ما مدى أهمية تطعيمات الأنفلونزا

تطعيمات الأنفلونزا ، الأنفلونزا ، صورة ، flu

اقترب موسم التطعيمات ضد الأنفلونزا وعادت تساؤلات الكثيرين ما إذا كان من الضروري أخذها أم لا حيث ينصح كثير من الأطباء بأخذ التطعيمات ضد الأنفلونزا بينما يعتقد البعض بعدم جدواها.

هل لتطعيمات الأنفلونزا دور فعال ضد الأنفلونزا

يقول الدكتور أيمن فرحات “استشاري أنف وأذن وحنجرة”، لإبر الأنفلونزا مفعول كبير ضد الأنفلونزا ولكن يجب الإشارة إلى أن مطعوم الأنفلونزا حتى يتم تفعيله فإنه يستغرق حوالي أسبوعين كما أنه يمكن للبعض الإصابة بالأنفلونزا قبل انقضاء الأسبوعين مما يزيد عندهم من الشعور بالمرض بعد أخذ المطعوم، لذلك يجب أخذ مطعوم الأنفلونزا في وقته المناسب حيث يعتبر شهر أكتوبر ونوفمبر هما الشهرين المناسبين لأخذ مطعوم الأنفلونزا لكل الناس سواء الأطفال أو الكبار.

هناك بعض الفيروسات الجديدة والغير معروفة التي تستوجب تناول مطعوم الأنفلونزا كما يمكن تلك الفيروسات أن تتحول وتؤثر سلبا على صحة الإنسان.

متى يجب أخذ مطعوم الأنفلونزا

يعتبر الوقت المناسب لأخذ مطعوم الأنفلونزا هو شهر سبتمبر حتى شهر نوفمبر للأشخاص الذين يعيشون في نصف الكرة الشمالي، أما من يعيشون في نصف الكرة الجنوبي فيمكنهم أخذ المطعوم في شهر مايو في بداية شهر الخريف عندهم.

يمكن أخذ المطعوم لكبار السن مرتين في السنة لأن مناعتهم ضعيفة وتحتاج إلى أخذه مرتين سنوياً من المطعوم كما أن هذا المطعوم ضد الأنفلونزا يعتبر ضد سلالات معينة منها حيث يوجد سلالة A وسلالة B وبعض السلالات الأخرى من الأنفلونزا.

وتابع الدكتور “فرحات”: يعتبر مطعوم الأنفلونزا عبارة عن فيروس ضعيف أو بروتينات الفيروس يتم إعطائها للمريض لتقوية مناعته ولإصدار أجسام مضادة ضد أي فيروس يمكنه إصابته مستقبلا.

هل مطعوم الأنفلونزا يخفف من أعراض البرد أم يمنعه

يصيب فيروس البرد حوالي سبعين ألف شخص إلى جانب إصابته للكثيرين ويجب الإشارة إلى أنه عند أخذ مطعوم الأنفلونزا فإنه لا يتعرض لفيروس البرد ولكن على الجانب الآخر يجب الإشارة إلى أن الإنسان قد يتعرض للبرد نتيجة بعض الفيروسات الأخرى غير فيروس البرد ولكن نسبتها تعتبر قليلة ويعتمد ذلك على قوة مناعته.

تكمن أهمية التطعيم ضد الأنفلونزا بأن هذا المطعوم يمد الإنسان بأجسام مضادة يمكنها أن تقاوم الأنفلونزا بنسبة 100% كما أن فيروس البرد أو الأنفلونزا يمكنه أن يتسبب في التعب العام للشخص وغياب الشخص عن عمله.

هل يمكن للحوامل والمرضعات أخذ مطعوم الأنفلونزا

يمكن للحوامل والمرضعات أخذ مطعوم الأنفلونزا ولكن بشرط استشارة طبيبة النساء والتوليد حتى أن الأجسام المضادة للمطعوم يمكنها أن تظل في الجسم بعد الولادة لحماية الطفل وهذا يعتبر موصى به من منظمة الصحة العالمية كما يمكن للأطفال أكبر من 6 أشهر تناول المطعوم ولا يجب تناوله للأطفال أقل من 6 أشهر لأن جهازهم المناعي قد لا يكون تكون بعد أو تكون مناعتهم ممتدة من والدتهم كما يُنصح للأمهات بضرورة الانتباه حتى لا ينتقل الفيروس عن طريق اللعاب أو الرذاذ إلى الأطفال كما يجب عليهم غسيل اليدين باستمرار والابتعاد عن الأشخاص الذين يعانون من الرشح والسعال على الأقل في أول 48 ساعة من الإصابة بالفيروس.

هل يمكن أخذ مطعوم الأنفلونزا في فترة المرض

من الأفضل تعافي المريض من المرض ثم يتم أخذه للمطعوم. وأضاف، لا يوجد هنالك آثار جانبية للمطاعيم الجديدة بجانب وجود فقط احمرار في الجسم وبعض الآلام البسيطة وارتفاع بسيط في درجة الحرارة مع الشعور بالرشح والتورمات البسيطة في الجسم كما يمكن أخذ المطعوم عن طريق بخاخة الأنف عن طريق الطبيب المختص.

وأخيرا، يُمنع أخذ مطعوم الأنفلونزا للأشخاص الذين يعانون من حساسية ضد البيض لأن الفيروس يعيش في حضانات البيض كما يُمنع أخذه للأشخاص الذين يعانون من مرض البيليان بيري الذي يصيب الأعصاب ويصير فيه الجسم عنده مناعة ضد الأعصاب.

أضف تعليق