بنوك الدم والخلايا الجزعية والعلاجية وأبرز الفروقات بينهما

الخلاية الجزعية ، الخلايا العلاجية ، خلايا الأعصاب ، انواع الخلايا
الخلايا الجذعية – أرشيفية

ما هو مفهوم الخلايا الجذعية و العلاجية وما الفرق بينهما ؟

بدأ “دكتور سالم عقل المدير العلمي في بنك دم الحبل السري و رئيس شعبه بنوك الدم الحبل السري في الاتحاد الامريكي لبنوك الدم والعلاج بالخلايا” حديثه بأن الخلايا الجزعية هي خلايا بدائية وتكون لها القدرة على الانقسام وتجديد نفسها و الحفاظ على نفسها وجزء منها عندما ينقسم تتحول الخلايا الجذعية متخصصه قادره على انتاج نوع معين من الخلايا الاخرى ، هناك نوعان من الخلايا الجذعية (خلايا بدائية و خلايا متخصصه)

فالخلايا الجذعية المتخصصة مثل خلايا الدم الجذعية تنتج خلايا دم ، خلايا القلب الجذعية تنتج الخلايا العضلية للقلب ، وخلايا الكبد الجذعية تنتج خلايا الكبد ، هذه الخلايا الجذعية المتخصصة عندما تنقسم تعطينا خلايا ناضجه وخلايا وظيفيه التي تكون موجوده في كل وظائف الجسم حسب مكان وجودها ، وليست كل خلايا جذعيه تعتبر خلايا علاجيه ولا كل خلايا علاجيه تعتبر خلايا جذعيه ، يمكن ان تكون خلايا ناضجه خلايا علاجيه ، ومن ابسط انواع الخلايا العلاجية خلايا الدم الحمراء فهي خليه على جيه وليست خليه جذعيه ، ولكن مع تقدم العلم اصبح هناك رابط بين الخلايا العلاجية و الخلايا الجذعية ، ولكن الاصل ان العلاج بالخلايا يمكن ان يكون بخلايا ناضجه أو خلايا مميزه وليس الفلتر ان تكون خلايا جذعيه .

والنوع الثاني هو الخلايا الجذعية البدائية وتعرف بالخلايا الام وهي اهم نوع من الخلايا الجذعية و تكون موجوده و منتشرة في كافه انحاء الجسم و تتواجد بكثره في بعض المناطق مثل النخاع العظمى

ما هي الامراض التي تعالج بالخلايا الجذعية ؟ وما هي الآليه التي تتم بها ؟

سوف نتحدث اولا عن الطب التجديدي ، فيوجد في جسم الانسان كل الخلايا الناضجة والوظيفية لها عمر افتراضي وهذا العمر يختلف من خليه الى اخرى ، فمثلا الخلايا الطلائية الموجودة في الامعاء وخلايا الدم المناعية يكون عمرها الافتراضي قصير (بعض الايام ومن الممكن ان يصل الى اشهر) و بعد هذا العمر الافتراضي تتحلل هذه الخلايا وتموت ، اما بالنسبة لخلايا العظم و خلايا الاعصاب و خلايا البنكرياس عمرها الافتراضي طويل لذلك لا نفقدها بسهوله ولا نعوضها بسهوله .

في اللحظة التي تموت فيها هذه الخلايا في دوره الحياه الطبيعية تتحفز الخلايا الجذعية وتنقسم لتعوضنا على الخلايا الوظيفية التي نفقدها  ، فدائما موت الخلايا الوظيفية يجدد الحياه ، وتنتج خلايا جديدة أكثر شبابيه و قدرتها على القيام بالوظائف الحيوية افضل من الخلايا الكبيرة بالسن ، فمثلا كرات الدم الحمراء عمرها من ثلاثة الى اربع اشهر فكلما كانت عمرها اكبر كلما قلت قدرتها على حمل الاكسجين وكلما كانت عمرها اصغر كلما تحسنت وظيفتها .

يتعرض الانسان في مسار حياته لأسباب كثيره تؤدي الى موت الخلايا قبل عمرها المبكر ، مثل التعرض للكيماويات والميكروبات وفي هذه اللحظة التي تموت فيها هذه الخلايا تنقسم الخلايا الجذعية لتعوض النقص في هذه الخلايا ، وهو ما يسمى بالقدرة على التجديد ، ولكن في اللحظة التي يكون فيها موت الخلايا اكثر من قدره الجسم على التجديد يؤدي الى ظهور اعراض المرض وظهور قصور ذاتي في العضو .

ففكره الطب التجديدي هي انه بدلا من انتظار الجسم حتى يقوم بوظيفته التجديدية نقوم بتحفيزه علي ذلك ، وذلك من خلال طرق كثيره مثلا اعطاء عوامل نمو لهذه الخلايا عن طريق حقن بعض المواد التي تحسن من نمو الخلايا الجذعية ، والطريقة الثانية هي نقل هذه الخلايا الجذعية من شخص سليم الى شخص مريض فتزيد عدد هذه الخلايا ، وتسكن في العضو وتتكاثر وتعطينا خلايا ناضجه ، و اسهل مثال على هذا الكلام اعاده بناء نخاع العظم ، فعندما نعالج شخص مصاب باللوكيميا او بقصور في نخاع العظم نستبدل نخاع العظم بخلايا جذعيه تقوم تلقائيا ببناء نخاع العظم و انتاج خلايا سليمه بدلا من الخلايا المريضة .

ما هي اهم الامراض التي يستخدم فيها هذه الخلايا العلاجية ؟

تاريخيا الخلايا الناضجة كانت هي الوسيلة الاولى والمتعارف عليها في العلاج بالخلايا ، فاذا كنا نحتاج خلايا ناضجه لها وظيفه معينه نحاول ان نحصل عليها من شخص سليم مطابق ليس عنده امراض ، ولكن بعد تطور العلم اصبح هناك نقل للأنسجة ، فمثلا هناك جزء تالف من الجلد نقوم بنقل خليه ناضجه أو نسيج كامل إليه .

ما هي مصادر الخلايا الجذعية والعلاجية في الجسم ؟

هذه الخلايا تكون منتشرة في كافه اجزاء الجسم ولكننا نبحث عن المصادر التي يسهل الحصول عليها ولا تدري المتبرع وتكون غنيه بالخلايا الجذعية ، ونخاع العظم هو المصدر الرئيسي للخلايا الجذعية القادرة على تكوين خلايا الدم ، وهذه القدرة الهائلة لنخاع العظم جعلته في صداره مصادر الخلايا الجذعية .

المصدر الآخر للخلايا الجذعية هو الدهون ، و يوجد بداخلها شعيرات دم دقيقه يوجد حولها هذه الخلايا الجذعية ، ويمكن ان نأخذ الدهون عن طريق شفط الدهون ثم نفصل هذه الخلايا التي تحتوي على ٥% من الخلايا الجذعية .

وأضاف د/ سالم أن الملفت للنظر انه قبل عقدين او ثلاثة من الزمن انتبه الناس الى مخلفات الولادة ، مثل دم الحبل السري وهو عباره عن دم متبقى في الحبل السري والمشيمة وهذا الدم له مواصفات شبيهه جدا لخلايا نخاع العظم، كما ان له القدرة على التكاثر عشر اضعاف قدره خلايا نخاع العظم ، وايضا نسيج الحبل السري والمشيمة يحتوي على خلايا تشبه الخلايا الموجودة في الدهون .

وتحدث أيضا عن فكرة حفظ وتخزين الخلايا ، فاذا كنا سنستخدم هذه الخلايا في وقت قصير لمده اربع ايام مثلا يمكن ان نحفظها في درجات حراره عاديه مبرده ثم يتم اعطائها للمريض ، اما اذا كنا سنخزن هذه الخلايا للاستخدام المستقبلي يمكن ان نجمد هذه الخلايا بطرق معينه حتى تتوقف كل نشاطاتها الحيوية وتمنع تحليلها الذاتي ، وفي اي لحظه نحتاج فيها هذه الخلايا نذوبها ونعطيها للمريض وهي في حيويتها وبدون فقدان قدرتها على اداء وظيفتها .

كيف تتم عمليه التبرع بالنخاع الشوكي ؟ وهل هي خطيره ؟

هناك طريقتين لأخذ الخلايا الجذعية من النخاع العظمى ، الطريقة الكلاسيكية هي الوخز بإبره تحت تخدير موضعي وفيها قليل من الألم ، ثم يتم سحب المكونات نخاع العظم حوالي متر او اقل ويتم ذألك تعويضه بعد فتره مثل الدم ، أما الطريقة الحديثة هي اعطاء محفزات لنمو الخلايا الجذعية للمتابعة لمده ثلاثة او اربع ايام والتي تسبب حركه الخلايا الجذعية من نخاع العظم الى الدم ، ثم نستطيع تجميعها من الدم بطريقه بسيطة مثل سحب الدم وتكون بدون الم .

أما عن فكرة البنوك بشكل عام او حفظ الخلايا للمدي البعيد ، هناك اكثر من طريقه وهي عن طريق بنوك الدم العادية ، ثم ظهرت بنوك اخرى بيولوجية يكون هدفها ليس علاجي وانما لأخذ عينات مرضيه ليدرسوا الامراض ، ثم ظهرت فكره بنوك الدم الجذعية من دم الحبل السري وهي موجوده في كل انحاء العالم .

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: