كلاريفا – Clariva | (كلاريثروميسين) مضاد حيوي

كلاريفا Clariva / كلاريثروميسين Clarithromycin

التركيب: كلاريفا -٢٥٠: كل قرصي مفلف بطبقة رقيقة يحتوي ٢٥٠ ملجم كلاريثروميسين.
كلاريفا -٥٠٠: كل قرص مفلف بطبقة يحتوي علي ٥٠٠ ملجم كلاريثروميسين.

التأثير الدوائي: كلاريثروميسين هو مضاد حيوي جديد ينتمي لمجموعة الماكرولايد، يؤدي كلاريثروميسين مفعوله المضاد للبكتيريا بمنع تكوين البروتينات في الجراثيم الحساسة عن طريق الارتباط بوحدة الريبوزوم الفرعية: ٥٠ إس لهذه البكتيريا، وهويتمتع بفاعلية كبيرة تجاه مجموعة واسعة من الجراثيم الهوائية واللاهوائية، الموجبة والسالبة الجرام.

دواعي استعمال كلاريفا

يستعمل كلاريفا لمعالجة العدوى الناتجة عن الجراثيم التالية الحساسة له:
ستربتوكوكس آجالكتيي، ستربتوكوكس بيوجينس، ستربيوكوكس فيريدنس، ستربتوكوكس نيومونيا، هيموفيلوس انفلونزا، هيموفيلوس بارا إنفلونزا، نيسيريا جونوريا، لستيريا مونوسيتوجينس، ليجيونيلانيوموفيلا، ميكوبلازما نيومونيا، هليكوباكتر بيلوري، كامپيلوباكتر جيجوني، كلاميديا تراكوماتس، بر انهاميلا كاتارالس، بوردتيلا بيرتوسس، ستافيلوكوكوس آوريوس، برو بيونيبكتريوم آكنس، ميكوبكتيريوم أفيوم، م، ليبرى، مكانساسي، م. كيلوني، م، فورتويتم، م. إنتراسليولير.

يوصي بإستعمال كلاريفا لعلاج الحالات التالية:
• انتانات الجهاز التنفسي العلوي وتشمل: التهاب البلعوم، التهاب اللوزتين، التهاب الجيوب الأنفية والتهاب الأذن الوسطى.
• انتانات الجهاز التنفسى السفلى وتشمل: التهاب الشعب الهوائية، التهاب الرئه الجرثومى والتهاب الرئه الشاذ.
• انتانات الجلد وتشمل: الحصف، الحمرة، التهاب الأجربة، الدمامل والجروح المتقيحة.
• يستعمل أيضا لعلاج إنتانات هيليكوباكتر بايلوري حيث يستخدم مع الأومبيرازول و/ أو الأموكسيسيللين كعلاج ثنائي أو ثلاثي.

موانع استعمال أقراص كلاريفا

• يحذر استعمال كلاريفا للمرضى الذين يعانون من الحساسية الشديدة لمجموعة الماكرولايد من المضادات الحيوية.
• كما يحذر استعمال كلاريفا للمرضى الذين يعانون من قصور كبدي شديد، لا يجب إعطاء كلاريفا مع مشتقات الأرغوت في أن واحد.

التحذيرات والاحتياطات: يتم إفراز كلاريثروميسين بصفة رئيسية عن طريق الكبد والكليتين، لذا يجب الحذر عند إعطاء هذا المضاد الحيوي للمرضى المصابين بإضطراب في وظائف الكبد أو الكلى وللمرضى المسنين (فوق ٦٥ سنة). إن الإستعمال الطويل الأمد أو المتكرر للكلاريفا قد ينتج عنه نمو بكتيريا أو فطريات مقاومة لا تتأثر به. لذا فإنه عند حدوث عدوى إضافية يجب التوقف عن إستعمال كلاريفا والبدء بالعلاجات المناسبة الأخرى، قد تكون جراثيم ها. بيلوري (H.Pylori) مقاومة للكلاريثروميسين في عدد محدود من المرضى.

الاستعمال أثناء فترة الحمل والرضاعة: لم تثبت سلامته خلال فترة الحمل والرضاعة.

الأثار الجانبية: تشمل التأثيرات الجانبية الغثيان، سوء الهضم، الاسهال، القى، آلام البطن، والإحساس بالتنميل، كما أظهرت التقارير حدوث إلتهاب الفم وإلتهاب اللسان وتبدل لونه بالاضافة إلى مونيليا الفم.

تتضمن التأثيرات الجانبية الأخرى الصداع، آلام المفاصل، آلام العضلات والحساسية التي تتراوح بين الطفح الجلدي، التهيج الجلدي الخفيف وتورم الأوعية الى فرط الحساسية، ونادرا ما تحدث أعراض ستيفنس جونسون/ النخر الجلدي السمي.
كما ورد في التقارير حدوث تغيرا في حاسة الشم وعادة يكون مصحوب بتبدل في حاسة التذوق، ورد في التقارير حدوث تغير في لون الأسنان لدى بعض المرضى المعالجين بالكلاريثروميسين، إلا أن لونها يعود إلى طبيعته بعد تنظيفها عند طبيب الأسنان.
وردت تقارير عن حدوث ردود فعل عصبية مركزية عابرة تشمل الدوار، القلق، الأرق، الأحلام المزعجة، طنين الأذن، الارتباك، التوهان، الهلوسة، الإضطراب وضياع الشخصية.
وردت تقارير تدل على حدوث فقدان السمع عند تناول الكلاريثروميسين ولكنه يزول عند التوقف عن المعالجة بهذا الدواء.
نادراً ما ذكر حدوث إلتهاب غشاء القولون الكاذب بعد تناول الكلاريثروميسين، وقد تتراوح شدته بين الطفيف والمهدد للحياة.
نادراً ما ذكرت التقارير حدوث نقص سكر الدم عند تناول الكلاريثروميسين، وقد حدثت بعض هذه الحالات لمرضى كانوا يتناولونية نفس الوقت خافضات سكر الدم عن طريق الفم أو الانسولين.
كما وردت حالات متفرقة من نقص عدد كريات الدم البيضاء والصفيحات الدموية، كما هو الحال بالنسبة للمضادات الحيوية الأخرى من مجموعة الماكرولايد فانه ذكر حدوث إضطراب في وظائف الكبد (والذي عادة ما يزول عند التوقف عن إستعمال هذا الدواء) يشمل تبدل نتائج إختبار وظائف الكبد، إلتهاب الكبد، وركود الصفراء الذي قد يصاحبه اليرقان.
قد يكون الإضطرابة وظائف الكبد خطيراً ونادر جداً ما ذكرت التقارير حدوث فشل كبدي مميت.
نادراً ما ذكرت التقارير حدوث إرتفاع نسبة الكرياتينين في الدم، إلتهاب الكلية، الفشل الكلوي، إلتهاب البنكرياس والتشنجات، كما هو الحال بالنسبة للمضادات الحيوية الأخرى من مجموعة الماكرولايد، فقد ذكرت التقارير أنه نادرا ما أدى تناول الكلاريثروميسين إلى اطالة فترة QT، التسرع البطيني وسرعة وعدم إنتظام ضربات القلب.

الجرعة وطريقة الاستعمال: بتوصية من الطبيب المعالج.

زيادة الجرعة: في حال تناول جرعات متزايدة من كلاريثروميسين قد تظهر أعراض الإضطرابات المعدية المعوية، وقد تسبب الجرعات المتزايدة ردود فعل شاملة ممكا يستدعي فوراً غسيل المعدة إعطاء العلاج الداعم المناسب، بما أنه لا يمكن إفراز الكلاريثروميسين من الجسم عن طريق ديلزة الدم أو الصفاق، من الضروري إتخاذ الإجراءات السريعة لإفراغ المعدة من الكميات غير الممتصة من العقار، وبنفس الوقت إعطاء العلاج المناسب وفقا للأعراض.

معلومات أُخرى عن Clariva كلاريفا

العبوة:
كلاريفا – ٢٥٠: علبة تحتوي على شريط واحد يحتوي على ١٤ قرص مغلف، وكل قرص يحتوي على ٢٥٠ ملجم.
كلاريفا– ٥٠٠: علبة تحتوي على شريطين يحتوي على ١٤ قرص مغلف، وكل قرص يحتوي على ٥٠٠ ملجم.

تعليمات التخزين: تحفظ في درجة حرارة لا تزيد عن ٣٠ درجة متوية.
يحفظ بعيداً عن الضوء والرطوبة.
يحفظ بعيداً عن متناول أيدي الأطفال.

إنتاج: الشركة العمانية لمستحضرات الصيدلة – Oman Pharmaceutical Products.

صورة,تصميم, كلاريفا, Clariva
صورة/تصميم: كلاريفا Clariva
تنويه: سعر الدواء يختلف باختلاف الدولة والتوقيت؛ فقد ترى اختلافًا في الأسعار بمرور الوقت أو في بلدٍ مختلف.

أضف تعليق