ديوفان – Diovan | لإرتفاع ضغط الدم الاساسي، الفشل القلبي

ديوفان Diovan / فالسارتان Valsartan

التركيب: المادة الفعالة في دواء ديوفان هي فالسارتان.
السواغ: سواغ لعمل أقراص.

دواعي استعمال ديوفان

• ارتفاع ضغط الدم الاساسي: علاج الحالات الخفيفة والمتوسطة من ارتفاع ضغط الدم الاساسي.
• الفشل القلبي: الفشل القلبي الخفيف إلى المتوسط (الفئة 2 و3 بحسب التصنيف NYHA)، عادة بالإشتراك مع مدرات البول والديجيتاليس، في الحالات التي يكون فيها العلاج بمثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين غير مناسب بسبب الآثار المناوئة الناجمة بالتحديد عن مثبطات ACE (السعال). أما الآثار المناوئة الناتجة عن التأثير العام للعلاج المثبط للإنزيم المحول للأنجيوتنسين على جهاز الرينين – أنجيوتنسين – ألدوستيرون (مثل الفشل الكلوي المتزايد، ارتفاع بوتاسيوم الدم) فهي لا تعتبر من دواعي استعمال ديوفان.

الخواص الدوائية لدواء Diovan ديوفان

الهرمون الفعال في جهاز رينين – أنجيوتنسين – ألدوستيرون (RAAS) هو أنجيوتنسين2، والذي يتكون من أنجيوتنسين1 بواسطة الانزيم المحول للأنجيوتنسين (ACE). يرتبط أنجيوتنسين2 بمستقبلات نوعية موجودة في أغشية الخلايا في مختلف الأنسجة.
وهو يزاول العديد من الآثار الفسيولوجية، وتشمل بصفة خاصة التدخل المباشر وغير المباشر في تنظيم ضغط الدم. وبصفته قابضاً قوياً للأوعية، فإن أنجيوتنسين2 يزاول تأثيراً ضاغطاً مباشراً. وهو أيضاً يحفز احتجاز الصوديوم وإفراز الألدوستيرون.
فالسارتان مضاد نوعي لمستقبلات أنجيوتنسين2، وهو فعال عن طريق الفم، ويعمل بصفة انتقائية على النوع الفرعي AT1 من المستقبلات. وهو النوع المسئول عن الآثار المعروفة لأنجيوتنسين.
لا يؤثر فالسارتان على مستقبلات الهرمونات الأخرى أو قنوات الأيونات التي يعرف أنها تلعب دوراً هاماً في التنظيم القلبي الوعائي.

الفاعلية الإكلينيكية:
• ارتفاع ضغط الدم: في المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم، يؤدي فالسارتان إلى خفض ضغط الدم بدون التأثير على سرعة القلب.
في معظم المرضى، يبدأ المفعول الخافض لضغط الدم المرتفع خلال ساعتين عقب إعطاء جرعة مفردة عن طريق الفم، ويتحقق التأثير الأقصى بعد 4 -6 ساعات. يستمر الأثر الخافض لضغط الدم لمدة 24 ساعة بعد تناول الدواء.
بصفة عامة يتحقق الانخفاض الأقصى لضغط الدم بعد 2- 4 أسابيع من بدء العلاج. ويستمر أثناء العلاج طويل الأمد. يؤدي الإعطاء المشترك مع هيدروكلوروثيازيد إلى خفض إضافي يعتد به في ضغط الدم.
لا يؤدي وقف فالسارتان إلى حدوث ارتفاع ارتدادي لضغط الدم أو أي آثار مناوئة أخرى.
لا يؤدي فالسارتان إلى تغير المستويات الصيامية للكولسترول الإجمالي، أو الجلسريدات الثلاثية، أو الجلوكوز في المصل، أو حمض البوليك، في مرضى ضغط الدم المرتفع.

الفشل القلبي:
أدى فالسارتان إلى تحسن يعتد به في ضغط الدم الوتدي بالشعيرات الرئوية، والمقاومة الوعائية الجهازية، وضغط الدم الانقباضي، والنتاج القلبي بعد 28 يوماً من العلاج. أدى فالسارتان إلى تحسين الاعتلال المرتبط بالفشل القلبي في المجموعة الفرعية من المرضى.
كان فارسارتان مماثلاً لكابتوبريل من حيث الفاعلية في تقليل نسبة الوفاة لجميع الأسباب عقب احتشاء عضلة القلب. فالسارتان يقلل معدل حدوث الوفاة لاسباب قلبية وعائية، ودخول المستشفى بسبب الفشل القلبي، وانتكاس احتشاء عضلة القلب، والإنعاش عقب توقف القلب، واحتشاء عضلة القلب غير القاتل.

الحمل والرضاعة:
لم توجد أي سمية مستهدفة للأعضاء، استثناء السمية على الجنين في الأرانب.
عند إعطاء الجرزان 600 مجم / كجم خلال الثلث الأخير من الحمل وأثناء الرضاعة.
لا يوجد دليل على التطفير، أو التدمير الخلوي، أو السرطنة في الفئران أو الجرذان.
يحظر استعمال الدواء أثناء الحمل والرضاعة نظراً للخطورة على الجنين والرضيع في الانسان.

الآثار المناوئة

الأعراض الجانبية الأكثر شيوعاً هي:
• عدوى فيروسية.
• انخفاض ضغط الدم أثناء الوقوف.
• دوار وضعي.
• نادراً ألم في الظهر.
• ارتفاع مستويات الكرياتنين والبولينا في الدم.

التأثيرات على القدرة على القيادة واستعمال الآلات: شأنه شأن الأدوية الأخرى الخافضة لضغط الدم المرتفع، فإن ديوفان قد يعوق ردود الافعال، والقدرة على القيادة وتشغيل الآلات لذلك يجب توخي الحذر.

موانع الاستعمال: الحساسية المفرطة لفالسارتان أو لأي من مكونات الدواء.

الحمل والإرضاع: لا توجد خبرة مع هذا المستحضر في المرضى الذين لديهم ضعف شديد بالوظيفة الكلوية.
يحظر استعمال ديوفان في المرضى الذين لديهم وذمة وعائية وراثية أو الذين لديهم تاريخ مسبق عن حدوث وذمة وعائية أثناء العلاج بأحد مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين أو أحد مضادات مستقبل أنجيوتنسين 2.

توصيات خاصة بالجرعة:
الاطفال والمراهقين: لا توجد خبرة بشأن استعمال ديوفان لعلاج الأطفال والمراهقين الذين يقل سنهم عن 18 سنة.
لا يلزم تعديل الجرعة في مرضى الضعف الكلوي أو مرضى الضعف الكبدي.
يمكن تناول ديوفان مع أحد السوائل أثناء أو بين الوجبات.
يوصى بتناول ديوفان في نفس الوقت من كل يوم.
مثلاً في الصباح لمرضى ارتفاع ضغط الدم وفي الصباح والمساء لمرضى الفشل القلبي أو عقب احتشاء عضلة القلب. الجرعة الموصى بها هي 80 مجم مرة واحدة يومياً.

بواسطة: نوفارتس فارما، شركة مساهمة، بازل، سويسرا.

صورة, عبوة, ديوفان, Diovan
صورة: عبوة ديوفان Diovan
تنويه: سعر الدواء يختلف باختلاف الدولة والتوقيت؛ فقد ترى اختلافًا في الأسعار بمرور الوقت أو في بلدٍ مختلف.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: