السياحة في مدينة خاباروفسك الروسية

خاباروفسك ، روسيا ، الصين ، الحدائق ، كاتدرائية التجلي ، المشتل ، حديقة دينامو
خاباروفسك – روسيا

مدينة “خاباروفسك” هي إحدى مدن الكيان الفيدرالي الروسي “خاباروفسك كراي”، وتقع على نهر “آمور” لمسافة تمتد نحو 45 كم على بُعد 20 كم فقط من الحدود مع الصين، في حين أنها تبعد عن العاصمة موسكو مسافة 6100 كم بخط مستقيم، وتزيد مساحتها قليلًا عن 386 كم2، ويسكنها حوالي 620 ألف نسمة.

تأسست مدينة “خاباروفسك” في العام 1858 ميلادية كحصن عسكري، وسُميت حينها على اسم الرحالة الروسي “يروفي خاباروف” الذي عاش بالمنطقة في القرن السابع عشر، وبحلول العام 1859 ميلادية وصل أول عدد من الجنود إلى هذا الحصن وكان معظمهم من المرتزقة أو من المعاقبين عسكريًا، وساهم الموقع الجغرافي للحصن في توسع البناء خصوصًا مع قدوم مجموعات غير عسكرية للإقامة حتى أصبح في العام 1880م يحمل صفة مدينة، والتي ما لبثت أن أصبحت مركزًا لمقاطعة “بريمورية”.

وبعد الثورة الروسية للبلاشفة عام 1917م إحتلتها كتائب من الجيش الأحمر وأقامت فيها سلطة السوفيات، ولكن بعد إندلاع الحرب الأهلية تمكَّنت كتائب من الحرس الأبيض بمساعدة القوات التشيكية واليابانية من احتلال المدينة في العام 1918م وظلت تحت سلطتهم حتى العام 1922م حين انتهت الحرب الأهلية الروسية وانضمت المدينة مع جمهورية الشرق الأقصى إلى الإتحاد السوفيتي، ومنذ العام 1926م أصبحت مركزًا لإقليم الشرق الأقصى ككل، وفي العام 1935م افتتح فيها أول مصنع لتكرير النفط، ومن ثَم استمر توسع مدينة “خاباروفسك” وافتتحت فيها المؤسسات الصناعية والتعليمية والعلمية والثقافية العديدة خاصةً بعد إنتهاء الحرب العالمية الثانية.

وسياحيًا تضم مدينة “خاباروفسك” الكثير من المباني ذات التصاميم المعمارية المميزة، مع الكثير من المساحات الخضراء والحدائق، وهناك أيضًا الكثير من المتاحف التي تعرض تاريخ المدينة الرائع، ومن أبرز المزارات السياحية في مدينة “خاباروفسك”:

كاتدرائية التجلي

تم البدء في إنشاءها في العام 2001م واستمر حتى العام 2004م، وتقع بجوار نهر “آمور”، ويرتفع مبناها إلى 96 متر، وصُممت الكاتدرائية من مبنى رُخامي أبيض له أربعة قباب ذهبية فهو يتميز بالطراز المعماري التقليدي في روسيا وأوكرانيا.

متحف خاباروفسك الإقليمي

ويضم المتحف كل ذات صلة بتاريخ المدينة والتاريخ السوفيتي، ويعود تاريخ تأسيس مبناه إلى العام 1894م، وهو من أبدع التصاميم المعمارية لروسيا القديمة، ويضم المتحف الكثير من الملصقات والصور ذات اللون الأبيض والأسود والمقاطع الصوتية التي تعطي لمحة عن تاريخ المنطقة.

متحف الشرق الأقصى للفنون

أُسس في العام 1931م، ويضم مجموعة رائعة من الفن المحلي، كما أنه يحوي مجموعة ضخمة من الأعمال الفنية للسكان الأصليين في الشرق الأقصى، هذا إلى جانب مجموعة من أعمال الرسامين المشهورين في المنطقة مثل “روبنز” و”تيتيان” و”رامبرانت” وغيرهم الكثير.

المشتل

هو متحف متخصص للنباتات، يعود تاريخه إلى العام 1896م حينما كانت تحتوي المنطقة على غابات كثيفة من أشجار البلوط وأشجار الدردار، وفي ثلاثينيات القرن العشرين تم تحويل هذه الغابات إلى حديقة نباتية، وأصبحت تضم الآن أكثر من 300 نوع من النباتات المتنوعة.

حديقة دينامو

تقع في وسط المدينة، وهي من الحدائق المفضلة لدى السكان المحليين، وتحتوي الحديقة على أكثر من بحيرة، كما أنها تضم مقهى يقدم المشروبات والوجبات الخفيفة.

مسرح الكوميديا الموسيقية

هو عارض لثقافة المدينة، وتأسس في العام 1926م ليسع ما يقرب من 1000 زائر، كما أنه يقدم للضيوف والسكان بعض الفصول الدراسية وورش العمل للعروض الموسيقية.

حديقة حيوان خاباروفسك

تم إنشاءها في العام 2002م، وتضم أكثر من 40 نوعًا من الحيوانات بما فيها نمور الشرق الأقصى والدببة.

سيرك خاباروفسك

ويُقام في حديقة جاجارين، هذا إلى جانب عروض أخرى رائعة من جميع أنحاء البلاد.

أضف تعليق