أنواع مرض اعتلال الشبكية السكري والعلاجات المتاحة له

اعتلال الشبكية السكري

تبقى العين هي العضو الأهم في جسم الإنسان والذي يجب علينا جميعاً الحفاظ عليه خاصة مرضى السكري لأنهم الأكثر عُرضة للعديد من المشاكل التي تخص العين من أهمها مرض اعتلال الشبكية، لذلك يجب علينا بشكل عام وعلى مرضى السكري بشكل خاص ضرورة المتابعة الدورية مع أخصائي العيون للوقاية من ذلك المرض.

ما هي علاقة مرض السكري بالعين

يقول الدكتور سعد الوريكات “أخصائي جراحة الشبكية والسائل الزجاجي”، كما هو معروف عند الجميع فإن مرض السكري هو ارتفاع نسبة السكر في الدم نتيجة بعض الأسباب إما نتيجة نقص الأنسولين أو في مناعة الجسم.

يؤثر مرض السكر بشكل كبير على العين والكُلى حيث أنه يؤثر على اعتلال الشبكية بأنواعه المختلفة كما أن مريض السكري معرض أكثر للساد بجانب أن مريض السكر يعتبر عُرضة أكبر لارتفاع ضغط العين، لذلك فإن فحص العين بشكل دوري لمريض السكري له خصوصية أكثر من غيره حيث يمكنه فحص الجزء الأمامي أو الشبكية ليتبين من أثر السكري على الشبكية.

أضاف ” الوريكات “: هناك نوعان من اعتلال الشبكية، على الأطراف ومن المؤسف في هذا النوع أن شبكية العين تتأثر بدرجة كبيرة دون أن يدرك المريض، كما أن السكري يؤثر على الشعيرات الدموية والتي تصل إلى مرحلة النزيف في بعض الأوقات وفي النهاية في حالة عدم الوصول للتروية الجيدة فإنها تعمل على نمو أوعية دموية جديدة وضعيفة يمكنها أن تتسبب في بعض المشاكل مثل النزيف أو تساعد في وجود الألياف ولاحقاً قد تؤدي إلى انفصال في الشبكية.

أما النوع الثاني من اعتلال الشبكية فهو اعتلال اللطخة الصفراء أو مركز الإبصار وهنا يتعرض مريض السكري أيضاً إلى ترشحات تحت الشبكية ويشعر ببعض المشاكل منها ضعف النظر وقلة في حدة الإبصار كما أن بعض المرضى قد يشعرون بتموجات في الرؤية، لذلك يجب على مريض السكري مراجعة طبيب العيون مباشرةً وفور تعرضه لمرض السكري حتى لا يتفاقم الأمر عند المريض.

متى يمكن لمريض السكري زيارة طبيب العيون

كما سبق الذكر فإنه فور تشخيص مرض السكري عند الإنسان يجب عليه مراجعة طبيب العيون ليتم إجراء فحص كامل عليه وإذا كانت الأمور على ما يرام فإننا نطلب منه مراجعتنا مرة واحدة في السنة فقط.

العلاجات المتاحة لمرض اعتلال الشبكية السكري

أما عن علاجات اعتلال الشبكية فعند تعرض المريض للأوعية الدموية الضعيفة في العين نتيجة مرض السكري فإننا نكون بحاجة إلى عمل ARGON LASER لأطراف الشبكية وهنا يمكننا إيقاف المرض ولا نحسِّن النظر وإذا صار هنالك ترشحات باللطخة الصفراء فإننا نكون إزاء عدة خيارات أهمها هو الحقن داخل العين ببعض المواد كالكورتيزون المخصص للعين.

وأخيراً، قد يأتينا مريض السكري فاقد للنظر تماماً وهنا يأتي دور جراحي الشبكية ومن ثم يمكننا إجراء عملية تسمى بقص السائل الزجاجي نستأصل فيها النزيف والألياف من خلال الليزر المكثف ومن ثم يمكن للمريض الحفاظ على نظره بصورة جيدة.

أما عن الأعمار التي قد تصاب باعتلال الشبكية من مرضى السكري فهي كل الأعمار سواء من الكبار أو الصغار وتبقى مدة الإصابة بالسكري هي العامل الأساسي المتسبب في مشكلة اعتلال الشبكية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: