السياحة في مدينة بيدغوشتش البولندية

Bydgoszcz ، مدينة ، بيدغوشتش ، صورة ، بولندا
مدينة بيدغوشتش

معلومات عن مدينة بيدغوشتش

تُلقب بـ “فينيسيا بولندا” بسبب تعدد القنوات المائية والجسور الصغيرة. تُسمى بالألمانية “برومبرج”. مدينة بيدغوشتش Bydgoszcz هي ثامن أكبر مدينة في بولندا. تقع مدينة بيدغوشتش في الشمال البولندي وتحديدًا على نهري بردا وفيستولا، وتشغل مساحة 175 كم2، ويسكنها حوالي 358 ألف نسمة.

يعود تاريخ تأسيس مدينة بيدغوشتش إلى العام 1238م، ولم يُعترف بها رسميًا في الوثائق الحكومية إلا في العام 1346م، وجاءت نشأة المدينة في هذا الموقع لتكون أكبر مركز للملاحة الداخلية، ولما افتتحت قناة بيدغوشتش في العام 1770م أصبحت المدينة ذات أهمية قارية حيث أصبحت تربط شبكة من الممرات المائية تمتد غربًا حتى روتردام في هولندا ويتفرع منها الممرات المائية التي تصل بين برلين في ألمانيا وكالينينغراد في روسيا.

أبرز المزارات السياحية في مدينة بيدغوشتش

جزيرة ميل: تقع الجزيرة في قلب المدينة القديمة قريبًا من ساحة السوق، وتشتهر منذ العصور الوسطى بأنها المركز الصناعي للمدينة الأمر الذي جعلها حاليًا تضم عدد من المباني القديمة التي تعود إلى القرن التاسع عشر والتي تحول أغلبها إلى متاحف للفنون تحيط بها مساحات خضراء.

ساحة السوق القديم: هذه الساحة شاهدة على أحداث تاريخية جمة ففيها تم الإعتراف بالمدينة رسميًا عام 1346م من قِبل الملك كازيمير الثالث، وفيها أيضًا تم إعدام 50 مواطن بولندي خلال الحرب العالمية الثانية وهو السبب في تشييد النُصب التذكاري الواقف في وسط الساحة منذ عام 1969م، والجدير بالذكر أن هذه الساحة الآن هي مركز الحياة الذي يستضيف الحفلات الموسيقية والتجمعات العامة والكرنفالات الشعبية، علمًا بأنها تضم العديد من المباني القديمة التي تعود إلى القرنين االثامن عشر والتاسع عشر، كما تضم العديد من المطاعم والمقاهي ومحلات بيع التحف والحرف اليدوية.

قاعة المدينة: تقع على الجانب الغربي من ساحة السوق القديم، ويرجع تاريخ البدء في إنشاءها على العمارة الباروكية إلى العام 1644م، في حين تم افتتاحها عام 1653م، والشاهد التاريخي يذكر عن القاعة أنها تأسست لتكون أول مكان للتعليم العالي ثم تحولت إلى دير عام 1780م ثم عادت لتكون مدرسة وأخيرًا أصبحت قاعة للمدينة منذ عام 1878م.

نافورة الطوفان: تم الكشف عنها عام 1904م حيث كانت عبارة عن مجموعة من التماثيل البرونزية التي تتدفق منها المياه، وفي عام 1944 تم صهر التماثيل البرونزية لجهود الحرب الألمانية، ثم أُعيد ترميم النافورة بالكامل على هيئتها الأصلية وافتتحت للجمهور عام 2014م بعد أن استغرق الترميم عشرة سنوات كاملة.

الصوامع على نهر برادا: هي صوامع غلال نصف خشبية يعود تاريخها إلى أواخر القرن الثامن عشر، وتحولت منذ 1962م إلى معارض للوحات والرسومات الفنية المحلية.

قناة بيدغوشتش: هي القناة التي تربط بين نهري بردا ونهر فيستولا، وتم تأسيسها وافتتاحها في القرن الثامن عشر، وأصبحت المدينة من حينها نقطة ربط للشحن التجاري بين أوروبا الشرقية وأوروبا الوسطى، ولما افتتح الممر المائي الجديد في بداية القرن العشرين تحولت القناة القديمة إلى مقر للتنزة والإسترخاء وسط الطبيعة الجميلة.

برج الماء: تم بناءه بإرتفاع 60 متر على تلة مرتفعة في عام 1900م بتصميم من العمارة القوطية، وهو الآن نصب تذكاري ومتحف ومنصة مراقبة، كما أن الصعود إلى أعلاه يوفر إطلالة ساحرة على كامل المدينة.

كاتدرائية بيدغوشتش: بُنيت لأول مرة في العام 1346م من الخشب، ثم أُعيد بناءها عام 1502م على الطراز القوطي، وتضم أبواب تعود إلى القرن السابع عشر ولوحات جدارية تعود إلى أوائل القرن العشرين.

أضف تعليق