حيث يجب أن يتعرض مريض اكتئاب الشتاء في الصباح الباكر لضوء شديد لمدة 20 دقيقة بمقدار 10000 لوكس لمدة أسبوعين وقد تطول هذه المدة لشهرين كما يوصى أن يبدأ علاج المريض بجرعات قليلة تبدأ بمقدار 2000 لوكس فقط طوال فترة الشتاء، لذلك فإننا نشجع دائما الجميع بالخروج صباحا مع عمل بعض من التمارين الرياضية دون أكل الكربوهيدرات صباحا مع إمكانية التعرض للشمس.

إلى جانب ذلك، يمكن لمريض اكتئاب الشتاء تناول مضادات الاكتئاب التي تعمل على رفع السيراتونين في الجسم.

وأخيرا، يمكن أن يصل مريض الاكتئاب الفصلي لمرحلة الانتحار ولكن بشكل عام قد تكون شدة هذا النوع من الاكتئاب أقل من الاكتئاب العادي، لذلك يُنصح للأشخاص المقربين من هؤلاء المرضى بالخروج معهم والعمل على سرعة علاجهم بممارسة الرياضة والخروج للضوء والهواء في الظهيرة أو في منتصف النهار.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: