تسوس الأسنان لدى الأطفال والمتابعة مع الطبيب

تسوس الأسنان

تعتبر مشكلة تسوس الأسنان من المشاكل المؤذية التي يصاب بها معظم الأشخاص من جميع الفئات العمرية، والتي تكون سببها الرئيسي هو تراكم السكريات على الأسنان، وبالتالي تشكل البكتيريا التي تسبب تآكل في السن.

أما بالنسبة لتسوس أسنان الأطفال فإنه غالبًا ما أصبح يحدث في سن مبكرة من عمر الطفل، ولكن بسبب عدة عوامل أخرى، مثل الرضاعة خلال الليل، أو إعطاء الطفل بعض المشروبات المحتوية على السكر.

لذلك ننصح جميع الأمهات بضرورة أخذ الطفل إلى طبيب أسنان الأطفال المختص في مرحلة عمرية مبكرة حتى يمكن السيطرة على جميع مشاكل الأسنان التي قد يصاب بها الطفل.

لماذا يحدث تسوس الأسنان لدى الأطفال في سن مبكر؟

تقول الدكتورة “علا قموه”، أخصائية طب أسنان الأطفال، أن هناك عدة عوامل تؤدي إلى تسوس الأسنان، ومن أهم هذه العوامل وجود السكريات على الأسنان، مما يؤدي إلى تراكم البكتيريا.

وبالتالي تكون طبقة حمضية على الأسنان، وهذه الأحماض إذا استمرت على الأسنان تحدث تآكل، وبالتالي تتكون الحُفر.

ومن المعروف أن الطفل عند ولادته يكون بدون أسنان، وبالتالي لا يحتوي فم الطفل على البكتيريا، ولكن هذه البكتيريا يكتسبها الطفل من شخص بالغ.

ولقد أثبتت الدراسات أن الأمهات اللاتي تعانين من تسوس في الأسنان يرتفع لديهم عدد البكتيريا، وبالتالي تزداد احتمالية انتقال هذه البكتيريا إلى الطفل في عمر صغير، وبالتالي تزداد احتمالية التسوس.

في أي عمر يفضل أن يتابع الطفل مع طبيب الأسنان؟

تابعت د. “قموه”: أن الزيارة الأولى لطبيب الأسنان عادة ما تكون في عمر ستة أشهر وعمر سنة.

كما أضافت أن هناك بعض العادات الخاطئة أيضًا التي تساعد في تسوس أسنان الطفل، ومن هذه العوامل تناول الحليب ليلًا، أو استخدام “لهاية” موضوع عليها عسل، أو العصائر سواء كانت طبيعية أو صناعية.

تنصح د. “علا” بعدم إعطاء الطفل أي نوع من العصائر المحتوية على السكر قبل عمر عام لأنها لا تحتوي على أي قيمة غذائية للطفل، بينما هذه العصائر يفضل إدخالها للطفل لأول مرة خلال سنة إلى ثلاث سنوات وبكميات قليلة.

كما نوهت الدكتورة على أهمية عملية تنظيف أسنان الطفل من عمر ثلاث سنوات باستخدام كمية صغيرة جدًا من معجون الأسنان الخاص بالأطفال بتركيز فلورايد مناسب.

عادةً عند زيارة الطفل لطبيب الأسنان فإنه يقوم بأخذ التاريخ المرضي من الأم، وعلى أساسه يتم تحديد عدد المرات التي يحتاج فيها الطفل لزيارة الطبيب، كما ينصح الطبيب الأمهات بتجنب رضاعة الطفل خلال الليل، والاهتمام بتنظيف أسنان الطفل.

أردفت د. “قموه” أنه من الضروري أن يذهب الطفل لطبيب أسنان متخصص للأطفال، وذلك لأنه يكون متخصص بطب أسنان الأطفال بالتحديد، وبالتالي فإنه يكون أكثر قدرة على السيطرة على الطفل وطمأنته واختيار الطريقة الصحيحة للتعامل مع الطفل.

بالإضافة إلى تهيأة العيادة بالألوان والديكورات والهدايا المناسبة للأطفال، وهذه الأشياء تلعب دور كبير في مساعدة الطفل وشعوره بالأمان والراحة.

نصائح لجميع الأمهات

ختامًا، تنصح د. “علا” جميع الأمهات بزيارة طبيب أسنان الأطفال في أقرب فرصة مناسبة حتى يتمكن الطبيب من السيطرة على حالة الطفل ومنع تسوس الأسنان وتقديم النصائح المفيدة.

أضف تعليق