السيناريو اللغوي في الهند

التنوع اللغوي في الهند

تعرف الهند في جميع أنحاء العالم بثقافاتها الثرية ودياناتها العريقة ولغاتها القديمة حيث تعتبر الوحدة في التنوع في جميع مجالات الحياة من أكبر ميزات الهند عبر العصور.

ولكن نحن هنا نطرق إلى موضوع تنوع اللغات التي يتكلم أهلها منذ زمن سحيق إلى يومنا هذا. وأول سؤال ينشأ في هذا السياق هو كم عدد اللغات المتواجدة في الأراضي الهندية التي يتكلم أهلها حالياً.

تشير الإحصائيات إلى أن الهند تعد ﻣﻮطﻨﺎً ﺑﺤﻮاﻟﻲ 461 ﻟﻐﺔ بشكل إجمالي وﻣﻦ ﺑﯿﻦ ھﺬه اﻟﻠﻐﺎت ﯾﺘﻢ اﺳﺘﺨﺪام 447 ﻟﻐﺔ ﺑﺸﻜﻞ ﻓﻌﺎل في حياة ناطقيها اليومية، بينما تعرضت 14 ﻟﻐﺔ لانقراض واندثار خلال الأعوام الماضية. ويوجد ھﻨﺎك أكثر من10000 من الناطقين لـ 121 ﻟﻐﺔ من ﺑﯿﻦ اﻟﻠﻐﺎت الهندية الحية المتواجدة التي يستخدمها أهلها للتواصل والحوار على أساس يومي.

لغات الهند المعترف بها رسمياً

الجدير ذكره في هذا السياق بأن الهند تعتبر من بين الدول القليلة ولعلها الوحيدة التي تعترف 22 ﻟﻐﺔ على منزلة اﻟﻠﻐﺎت اﻟﻤﻌﺘﺮف ﺑﮭﺎ رﺳﻤﯿﺎً والتي تسمى اللغات المجدولة ﻓﻲ اﻟﺪﺳﺘﻮر اﻟﮭﻨﺪي. وﺗﺸﻤﻞ ھﺬه اﻟﻠﻐﺎت اﻟﻠﻐﺔ اﻵﺳﺎﻣﯿﺔ واﻟﺒﻨﻐﺎﻟﯿﺔ واﻟﺒﻮدو واﻟﺪوﺟﺮي والغوﺟﺎراﺗﯿﺔ واﻟﮭﻨﺪﯾﺔ واﻟﻜﺎﻧﺎدا واﻟﻜﺸﻤﯿﺮﯾﺔ واﻟﻜﻮﻧﻜﺎﻧﯿﺔ واﻟﻤﺎﻻﯾﺎﻻﻣﯿﺔ واﻟﻤﺎﻧﯿﺒﻮرﯾﺔ واﻟﻤﮭﺎراثية واﻟﻤﯿﺜﯿﻠﯿﺔ واﻟﻨﯿﺒﺎﻟﯿﺔ واﻷورﯾﺎ واﻟﺒﻨﺠﺎﺑﯿﺔ واﻟﺴﻨﺴﻜﺮﯾﺘﯿﺔ واﻟﺴﻨﺘﺎﻟﯿﺔ واﻟﺴﻨﺪﯾﺔ واﻟﺘﺎﻣﯿﻠﯿﺔ والتيلغوية واﻷردية.

ويتحدث حوالى 96.72%ﻣﻦ اﻟﮭﻨﻮد بإﺣﺪى اﻟﻠﻐﺎت المجدولة في الدستور ﺑﺎﻋﺘﺒﺎرھﺎ ﻟﻐﺘﮭﻢ اﻷم وﻓﻘًﺎ لإحصائيات اﻠﺘﻌﺪاد اﻟﺴﻜﺎﻧﻲ في الهند واﻟﺬي ﺗﻢ إﺟﺮاؤه ﻓﻲ ﻋﺎم 2011م ويتحدث ﻏﺎﻟﺒﯿﺔ اﻟﺴﻜﺎن اﻟﮭﻨﻮد اﻟﻠﻐﺔ اﻟﮭﻨﺪﯾﺔ (26.6%) وﺗﻠﯿﮭﺎ اﻟﻠﻐﺔ اﻟﺒﻨﻐﺎﻟﯿﺔ (7.94%) واﻟﻠﻐﺔ اﻟﻤﮭﺎراثية (6.84%) وﻟﻐﺔ التيلغو (6.68%) ﻮيتكلم حوالى 50 مليون نسمة من الهنود اللغة الأردية والتي تشكل (4.34%) من إجمالى سكانية الهند حسب الإحصائيات المذكورة أعلاه.

ﺗﻌترف اللغة اﻟﮭﻨﺪﯾﺔ كلغة ﺮﺳﻤﯿﺔ ﻘﻮﻣﯿﺔ في الهند ﻣﻦ ﺑﯿﻦ ﻛﻞ ھﺬه اﻟﻠﻐﺎت اﻟﻤﺠﺪوﻟﺔ وﺗﺴﺘﺨﺪم اﻟﻠﻐﺔ اﻹﻧﺠﻠﯿﺰﯾﺔ ﻛﻠﻐﺔ رﺳﻤﯿﺔ ﻓﺮﻋﯿﺔ على مستوى البلاد ولكن هناك حكومات الولايات المختلفة في الهند تعترف اللغات التي يتكلم معظم سكانها كلغة رسمية للتواصل الرسمي مثل اللغة البنغالية في ولاية بنغال الغربية واللغة التاميلية في ولاية تاميل نادو الجنوبية. ومن ثم يمكن أن نقول إن هناك اﻟﻌﺪﯾﺪ ﻣﻦ اﻟﺪول أﺣﺎدﯾﺔ اﻟﻠﻐﺔ تمتلك ﻟﻐﺔ رﺳﻤﯿﺔ واﺣﺪة ﻣﺜﻞ الإسبانية في إسبانيا واﻟصينية ﻓﻲ الصين ولكن ﻻ ﺗﻮﺟﺪ ﻟﻐﺔ “ھﻨﺪﯾﺔ” واﺣﺪة يتحدثها جميع سكان الهند.

عائلات اللغات الهندية

تمتد جذورعائلات اﻟﻠﻐات الهندية اﻟﺮﺋﯿﺴﯿﺔ إلى عدة عائلات بما فيها عائلة اﻟﮭﻨﺪﯾﺔ-اﻵرﯾﺔ وھﻲ ﺗﻀﻢ عدة ﻠﻐﺎت هندية مهمة ﻣﺜﻞ اﻟﮭﻨﺪﯾﺔ واﻟﺒﻨﺠﺎﺑﯿﺔ واﻟﻨﯿﺒﺎﻟﯿﺔ واﻟﻤﺎراﺛﯿﺔ واﻷورﯾﺔ واﻟﺒﻨﻐﺎﻟﯿﺔ وﺗﻨﺤﺪرجذور ھﺬه اﻟﻠﻐﺎت ﻣﻦ اﻟﻠﻐﺔ اﻟﻜﻼﺳﯿﻜﯿﺔ اﻟﺴﻨﺴﻜﺮﯾﺘﯿﺔ ﻋﺒﺮ لغة اﻟﺒﺮاﻛﺮﯾﺘﺲ ويسكن معظم ناطقي هذه اللغات حالياً في الجزء الﺷﻤﺎل الغربي والشمال الشرق وسهول شمال الهند.

وﺗﻀﻢ ﻋﺎﺋﻠﺔ دراﻓﯿﺪﯾﺎن اﻟﻠﻐﻮﯾﺔ أرﺑﻊ ﻟﻐﺎت رﺋﯿﺴﯿﺔ تنطقها سكان الهند ﻓﻲ الجزء الﺟﻨﻮبي من البلاد والتي تشمل على اﻟﻠﻐﺔ اﻟﺘﺎﻣﯿﻠﯿﺔ واﻟﻤﺎﻻﯾﺎﻻﻣﯿﺔ واﻟﻜﺎﻧﺎدا واﻟﺘيلغو.

أصول اللغات الهندية في لغات العالم

ﺗﺮﺗﺒﻂ عائلة اﻟﻠﻐﺎت اﻟﮭﻨﺪﯾﺔ-اﻵرﯾﺔ ﺗﺎرﯾﺨﯿﺎً ﺑﺎﻟﻠﻐﺎت الأوروﺑية اﻟﺘﻲ تشتق ﻣﻦ اللغات اﻟﻼﺗﯿﻨﯿﺔ واﻟﯿﻮﻧﺎﻧية ومن ثم يمكن أن نقول إن اﻟﻠﻐﺎت اﻟﺒﻨﻐﺎﻟﯿﺔ واﻟﮭﻨﺪﯾﺔ واﻟﻔﺎرﺳﯿﺔ واﻹﻧﺠﻠﯿﺰﯾﺔ واﻷﻟﻤﺎﻧﯿﺔ واﻟﮭﻮﻟﻨﺪﯾﺔ ﻛﻠﮭﺎ لغات مع روابط قريبة أوبعيدة مع بعضها البعض. وعائلة اللغات تبتو – بورمان تمثلها عدة لغات متواجدة في الهند بما فيها لغة ماني فور وبودو ومئات من اللغات القبلية التي يتكلمها سكان الهند القاطنين في منطقة شمال شرق الهند.

وتشير الدراسات الأنثروبولوجية إلى أن اﻟﻤﺘﺤﺪﺛﯿﻦ بمختلف اﻟﻌﺎﺋﻼت اﻟﻠﻐﻮﯾﺔ ﻗﺪ وﺻﻠﻮا إﻟﻰ ﺷﺒﮫ اﻟﻘﺎرة اﻟﮭﻨﺪﯾﺔ ﻓﻲ أوﻗﺎت ﻣﺨﺘﻠﻔﺔ ﻣﻦ اﻟﺘﺎرﯾﺦ ورﺑﻤﺎ ﻛﺎن أﺳﻼف اﻟﻤﺘﺤﺪﺛﯿﻦ ﺑﺎﻟﻠﻐﺔ اﻷﻧﺪاﻣﺎﻧﯿﺔ ﻗﺪ اﻧﺘﻤﻮا إﻟﻰ أول ھﺠﺮة ﻟﻠﺒﺸﺮ ﻣﻦ إﻓﺮﯾﻘﯿﺎ إﻟﻰ ﺟﻨﻮب وﺟﻨﻮب ﺷﺮق آﺳﯿﺎ.

بقلم: د. محمود عاصم «كاتب وصحفي بنيودلهي»

مقالات أُخرى كُتبَت بواسطة د. محمود:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error:
انتقل إلى أعلى