تهنئة المولد النبوي: فيس بوك – تويتر & إنستجرام بأجمل بوستات

تهنئة المولد النبوي , فيس بوك , تويتر , إنستجرام , أجمل بوستات

حلَّ طيف الثاني عشر من ربيع الأول وحلَّت معه الفرحة والبشرى، ونستعد لتقديم أجمل تهاني المولد النبوي لكل الأهل والأحباب والأصحاب.

لأنه مولد أعظم الخلق رسول الله، في العام السادس الهجري كان أول احتفال بمولده بعدما أقرَّ الملك المظهر صاحب إربل في العراق إقامته وعبَّر فيه عند العديد من مظاهر الفرحة كذبح الدجاج والغنم وإطعام الفقراء والمساكين، ومن ثم انتقلت الفكرة إلى باقي الأجيال حتى أصبح الاحتفال النبوي مناسبة راسخة في كل عام، وحرص رجال الدين على إثرها تقديم الابتهالات والخطب الدينية تذكيرًا للمسلمين بحياة الرسول وما بها من مواقف مشرفة في ظل نشر دين الإسلام الدين الحق القائم على العدل.

رسائل مبهجة من أجل التهنئة بالمولد النبوي

يستخدم المسلمون التهنئات المعبرة والمناسبة لهذا اليوم العظيم لإرسالها إلى جميع المعارف كنوع من مشاركة الثواب والفرحة معهم، كما يقومون بإقرانها بجميل الدعوات التي تنفعهم في الدنيا وتُكسبهم مصاحبة الرسول في الآخرة:

  • جعل الله مولد النبي خيرًا عليكم ومتعكم برضاه، وسخركم رجالًا ونساءًا للاقتداء به.
  • المولد النبوي كالفتح العظيم الذي يتجدد الاحتفال به كل عام، فهو احتفالًا بمصدر النور والسعادة والخروج من الظلمات إلى النور.
  • ما وجه الاحتفال الحقيقي بالنبي رقيق القلب الذي كان يحمل الحسن والحسين على ظهره ليداعبهم ويرى ابتسامتهم، ما الذي يليق برسول الله الذي استطاع أن يرسم البسمة على وجه ابنته فاطمة وهو على فراش الموت، ما القول الذي يُبرع في وصف الحبيب وهو الذي تقشعر له الأبدان عند سماع أحاديثه، الحقيقة أن لا شيء يجازيه والحمدلله الذي أعد له ما يليق به لتكن قدمه أول ما تطأ الجنة.
  • النبي مات لكنه يُوِّلد في نفوسنا كل يوم خيرًا جديدًا، لم يكن بشرًا عاديًا تنتهي سيرته بعد وفاته أو تضمحل تدريجيًا حتى تُنسى بل كل حرف من أحاديثه التي استمر ثلاثة وعشرين عامًا ينصح بها الخلق تخلق آمالًا وأبوابًا مالا نهاية من طرق الفلاح في الدنيا والآخرة، فكل عام وأنتم غارقون في وصاياه.
  • من كل قلبي أرسل إليكم أطيب التهاني بالمولد النبوي الشريف، وأسأل الله بعدد كل حبة رمل لامست قدم رسول الله، وكل سجدة كانت منه لله في جوف الليل أن تكون أحاديث سيدنا محمد سندكم في الدنيا وقارب نجاتكم من النار في الآخرة.
  • وُلد الهدى ولم نُرزق برؤيته، مات وأحيانا الله من بعده وسخره نفعًا لنا في الاختبار (الدنيا) وعرض النتيجة (القبر) ويوم الحساب (القيامة)، كل عام والمسلمين جميعًا زاخرين بذكرى محمد.
  • هل تعلم يا عزيزى أنك تستطيع أن توصل فرحتك بذكرى مولد الرسول إليه؟ فهو حيٌ في روضته يسمع كل من صلَّى عليه وأكثر ما يفرحه كثرة الصلاة عليه، عسى أن يكون هذا هديته في ذكرى ميلاده.
  • بمناسبة الذكرى السنوية بمولد محمد دعوني أخبركم من الأمر شيئًا، قد يصيبكم القلق على مستقبل أولادكم لكن هل سيظل؟ هذا الشعور عندما تعلمون وصية رسول الله بتعليم الصلاة للأطفال على سبع وضربهم على عشر، فالصلاة هي الفوز بالدنيا وتجاهلها هو خسارة صريحة في كل أمور الحياة.

هنأ أصحابك على الفيس بوك بمناسبة المولد النبوي الشريف

تنطلق عبارات التهنئة على مواقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك – تويتر & إنستجرام) وتأخذ التريند الأول في محرك البحث بمجرد قرب الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف:

  • اجعل من يوم المولد النبوي جبل حسنات زاخرًا بتنفيذ وصاياه، تصَدَّق على الفقراء ولو بابتسامة، اقرن النوافل بفروض الصلاة واربح بيتًا في الجنة، بادر بالصلح مع أخيك وأجرك على الله، بلِّغ عنه لو بقول صغير عسى أن يكون سببًا لهداية أحدهم، حب لأخيك ما تحب لنفسك حتى تنال البر، تَبَادل الهدايا مع من حولك يستوطن الحب قلوبكم.
  • هل تعلم أن ميزانك يوم القيامة قد ينقصه حسنة واحدة للفوز بالجنة؟ فرصة أن تبادر بالصلاة على الرسول في يوم مولده عسى أن يكون هذا المُثقل للميزان.
  • تنطبق مقولة (العالم بين الأمس واليوم) على جميع العادات القديمة والمستحدثة، على جميع الاختراعات البدائية والتكنولوجية، على العلم القديم والحديث إلا على أقوال رسول الله فهي التي صنعت الماضي والحاضر وتخلق الأمل في المستقبل، وهي الطاقة التي لا تنفذ أبدًا لكسب سباق الدنيا والوصول إلى نقطة النهاية (الجنة)، والاحتفال بمولده الشريف هو احتفالًا به أنه الفريد العظيم الذي لا تفوق عظمته شيء.
  • امتحان القبر الراسب فيه إلى النار، فبعث الله لنا محمدًا رحمةً وإعانة للنجاح فيه، فكل عام وأنتم في رحاب تعاليم النبي يا أحبابي وهنأتكم الملائكة بدخول الجنة كما أهنئكم اليوم بالمولد النبوي.
  • في ليلة المولد النبوي أنظر إلى السماء، أتمنى وأهتف وأرجو أن يجمعني وإياكم في دار البقاء مع رسول الله، رحل عنَّا وترك لنا فرحًا احتفالًا بمولده وحزنًا على لحظة وفاته، فاجمعنا به يا الله منامًا وآخرةً.
  • المحظوظ هو ليس الذي يشاركنا اليوم في احتفالات المولد النبوي بل الذي يفوز برفقته في جنة النعيم.
  • مولد رسول الله ووفاته إذا وُضع البيْن وسطهم لاحتجنا إلى عمر فوق أعمارنا لكن باختصار يمكن قول أنه جاء من أجل وضعنا على طريق الجنة ثم سبقنا إليها ونحن ما زلنا نثابر للحاقه.

أضف تعليق