السياحة في مدينة ماغديبورغ الألمانية

ماغديبورغ ، أوتوفون غريكه ، حديقة الباون ، ألمانيا ، النمسا ، القلعة الخضراء
ماغديبورغ – ألمانيا

تعتبر “ماغديبورغ” العاصمة لولاية “ساكسونيا انهالت”، وتقع مدينة “ماغديبورغ” في شرق ألمانيا على طول نهر “الألبي” الممتد في الجنوب الغربي لبرلين، وتبلغ مساحتها 201 كم2، ويسكنها نحو 238 ألف نسمة.

ذُكرت “ماغديبورغ” تاريخيًا لأول مرة في العام 805م حين عُرفت كمركز أوروبي تلتقي فيه القوافل التجارية، وظلت على هذا التعريف حتى شُيدت كاتدرائيتها كحجر أساس للمدينة بأكملها في العام 1209م، ثم تعاقبت عليها الأحداث التاريخية وتعرضت للحرق في العام 1118م، ليُعاد بناؤها مرة أخرى في القرن الثالث عشر كمركز تجاري كبير، ومن أبرز المزارات السياحية في مدينة “ماغديبورغ” :

كاتدرائية سانت موريشيوس وسانت كاترين

هي ذات إرتفاع شاهق يسمح برؤيتها من على بُعد كيلومترات، وتضم العديد من المنحوتات الأثرية والتاريخية.

متحف أوتو فون غريكه

اختير للمتحف هذا الاسم تخليدًا لذكرى “أوتو فون” السياسي الذي عاش في “ماغديبورغ” أثناء وبعد حرب الثلاثين عامًا، كما أنه شغل منصب عمدة المدينة وتولى مهمة إدراتها والدفاع عنها وقت الحرب.

متحف التاريخ الطبيعي (متحف ودير سيدة الفن)

يعد مبنى المتحف بالأساس أقدم أبنية المدينة، وهو مقسم إلى ثلاثة أجزاء يختص كل منها بعرض تحف وقطع أثرية ذات أصول وتاريخ محدد.

حديقة الباون

تضم الحديقة أبراجًا ترتفع لـ 60 متر فوق سطح الأرض، كما تضم منزل للفراشات وملاعب ومتنزهات، هذا إلى جانب أنها تحتوي على خمسة معارض تاريخية مختلفة العصور والقيمة الفنية.

القلعة الخضراء

هي آخر ما صممه الفنان والمهندس الشهير “فريدنسرايش هوندرتفاسر”، والقعلة ذات نمط معماري يشبه تلك الأنماط المنتشرة في النمسا، فهي تجمع بين وقار الكاتدرائية وبهاء الحياة العصرية.

رجل الفرس لمدينة ماغديبورغ

يظن أهل المدينة أن هذا التمثال هو نسخة مماثلة لأول تمثال فروسية قائم للملك “أوتو الأول”، وتوجد النسخة الأصلية منه في متحف التاريخ الثقافي منذ عام 1956.

أضف تعليق