للأمهات: بداية إدخال الطعام للطفل

غذاء الأطفال ، الفيتامينات ، الرضاعة الطبيعية ، الحليب المدعم
تغذية الطفل – أرشيفية

بداية ً، بأي عمر للطفل نستطيع أن نطعمه لبن غير لبن الأم ؟

تقول د. ربى مشربش “أخصائية التغذية”، بأنه حسب منظمة الصحة العالمية تقول بأنه من فترة 6 أشهر فعادة من الولادة حتى 6 أشهر تكون رضاعة طبيعية وهناك بعض الناس تطعم عند خمس أو أربع أشهر ولكنه حسب منظمة الصحة العالمية الرضاعة تكون طبيعية حتي 6 أشهر وفي بعض الحالات المعينة من الممكن أن تدخل اللبن بشكل غير طبيعي إذا كان هناك بعض الأسباب المعينة كعدم نمو الطفل بشكل كامل لكن الأساسي المفضل التركيز على الرضاعة الطبيعية لأنه كلما دخل الطعام مبكراً للطفل من الممكن أن يزيد من خطر الإصابة لدى الطفل مثل حساسيات الأكل والأجزمة وبعض المشاكل التنفسية على كبر فللحماية هذا سبب أنه من الأفضل تأخير دخول الطعام للطفل.

واصلت الدكتورة. ربى، بأنه عندما نبدأ في دخول الطعام للطفل عند 6 أشهر لأن مستوى الحديد والزنك يقل عند الطفل فيجب أن ندخل الطعام الغني بالبقوليات واللحوم والحبوب، والحبوب مثل الأرز والقمح الخاص بالأطفال والأفضل نبدأ بالأرز لأنه هناك بعض الأطعمة الأكثر شيوعاً حدوث بعض الحساسية ومن هذه الأطعمة القمح والفسدق الحلبي وبعض الحمضيات والبيض، فإن كان هناك جين وراثي في العائلة عن الحساسية فيفضل نبدأ بالأرز ونؤخر إدخال القمح المدعم الخاص بالأطفال.

أما عن إطعام البيض والسمك، فنوهت د. ربى، بأنهما من الأسئلة الشائعة حيث أن هناك الكثير من الأطفال التي لديها تحسس من البيض لذلك نبدأ بصفار البيض من سبع لثمانية أشهر ولكن يجب أن تكون مطبوخة بشكل كامل وعند عمر السنة نستطيع إعطاء البيضة كاملة للطفل لتجنب حدوث أي تحسسات، ومن الممكن أن يأخذ بيضة كل يوم إذا كان ليس هناك أي مشاكل بنظام الطفل الغذائي أو التحسس لأن البيض مصدر للبروتين والفيتامين D.

وتابعت د. مشربش، بأن السكر المضاف الموجود في الحلوى أو السكر المضاف للحليب لا ينصح إعطاءه للطفل قبل السنة حتى بعد السنة لا يفترض إعطاءه كل يوم وحتى الدهون كذلك لا يجب الطبخ بالزيت كل يوم وإعطاء الطفل دهون كل يوم، والبهارات ليس بها أي مشاكل، فبالنسبة للملح يجب أن يكون الطبخ عادم وبعد تجهيز الأكل وضع الملح إذا دعت الضرورة لذلك وكذلك المرق الجاهز لأن به ملح مضاف.

فإذا وصل الطفل لسن 11 أو 12 شهر لا توجد مشكلة في وجود الملح في الطعام الذي يدخل جسم الطفل ولكن يفضل بأن يكون الطعام خالي من الملح لأن الجسم ما زال في مرحلة النمو وتكوين الجهاز الهضمي، وأيضاً من الممكن أن تعمل على حالة من الجفاف لدى الطفل نتيجة للأملاح، وكذلك السكر لأنه يؤثر على أسنان الطفل وأيضاً العسل لا يُعطى للطفل قبل سنة لأن بها نوع من البكتيريا موجودة بالعسل تقوم بعمل تسمم للطفل، لذلك يُعطى العسل بعد السنة بالإضافة أيضاً للحليب البقري والحليب قليل الدسم يعطى بعد سنتان.

وإذا كان الطفل متقبل لحليب الأطفال أو البودرة يظل عليها، ولكن هناك مراحل يجب أن يتم إختيار المرحلة الجيدة الخاصة بالطفل والأكثر فائدة في اللبن المدعم ولكن يمكن في الحليب البقري الخاص بالكبار الذي يكون مدعم أن نستخدمه للطفل، لكن المهم ألا يكون خالي الدسم ولا قليل الدسم لأن الطفل لأول سنتان بحاجة إليه، وهناك الكوب الخاص بالأطفال لشرب الحليب نستطيع أن ندخل الماء للطفل أو الحليب من خلاله من عمر 6 أشهر أو 7 اشهر نستبدل الرضاعة بها حيث أن هناك أطفال يرفضون شرب الحليب بسبب زجاجة الرضاعة التي يشرب منها.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: