نصائح عند شراء هاتف سامسونج و 6 معايير هامة عند الاختيار

نصائح الشراء , شراء هاتف سامسونج

تعد شركة سامسونج من كبرى الشركات المنتجة للهواتف الذكية والأجهزة الالكترونية الحديثة مثل الكمبيوتر واللاب توب والتابليت وغيره، والتي تتمتع بسمعة طيبة من حيث جودة المنتجات وكفاءتها، ولكن هذا لا يعفينا من الشعور بالحيرة عند الرغبة في شراء هاتف سامسونج.

فالكثير منا يجهل المواصفات القياسية للهاتف المناسب، أو المعايير التي يجب أخذها بعين الاعتبار. وهنا سوف نضع بين يديك قائمة بأفضل النصائح التي تساعدك في اختيار الهاتف المناسب من هواتف سامسونج أو غيرها. فتابعو مقالنا بعنوان (نصائح عند شراء هاتف سامسونج). لكنّك قد ترغب بإضافة ما قد يُفيدنا ويُفيد غيرك، فادل بدلوِك في التعليقات أدناه.

أهم معايير اختيار هاتف سامسونج جيد

مهما كان من سمعة سامسونج وجودة هواتفها الذكية فهي تتفاوت في مميزاتها وخصائصها، وتتغير مع كل إصدار جديد. لذا، من الرائع أن تعرف المعايير التي تحكم من خلالها على جودة الهاتف ومدى كفاءته وملائمته لاحتياجاتك. ولعلَّ أهمها ما يلي:

1. حجم الشاشة

من العوامل الهامة في تحديد قرار اختيارك لهاتف دون آخر حجم الشاشة ودقتها، بالنسبة لحجم الشاشة فإن ما يحدد اختيارك هو عاداتك واستخدامك.

فإذا كنت ترغب بإجراء المحادثات الهاتفية أغلب الوقت ممسكاً الهاتف بيد واحدة فيفضل ألا يتجاوز حجم الشاشة 5,5 بوصة. وإذا كنت من محبي التصفح ومشاهدة الفيديوهات فيمكنك اختيار هاتف بحجم شاشة أكبر.

2. دقة الشاشة

تعتبر دقة الشاشة في الهواتف الذكية مقياس للمفاضلة بين هاتف وآخر. لذا، يجب البحث عن هاتف سامسونج بدقة عالية لضمان الاستمتاع بتجربة مشاهدة جيدة.

ومن الجدير بالذكر أنه كلما كانت الشاشة أصغر كلما كانت دقتها أفضل. وتعتبر شاشات العرض Ultra HD وشاشات 4K هي الأفضل من حيث الدقة.

3. مادة الشاشة

من أفضل المواد التي تصنع منها شاشات الهواتف الذكية مادة كورننج غوريلا. فهي تتميز بتحملها للسقوط ومقاومة الخدوش.

4. سرعة المعالج مع قوة وصمود البطارية

المعالج هو أهم ما في الهاتف وسرعة المعالج وقوته تعني تجربة استخدام مريحة ومفيدة. ولكن من الجدير بالذكر أنه كلما كان أداء المعالج أقوى وأسرع كلما استنزف طاقة البطارية بشكل أسرع.

فابحث عن معالج قوي بدرجة لا تضعف البطارية، أو هاتف ببطارية تتحمل العمل لفترات طويلة.

5. ذاكرة الهاتف

من العوامل التي يجب مراعاتها عند المفاضلة بين هاتف وآخر أيضاً ذاكرة الهاتف. وهي السعة التخزينية للهاتف فكلما كانت سعة التخزين للبيانات في الهاتف أكبر كلما تمتع المستخدم برفاهية أكبر واستطاع أن يحتفظ بكم كبير من الصور والفيديوهات والألعاب والتطبيقات وغيره من البيانات.

ومن الجدير بالذكر أن هناك أقسام للذاكرة تندرج تحت مسمى ذاكرة الهاتف. وهي الذاكرة الداخلية وذاكرة الهاتف والذاكرة الخارجية. فالأولى خاصة بحفظ نظام تشغيل الهاتف وتطبيقاته. والثانية تمثل المساحة التخزينية الخاصة بكل ما يتم تحميله من ملفات صور وتطبيقات وفيديوهات وغيره.

أما الذاكرة الخارجية فيقصد بها الوسائط التي يتم ربطها بالهاتف مثل USB و SD والتي يتم من خلالها حفظ ملفات صوتية وصور فقط ولا يمكنها حفظ تطبيقات.

وتعتبر ذاكرة الوصول العشوائي أو (الرامات RAM) المقبولة 6 جيجا بايت. وهي تتفاوت من هاتف لآخر حتي يمكنك أن تجد هاتف راماته 12 جيجا بايت فاختر هاتف بذاكرة أكبر بقدر الإمكان.

6. كاميرات الهاتف واللمس

تختلف كاميرات الهواتف في نوعياتها وخصائصها وقوتها ونقاء الصور التي تلتقط بواسطتها. لذا، فمن المهم أن تتعرف على مواصفات كاميرا الموبايل الذي تنوي شراءه ومدى ملائمتها لاحتياجاتك. كما ينبغي التركيز على لمس الشاشة والتأكد أنه يعمل بكفاءة وسرعة مرضية.

كانت هذه أهم المعايير التي تعرفك مدى جودة الهاتف لتقرر إذا ما كان ملائماً لاستخدامك ويلبي حاجاتك أم لا ومن ثم تقرر شراؤه أو عدمه.

نصائح هامة عند شراء هاتف سامسونج

بعد معرفة المعايير التي تساعدك في اختيار الهاتف المناسب يبقى بعض النصائح عليك ألا تغفلها عند القيام بعملية الشراء وعلى رأسها ما يلي:

  • حدد اهتمامك وغرضك الأساسي من اقتناء الهاتف لتعرف المزايا التي تخدم هذا الهدف وتبحث عنها قبل غيرها، فهذا يضيق دائرة الاختيار.
  • تجربة الهاتف بصورة كاملة وتجربة كل الملحقات الخاصة به عن طريق اجراء مكالمات هاتفية منه، والدخول على الانترنت والقيام بعمليات التحميل لمقطع صوتي أو صور، بالإضافة إلى التقاط صور بكاميرا الهاتف وغيره من استخدام كل أجزاء ومزايا الهاتف لتعرف مدى كفاءته.
  • اعرف حقك في الضمان، وسل عن فترة الضمان التي تكفلها لك الشركة أو المحل الذي تشتري منه، واعرف الأحوال التي يحق لك فيها استبدال الهاتف أو إصلاحه والأحوال التي لا يحق لك فيها طلب التصليح من خلال الضمان.
  • تعرف على إمكانيات الهاتف ومزاياه جيداً وفي حالة كون هذه الإمكانيات متقدمة جداً والمزايا لن تستطيع الاستفادة منها، فلا داعي لدفع مبلغ كبير جداً في هاتف به مزايا لا تخدم احتياجاتك.
  • تعرف على سعر الهاتف من خلال البحث عنه على الانترنت، لتعرف إذا كان السعر المعروض عليك مناسب أم مبالغ فيه.
  • أخبر البائع عن حدود ميزانيتك ليعرض لك هواتف تقع في إطار تلك الميزانية بقدر الإمكان.
  • توجه للشراء من محلات كبيرة أو توكيلات موثوق بها للتمتع بخدمات ما بعد البيع من المتابعة والمساعدة.

الخلاصة

نأمل أن نكون مجموعة النصائح التي قدمناها لك عزيزي القارئ نافعة عند اتخاذ قرار شراء هاتف سامسونج جديد.

لكنك لازلت في طَور المعرِفة الكبيرة في هذا المجال، فلا تتوقَّف عن البحث عن أفضل التوجيهات. ومهما كان بلدك: البحرين، فلسطين، سوريا، المغرب، قطر، موريتانيا، تونس، اليمن، مصر، الكويت، العراق، السودان، السعودية، عمان، الجزائر، لبنان، الإمارات، الأردن، ليبيا. فلا تُجازِف باختيار عشوائي قد تندَم عليه لاحِقًا.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: