ما هو أسبوع الرضاعة العالمي

الرضاعة الطبيعية ، الحليب ، لبن الأم ، الأطفال ، غذاء الطفل
الرضاعة الطبيعية – أرشيفية

ما هو أسبوع الرضاعة الطبيعية؟

تقول “الدكتورة ثريا العوا استشاري الرضاعة الطبيعية” أن أسبوع الرضاعة الطبيعية هو أسبوع عالمي يحتفل به أكثر من ١٢٠ دولة، وقد بدأ هذا الموضوع من خلال اجتماع التحالف العالمي لدعم الرضاعة الطبيعية ومنظمة الصحة العالمية واليونيسيف، وقرروا أنه يجب توافر دعم أكثر لموضوع الرضاعة الطبيعية، فبدأوا على حيز ضيق ثم انتشر هذا الموضوع وهذه السنة كان هناك تفاعل رائع، ويكون هذا الأسبوع بداية من ١-٨ إلى ٦-٨.

ما هو شعار أسبوع الرضاعة الطبيعية هذه السنة؟

كان شعار السنة “الرضاعة الطبيعية أساس الحياة” فالأم خلال حملها تبدأ في الاهتمام بطبيعة أكلها حتى يأتي الطفل، فنحن نعرف مدى فوائد الرضاعة الطبيعية ومدى محاولات تصنيع حليب يوازي حليب الأم، ولم يقدر أحد على الوصول لهذه التركيبة، لذلك يجب التركيز على أهمية الرضاعة الطبيعية.

وأضافت “د. ثريا” أن الرضاعة الطبيعية شيء يأتي بالفطرة، ولكن الآن أصبح هناك تدخلات طبية والأمهات يقومون بالولادة في مستشفيات، وأوقات يأخذوا الطفل المولود من أمه، فهذه الأشياء أثرت على موضوع الرضاعة الطبيعية، لذلك ينصح بالرضاعة الطبيعية من أول ساعة فهو شيء أساسي وله فوائد كثيرة.

هل يمكن أن يكون عند الأم نقص في الحليب بعد الولادة؟

هذه شائعة منتشرة جدا وكثير من الأمهات يتضايقون من هذا الموضوع، ولكن هناك معلومة أن الحليب يتكون خلال حمل الأم وليس قبله، فهناك هرمونين مسئولين عن الحليب وهما البرولاكتين والأوكسيتوسن، فالبرولاكتين خلال النصف الأول من الحمل يكون قد انتهى من تصنيع الحليب ووضعه في الغدد الحليبية ويكون جاهزا، ولكن يحدث بعد الولادة أن الأوكسيتوسن ينتج الحليب عن طريق عمل انقباضات الرحم حتى تحدث الولادة، فينقبضوا في نفس الوقت فينتج الحليب، لذلك عند حمل الأم طفلها وتلامس الجلد للجلد ينتج هرمون المحبة وهو الأوكسيتوسن ويرتفع بشكل كبير فيدر الحليب، في أول ٣ أيام تكون معدة الطفل صغيرة جدا مثل حبة الكرز، ولكن الطفل في أول ٣ أيام يرضع كثيرا كل ساعة أو ساعة ونصف تقريبا، لذلك يجب إرضاعه كل ساعة أو ساعة ونصف لأن البداية إذا كانت صحيحة نتعدى مشكلة قلة الحليب عند الأم.

ما فوائد الرضاعة الطبيعية للأم؟

أول فائدة هي الرباط والتي يأتي عن طريق الرضاعة، فعندما يكبر الأطفال تنشغلي عنهم، لكن الرضاعة تجعل الأم تترك أي شيء في يدها حتى ترضع طفلها وتغني له وتتفاعل معه، لذلك يقال أن الأم تفهم طفلها من نظراته بسبب التواصل بينهما، فهذه واحدة من الفوائد.

أردفت “د. ثريا” أن هناك أيضا فوائد صحية مثل حماية الأم من الإصابة بسرطان الثدي.

كيف للكادر الطبي أن يكون داعم لحق المرأة بإرضاع طفلها؟

يجب على الأمهات القراءة قبل الولادة، فلا تنتظر لوقت الولادة حتى تبدأ في القراءة، يجب أن تقرأ الأم خلال الحمل حتى يكون حملها مبني على علم، وليس على اقوال الجيران أو الأمهات، لأنه يوجد هناك شائعات كثيرة فيجب أخذ القرار بناء على طريقة علمية، كما أن طبيب النسائي له دور كبير في موضوع نجاح الرضاعة الطبيعية، لذلك يجب على الأمهات قبل أن تولد أن تخبر طبيبها، والأطباء بشكل عام متعاونين إذا أحسوا أن الأم تعرف ماذا تفعل بطريقة علمية وتعرف كيف لا تؤذي طفلها، فيكون الطبيب سعيد جداً بمساعدة الأم بهذا الموضوع.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: