شد الوجه بالخيطان وأنواعه ومتى يُستخدم

شد الوجه ، العمليات التجميلية ، ترهلات الجلد ، تجميلي
شد الوجه بالخيطان – أرشيفية

ما هو شد الوجه بالخيطان ؟

تقول الدكتورة رزان العبداللات أخصائية جلدية وتجميل وليزر أنه مع تقدم العمر يحدث ترهل في الوجه بسبب نزول دهون الوجه مع الجاذبية فنشعر بوجود ترهل وخصوصا في منطقة تحت العينين ، ووتراكم هذه الدهون في أسفل الوجه ، وأيضا الناس الذين يعانون من زيادة الوزن ثم يقومون بإنقاص وزنهم يحدث عندهم ترهل ، فلذلك يحاولون بشد الوجه بالخيطان لتحسين هذا الترهل ، وتعتبر عمليه غير جراحية آمنه بشكل كبير ، حيث يستطيع الشخص اكمال حياته الطبيعية بشكل عادي في نفس اليوم بدون آثار جانبية أو تأثير علي العمل وتكون تحت تخدير موضعي .

ما هي أنواع الخيطان المستخدمة في هذه العملية ؟

هذه الخيوط قبل الامتصاص تذوب بالجسم ، وهي نفس الخيوط التي تتم بها خياطة الجروح وبالولادة القيصرية وبجراحة الأوعية وبعملية القلب المفتوح ، تكون بداخل ابره رفيعة ويختلف شكل الخيط حسب الغرض ، ويوضع بالطبقة تحت الجلد ويتم الشد الميكانيكي وبعدها الشد عن طريق رد فعل الجسم مع هذا الخيط .

ما هي الحالات التي تستخدم فيها الخيطان ؟

حسب رغبة المريض ، فإذا كان الترهل بسيط أو يرغب المريض في تحسين مظهره او ازالة تجاعيد الرقبة يتم استخدام الخيطان ، كما أن هناك خيطان تستخدم للنضارة ، واذا كان الترهل أكبر قليلا يمكن استخدام نوع خيوط اخري ، ولكن نتيجتها لا تكون بنسبة١٠٠% ولكنها تعتبر الحل الأمثل للأشخاص الذين لا يريدون عمل جراحه ، أما إذا كان الترهل كبير يلزم تدخل جراحي لأنه يعتبر الحل الأمثل له .

هل نتيجة هذه الخيطان تكون فوريه ؟

أردفت د/ رزان أن بعد الخيط بفتره يحدث تورم نتيجة وضع الخيط بالمنطقة تحت الجلد لأننا نضع شيء غريب تحت الجلد عن طريق إبره ، فيحدث تورم والتحسن يكون تدريجي ولكن تكون النتيجة طبيعية ، ويظهر التحسن خلال شهرين أو ٣ شهور حتي يذوب الخيط ويستمر الشد حتي سنتين حسب نوع جلد المريض وعمره .

ما هي نصيحتك للمحافظة علي استمرار هذا الشد ؟

في العادي أنه عندما يدخل الخيط إلي الجسم يحفز ذلك الجسم لعمل كولاجين حول الخيط ، والكولاجين في العادي يرجع لطبيعة الجسم وكم يستغرق لبناء نفسه مره أخري ، ولكننا نحافظ علي أن كل فتره نري ما الذي يمكن عمله ، ويمكن أن تكون الخيطان غير كافيه ويلزم لعمل فيلر أو بوتكس ، وكلما كانت هذه الخطوة مبكرا كلما كانت نتيجتها أفضل .

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: